أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - لؤي الشقاقي - اخلاق الفرسان وشرف الخصومة














المزيد.....

اخلاق الفرسان وشرف الخصومة


لؤي الشقاقي
كاتب _ صحفي _ مهندس

(Dr Senan Luay)


الحوار المتمدن-العدد: 7056 - 2021 / 10 / 24 - 02:40
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


حكى لي والدي عن أحد أصدقاء جدي "رحمهم الله جميعاً" كان من الكادر المتقدم للحزب الشيوعي وفي جلسة معه سأله والدي
- عمو انت شيوعي ووالدي "اي جدي" قومي فكيف تتراهمون ؟؟
فقال
- كان والدك عندما يختفي في زمن الزعيم يختفي عندنا وبعدما استلم الرئيس عبد السلام كان يساعدنا
- مو تشوفها شغلة غريبة ؟
- لا غريبة ولا شي هاي اخلاق الفرسان وشرف الخصومة .. واحنه ولد منطقة ومحلة
سأحكي لك قصة .. لقد فصلت من الوظيفة لكوني شيوعي وفتحت محل لبيع المواد الانشائية فاصطحبني والدك إلى عبد الرحمن عارف وكان رئيس أركان الجيش وقال له
- هذا انفصل من وظيفته لكونه شيوعي من اين يعيش ؟
فنظر لي ابو قيس وانا ارتجف من الخوف وقال وهو يبتسم
- ابني اشبيك خايف الشيوعيين ميخافون ، وأردف انت عندك عائلة ووظيفة شلك بهل الشغلة
ورفع الهاتف واتصل بوزير التربية كوني اعمل مدرس وطلب منه النظر باعادتي للخدمة وأعطاه اسمي وقال
- ابني باجر روح للوزارة وان شاء الله ترجع بس مو مدرس تصير إداري بالمدرسة .
وبعدها بايام ذهبت إلى منزله أشكره فاستقبلني وانتبه إلى خروف جلبته معي فسأل
- هذا شنو ؟
فقلت
- هذا قليل بحقك
- ههههههههه طلعو الشيوعيين يشتغلون بالهدايا .. ابني هذا يرجع وياك تذبحة حك رجعتك .. وكل عائلتك وأهل بيتك .
عندما خرجت لاحظت ان اللوحة النحاسية على باب الدار تحمل رتبته السابقة لم يغيرها .
فعملت لوحة بعد أيام وذهبت بها لمنزله ولم يكن بالباب سوا جندي واحد فرفعت القديمة وركبت اللوحة الجديدة وعدت .
بعد يومين او ثلاثة وقفت سيارة عسكرية أمام محلي في شارع الكفاح وجائني السائق يقول اتفضل السيارة ووجد السيد ابو قيس جالس في الخلف وبدون اي حماية سوى السائق ، سلمت عليه وانا اظن ان لديه طلب لمواد الا انه قال - ابني اني اشكرك على اللوحة الي غيرته على الباب لان والله ما كنت منتبه على اللوحة القديمة وسألت ابو لؤي عن عنوانك ، واخرج من جيبه نقود هذا المبلغ كلفة اللوحة وأصر على ان اخذه قائلا
- جيتك بنفسي حتى اشكرك ومردت ادزهة بيد السائق ثم ودعني وانصرف .



#لؤي_الشقاقي (هاشتاغ)       Dr_Senan_Luay#          



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع الكاتب التونسي د. هشام القروي حول تعدد الاحزاب والديمقراطية في تونس والعالم العربي بشكل عام
حوار مع الباحثة اللبنانية د. ريتا فرج حول الاسلام والجندر واتجاهاته الفكرية في التاريخ المعاصر


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- يحدث في بلدي
- كُلنا في داخلنا طفل صغير
- ديون لا يمكن سدادها
- بلـــد للبيـع
- جيش العرب والعراق
- لا تلوموا المقاطعين .. أعذروهم فأنهم يأسون
- التيار مع التيار
- ولاية بطيخ ستان - القضاء العادل
- لستُ شريف لكني
- سأخبركم امراً غريب
- تشرين ثورة وطن
- نبي العروبة وامير الخذلان
- اكتفي ايها العلوي
- اهلاً بكم في العالم الثالث
- قراءة في فلم الموصل
- بيروت
- الأنتهابات
- أنا العراق
- العودة الى كابول
- الخلود


المزيد.....




- -القفص-.. مسلسل يطمح للوصول إلى العالمية بعباءة كويتية
- استقالة كبير المفاوضين الإسرائيليين في مفاوضات ترسيم الحدود ...
- برلين وبروكسل تعتزمان فرض عقوبات جديدة على إيران
- قديروف يعلن عن إرسال وحدة قتالية للمشاركة في العملية الخاصة ...
- طهران: أطراف خارجية تدعم مثيري الشغب في البلاد
- أبناء قديروف يتدربون على السلاح
- مستشار سياسي أمريكي: كلينتون تحضر نفسها للدخول في السباق الر ...
- أول تعليق لخامنئي بعد الأحتجاجات الأخيرة التي تشهدها إيران
- أول ظهور للقائد الجديد لـ-مغاوير الثورة- وهو يتسلم منصبه بمب ...
- طهران تؤكد أن الفرصة مازالت متوفرة لإحياء الاتفاق النووي


المزيد.....

- مسرحية إشاعة / السيد حافظ
- الميراث - مسرحية تجريبية - / السيد حافظ
- غرض الفلسفة السياسية المعاصرة بين الاستئناف والتوضيح / زهير الخويلدي
- العدد 56 من «كراسات ملف»: الاستيطان في قرارات مجلس الأمن / الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين
- هيثم مناع: عميد المدرسة النقدية في حقوق الإنسان / ماجد حبو، مرام داؤد، هدى المصري، أسامة الرفاعي، صالح النبواني
- اسرائيل والتطبيع مع الدول العربية-المسار واّليات المواجهة 19 ... / سعيد جميل تمراز
- كتاب جداول ثقافية: فانتازيا الحقائق البديلة / أحمد جرادات
- غرامشي والسياسي، من الدولة كحدث ميتافيزيقي إلى الهيمنة باعتب ... / زهير الخويلدي
- خاتمة كتاب الحركة العمالية في لبنان / ليا بو خاطر
- على مفترق التحولات الكبرى / فهد سليمان


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - لؤي الشقاقي - اخلاق الفرسان وشرف الخصومة