أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - عبد الرزاق عيد - تامر العوام أول الفنانين المخرجين السينمائيين الشهداء من السويداء إلى حلب ...














المزيد.....

تامر العوام أول الفنانين المخرجين السينمائيين الشهداء من السويداء إلى حلب ...


عبد الرزاق عيد

الحوار المتمدن-العدد: 7025 - 2021 / 9 / 20 - 09:46
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


استشهد تامر بعد سنة ونصف من قيام الثورة السورية التي ابى أن يلازمها من المانيا المهجر الذي كان فيه ،معلقا على ذلك بأنه لايستطيع أن يقدم صورة عن حقيقة ثورة الشعب السوري إلا إذا صوره في كاميرته على الأرض السورية وليس بالفنادق ذات النجوم في العالم عبر المراسلين ...

ولقد كان شرفالي أن العوام زارني من ألمانيا إلى فرنسا حيث مكان إقامتي، وذلك بعد أن التقيته من قبل في مؤتمر أنطاليا في تركيا ولا حظت يومها حضوره الفاعل والمميز بهذا المؤتمر الذي حضره سبعين شابا متعددي الاجتهات كانوا الثروة الوحيدة لمؤتمرنا في أنطاليا ..

نشأت بيني وبين الشاب علاقة خاصة واستثنائية سيما أنه كان يحمل المحبة ذاتها لي كون والدي كان من رجال ثورة سلطان الأطرش في حلب وجبل الزاوية مع ابراهيم هنانو، بالإضافة إلى زياراتي المتكررة للسويداء بدعوات أهلية من أصدقاء للمحاضرات الأهلية في مضافاتهم ولقاءتنا الحوارية المشتركة ، سيما أن أهلنا بالسويداء كانوا قد استقبلوا وثيقتنا التي سميت بوثيقة الألف للجان إحياء المجتمع المدني بعد أن دعيت لندوة أهلية لمناقشتها مع الأصدقاء في السويداء ....

المهم أن تامر العوام أشار لي لنيته بزيارة حلب وذلك بعد ان قدم من ألمانيا إلى باريس بسيارة صديقته الألمانية لإجراء حوار مطول دام ساعات معي حول الثورة وقد قضيت يوما مفعما بالأمل والتفاؤل مع هذا الشاب الذي جدد إحساسي بشبابي، وذلك في ذروة حماسه لتسجيل وقائع الثورة سينمائيا وطلب مني عنواني في حلب، في حي الإذاعة الذي تحول إلى خط نار شعبي مع القوى الفاشية الأسدية ،ولم أكن يومها أعرف أنه قد صدر مرسوم بمصادرة بيتي واموالي المنقولة وغير المنقولة (غير الموجودة بالأصل) ، بعد أن تم حرق مكتبتي الخاصة التي تضم ألاف الكتب...

سيما أني قد حدثته على أن حينا الإذاعة مبني على قمة جبل الجوشن في حلب الذي كان مصيفا لسيف الدولة الحمداني، وهويطل على موقع شيعي مقدس كان يشكل منذ ذلك الوقت المبكرمكانا لاستقطاب الشيعة السوريين في البداية قبل الاهتمام السياحي به ايرانيا بعد قرارهم وقرار حزب الله بتحرير القدس من حلب ...

أرجو شاكرا من أصدقا ء تامر الفنيين المقربين من يتوفر له هذا الحوار أن يتفضل مشكورا بارسال نسخة منه على عنواننا .....

وشكرا لقناة سوريا الفضائية اهتمامها بالشهداء المثقفين للثورة السورية .....






اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع الكاتب السوري ياسين الحاج صالح حول سوريا واليسار والاسلام السياسي في العالم اليوم
طارق حجي مفكر علماني تنويري في حوار حول الحداثة والاسلام السياسي والتنمية وحقوق المرأة في بلداننا


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

الكاتب-ة لايسمح بالتعليق على هذا الموضوع


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- د دردشات حول الوضع السوري وتحولاته السوريالية العكسية إلى ما ...
- هل إخفاق الربيع العربي بسبب انتقال الخطاب الإسلاموي الجمعي م ...
- لعل المصادفة التاريخية قد أفضت إلى هذا الترابط والتزامن الدل ...
- فرح وبهجة بعض من نخبة الفنانين السوريين بدستورية حقهم العبود ...
- شكرا لللكاتبة الإسلامية التويرية الثورية لأستاذة الفاضلة نوا ...
- حول رحيل الصديق ميشيل كيلو... وهل كان يستحق الدعوة له بالرحم ...
- الراحل ميشيل كيلو بين الطائفيين المعارضين والطائفيين المؤيدي ...
- بين المستنيرة الإسلامية نوال السباعي واليسار السوري
- نوال السعداوي بين (تغيير النصوص) أو( تعطيل النصوص) ...
- الخلط بين رفض نوال السعداوي للاسلاموية من جهة ، والترحيب بال ...
- ويحدثونك عن المجلس العسكري في سوريا الذبيحة !!!! د.عبد الرزا ...
- هل اغتيال لقمان سليم هوالرد الوحيد الإيراني الفارسي على الإذ ...
- شعبنا السوري يبرهن على حسه السليم في خياره الحاسم للثورة من ...
- هل العقل العربي برميل مثقوب لا يراكم ما يصب فيه .. د. عبد ال ...
- جيل التراثيين الجدد الشباب والثورة المعلوماتية !!!!!
- هل آل البيت (الشيعة ) محدودون ضيقو الأفق حسب معاوية بن أبي س ...
- المسلمون بين العطالة الداخلية والتعطيل الخارجي....‍‍‍‍‍!!!
- الجذور الابستمية المعرفية لغنوصية الشيعة العرفانية / وعقلاني ...
- هل الموجة الثانية للثورة السورية الراهنة (كلهم يعني كلهم) ست ...
- استمرار هيمنة الخطاب العروبي البعثي _المتأسلم السياسي الأخوا ...


المزيد.....




- وفد إماراتي يبحث في أنقرة فرص التعاون بالصناعات العسكرية
- ليبيا.. اقتحام مقر مفوضية الانتخابات في طرابلس ـ فيديو
- أنغيلا ميركل: مسيرة في صور
- العدل الدولية توجه طلبات لأذربيجان وأرمينيا
- ولي العهد السعودي يصل أبوظبي في ثاني محطات جولته الخليجية
- محاولة لتوتير نجاح زيارة ماكرون للسعودية بإعلان القبض على شخ ...
- واشنطن تفرض عقوبات على أفراد وكيانات في إيران وسوريا
- انقطاع الاتصال بزعيم المافيا التركية سادات بكر
- الاتحاد الأوروبي يبتّ في وجوده بكابل خلال أسابيع
- تونس.. محكمة التعقيب تقر باختصاص القضاء العسكري في قضية مخلو ...


المزيد.....

- الملك محمد السادس ابن الحسن العلوي . هشام بن عبدالله العلوي ... / سعيد الوجاني
- الخطاب في الاجتماع السياسي في العراق : حوار الحكماء. / مظهر محمد صالح
- ضحايا ديكتاتورية صدام حسين / صباح يوسف ابراهيم
- حزب العمال الشيوعى المصرى ومسألة الحب الحر * / سعيد العليمى
- ملخص تنفيذي لدراسة -واقع الحماية الاجتماعية للعمال أثر الانه ... / سعيد عيسى
- إعادة إنتاج الهياكل والنُّظُم الاجتماعية في لبنان، من الماضي ... / حنين نزال
- خيار واحد لا غير: زوال النظام الرأسمالي أو زوال البشرية / صالح محمود
- جريدة طريق الثورة، العدد 49، نوفمبر-ديسمبر2018 / حزب الكادحين
- أخف الضررين / يوسف حاجي
- العدالة الانتقالية والتنمية المستدامة وسيلة لتحقيق الأمن الم ... / سيف ضياء


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - عبد الرزاق عيد - تامر العوام أول الفنانين المخرجين السينمائيين الشهداء من السويداء إلى حلب ...