أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - طاهر مسلم البكاء - أمريكا وأفغانستان ..ارتداد السحر على الساحر














المزيد.....

أمريكا وأفغانستان ..ارتداد السحر على الساحر


طاهر مسلم البكاء

الحوار المتمدن-العدد: 6991 - 2021 / 8 / 17 - 02:10
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


تسيدت الولايات المتحدة الأمريكية العالم ردحا ً من الزمن ،فخربت وقتلت وهجرت وأحتلت وحاصرت في العديد من أصقاع المعمورة بحجة نشر الديمقراطية ومبادئ حقوق الأنسان ،ولا أوضح أمثلة على ذلك مما حصل في العراق وأفغانستان وسوريا وليبيا .. وغيرها .
هي اليوم تنحدر في الجانب الثاني من السفح ،نحو التقوقع والتشرذم ،وقادتها يشعرون بعظم وفداحة الهاوية التي تسير بلادهم نحوها ، فالأقتصاد لم يعد يتحمل كل هذه التكاليف الباهضة رغم ان الدولار،الذي لايزال يشترون به كل شئ ، يطبع من الورق في مطابعهم وبدون أي سند ذهبي !
كما ان حصار كورونا لم تنجح أمريكا في التخفيف من وطئته رغم توفر اللقاحات ،وهو يشتد عليها ويحاصرها، كما حاصرت هي دول فقيرة أقتصاديا ً، وهجوم الفايروس يجعلها الدولة المتضررة الأولى عالميا ً في عدد الأصابات رغم مايتوفر لها من خدمات صحية وعلمية متقدمة !
بين هزيمة فيتنام والهزيمة المذلة في افغانستان :
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
لعبت قوة السلاح بأعطاف الأمريكان وهم يجدون أنفسهم ينفردون بصدارة عالم خالي من المواجهة بعد سقوط الأتحاد السوفيتي ،وبدلا ً من ان ينشروا الحب والسلام وينشدوا علاقات طبيعية متوازنة مع دول العالم ،أنقضوا ينشرون القتل والدمار على بعد آلاف الأميال عن حدودهم ،فدمروا دول وقتلوا وهجروا الملايين ، وكانت أفغانستان واحدة من الدول التي هاجمها الأمريكان بحجة أيواء أسامة بن لادن الذي اتهموه بتنفيذ هجمات 11 سبتمبر /2001 م .
طالب الرئيس الأمريكي طالبان بتسليمه،غير ان طالبان رفضت تسليمه ما لم تُقدَّم أدلة وثيقة على علاقته بالهجمات، وقد رفضت الولايات المتحدة تقديم الأدلة .
حكم المنطق ليس في صالح الأمريكان :
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
شخص او بضعة اشخاص يلاحقهم العالم ، متوارين في كهوف تورا بورا بخطفون طائرات مدنية ضخمة وبطيئة في الدولة العظمى المتسيدة للعالم ، وتحت مرأى ومسمع من أجهزتها الأمنية البالغة الدقة والتعقيد ، يستطيعون أن يقوموا بهذا العمل بكل احترافية، هذا شئ لا يصدقه الاغبياء فكيف بالعقلاء ؟
الهجوم الأمريكي وأحتلال افغانستان :
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
في 7 أكتوبر 2001 م شنت حربها ضد دولة افغانستان التي تقودها طالبان وبحلول ديسمبر من نفس العام انهزمت طالبان ،وكان الرئيس الأمريكي " بوش الأبن " يعلن متفاخرا ً :
"بجهود جيشنا وحلفائنا والمقاتلين الأفغان الشجعان وصل حكم طالبان لنهايته".
وأضاف: "لكن مسؤولياتنا تجاه الشعب الأفغاني لم تنته بعد، نحن نعمل على عهد جديد من حقوق الإنسان والكرامة الإنسانية في ذلك البلد".
ولكن بعد حوالي 20 سنة من هذا التاريخ تغادر امريكا أفغانستان منهزمة في أطول حرب في تاريخها ،وتعود طالبان بكل سهولة ويسر الى مواقعها الأولى متبوأة حكم البلاد ثانية ،قد تكون طالبان خسرت معركة ولكنها ربحت نتيجة الحرب !
ماالذي جنته أمريكا في افغانستان ؟
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
يعلل الأمريكان الأنسحاب بأن أفغانستان لم تكن محورية في المصالح الأميركية، لكن عندما اتخذها تنظيم القاعدة هناك ملاذا آمنا لمهاجمة الولايات المتحدة، أصبح لواشنطن مصلحة في القضاء على ذلك الملاذ .
ترليونيّ ونِصف ترليون دولار، و3500 قتيل و20 ألف جريح، كما بلغ ما أنفقته على تدريب وتسليح الجيش الأفغاني أكثر من 160 مليار دولار، فهل فعلا ً يتسق كل هذا مع مجموعة من التنظيمات تسكن الجبال والكهوف ؟
شئ لايمكن لعاقل ان يصدقه ، مثلما كان استيلاء طالبان على عواصم المقاطعات ومن ثم كابل العاصمة ،والسرعة التي تقدمت بها، يشكلان مفاجأة حتى للمراقبين المحنّكين، وربما حتى لحركة طالبان ذاتها .
ستظل التسائلات لوقت طويل دون أجابة :
- هل انهزمت أمريكا فلم تلحق ابلاغ حتى حلفائها ؟
- هل كان ماحصل مخرجات للمباحثات الطويلة التي جرت مع طالبان في الدوحة ؟
- هل ان أمريكا لاتزال تلعب لعبتها المفضلة "الفوضى الخلاقة " أم ان السحر ارتد على الساحر؟



#طاهر_مسلم_البكاء (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع المفكر العراقي ضياء الشكرجي حول العلمانية والدين والاحزاب الاسلامية في العراق والشرق الاوسط
حول الانتخابات في البرازيل مع عالم الاجتماع والفيلسوف الماركسي ميكائيل لووي - اضواء على احداث ساخنة


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- كورونا هي غضب السماء
- تجفيف انهارنا ،هل استسلمت حكومات العراق ؟!
- قالها القذافي : ستنفرد بكم أمريكا واحدا ً بعد واحد !
- العاطلون عن العمل ومعالجات الدولة
- من أكثر خطورة .. حوادث المرور أم الأرهاب ؟
- أحلام وتنبؤات تتحقق .. إنهيار دويلة الصهاينة
- بانوراما الرد .. بين الحجارة والصواريخ
- أخطاء الساسة عبئ على كاهل الناس
- استنفار فلسطيني .. ماذا يحصل في القدس؟
- بوادر الأنتفاضة الثالثة في القدس
- حادثة مستشفى ابن الخطيب .. الأسباب والعلاج
- الغاء كامب ديفيد الحل الحاسم لسد النهضة
- امريكا هي السبب في انهيارها
- التقاعد في سن الستين،سرقة جديدة في العراق
- الدول الثماني الأسلامية تجربة اقتصادية ثمينة
- غلق قناة السويس هل كان مدبرا ً ؟
- الحب نور سماوي يتخلل ارواحنا
- درس للمطبعيين
- لحظة غارقة بالدموع
- ازمة غلق قناة السويس والحاجة الدولية الملحة الى ميناء الفاو ...


المزيد.....




- هذا ما حصل عندما شاهدت مضيفة طيران سابقة عمرها 94 عامًا صورة ...
- لأول مرة..أهرامات الجيزة بمصر تحتضن عرض أزياء -ديور-
- مصطفى بكري ينعى لـCNN الإعلامي المصري مفيد فوزي
- مصطفى بكري ينعى لـCNN الإعلامي المصري مفيد فوزي
- مدمر أسطورة إسرائيل.. RT تكشف تفاصيل افتتاح السيسي مشروعا ضخ ...
- فيديو: غارات على غزة بعد إطلاق صاروخ من القطاع باتجاه إسرائي ...
- إيران تعدم أربعة رجال متّهمين بالتعاون مع إسرائيل
- شاهد: المزيد من الجنود الروس حشدتهم موسكو يتوجهون للقتال على ...
- ثوران بركان سيميرو في إندونيسيا والسلطات تحذر السكان من الاق ...
- العراق يرحل 43 ألف عامل أجنبي خلال 2022


المزيد.....

- أسرار الكلمات / محمد عبد الكريم يوسف
- دفاعاً عن النظرية الماركسية الجزء 2 / فلاح أمين الرهيمي
- إريك بلان، كارل كاوتسكي والطريق الديمقراطي للاشتراكية / جون ماروت
- التقرير السياسي الصادر عن أعمال دورة اجتماعات المكتب السياسي ... / الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين
- تحولات المثقف المصري / بهاء الدين الصالحي
- بصمة عراقية / سعد الكناني
- التطورات المخيفة للاقتصاد العالمي القادم / محمود يوسف بكير
- صدور العدد 58 من «كراسات ملف» / الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين
- التلاعب السياسي عبر الأدلجة التضليلية للأزمة 2-2 / حسين علوان حسين
- البطالة كعاهة رأسمالية طبقية لا علاج لها / عبد السلام أديب


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - طاهر مسلم البكاء - أمريكا وأفغانستان ..ارتداد السحر على الساحر