أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - طاهر مسلم البكاء - غلق قناة السويس هل كان مدبرا ً ؟














المزيد.....

غلق قناة السويس هل كان مدبرا ً ؟


طاهر مسلم البكاء

الحوار المتمدن-العدد: 6862 - 2021 / 4 / 7 - 22:14
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


وسط انسيابية آلاف السفن عبر ممر القناة الذي يبلغ عرضه 330 م دون أي حوادث تذكر ،برزت حادثة السفينة المشغلة من شركة تايوانية "إيفر غيفن " والتي يبلغ طولها 400 متر،إذ تسببت في إغلاق الشريان الدولي وحدوث زحمة في البحرين الأحمر والأبيض المتوسط لستة ايام متتالية ، وأجبرت بعض السفن على تغيير طريقها باتجاه رأس الرجاء الصالح .
ان طول السفينة يوجب على قادتها ان يكونوا أكثر حذرا ً وابعد مايكونوا عن مثل تلك الحوادث ، كون قادتها ومالكيها يعرفون جيدا ً ان طولها سيتسبب في مشكلة مرور دولية فيما لو اخذت مسارا ً عرضيا ً لأي سبب كان ،وبالتالي فلابد وانهم ممن يؤخذ الحذر أكثر من باقي السفن ، ومن هنا يستبعد ماحدث كليا ً في الظروف الطبيعية الغير مصطنعة .
التحقيقات غير ذات جدوى :
حسب الجانب المصري فقد قدرت خسائر جنوح السفينة ، وما سببته من توقف للملاحة، نحو مليار دولار .
وحسب رئيس هيئة قناة السويس المصرية - فان "الفيديوهات الخاصة بلحظات شحن السفينة في الممر الملاحي لقناة السويس ، تؤكد أن القناة المصرية تضررت مما حدث"، مشيرا إلى أن "الفحص الفني للسفينة يؤكد سلامتها 100 بالمئة، إذ أنها منذ لحظة تعويمها وهي تتحرك بطريقة سلسة وأبحرت معتمدة على محركاتها حتى البحيرات".
وقال مسؤولان من هيئة قناة السويس إن العوامل الجوية لم تكن مسؤولة مسؤولية كاملة عن الحادث، حيث عبر قبل تلك السفينة نحو 12 سفينة أخرى في الظروف الجوية نفسها، التي لم تشكل عائقا أمام حركة الملاحة في القناة، و إن قائد السفينة قام بمناورة خاطئة أدت لانحراف السفينة.
وتظهر التحقيقات انها غير ذات جدوى ،وان الطرفين يحاولان التوصل الى صيغة مرضية ،دون تحمل أي مسؤولية ،كون مثل هذه الدعاوى تؤخذ وقتا ً طويلا ً .
هل كان الحادث عرضيا ً أم مدبرا ً ؟
لكون لاشئ واضح يمكن ان تسفر عنه التحقيقات ،رغم ان هناك رغبة مصرية أكيدة في معرفة الحقائق ، فأننا يمكن ان نبحث عن المستفيدين من الحادث لدرجة انهم يمكن ان يشتركوا في مثل هذا الفعل .
في الأيام الأولى للحادث قلنا وفي مقال سابق ،ان أهم من يستفيد من الحادث هما روسيا والولايات المتحدة الأمريكية ،حيث ان توريد النفط والغاز الى اوربا عبر الأطلسي بواسطة السفن يشكل فرصة امريكية ثمينة ،كماتقوم روسيا بتجهيز اوربا بالغاز الطبيعي عبر الأنابيب ،وهناك فرصة لبلوغ اقصى طاقتها الأستيعابية ،اضافة الى انها تطرح فكرة طريق بديل هو طريق البحر الشمالي، وهو ممر قطبي بديل آخر، يمتد على طول ساحل القطب الشمالي لروسيا وداخل المياه الروسية، غير ان المفاجئة كانت هي ماأعلن عنه كيان الصهاينة في فلسطين عن عزمه شق قناة " بن غوريون " ويضعها بديلا ً لقناة السويس ،ومع ان مثل هذه الخطوة هي تدمير للاقتصاد المصري ،فأنها الخطوة المتوقعة من الصهاينة الذين يطمحون بمساعدة الدول المتجبرة الى تسيد المنطقة والسيطرة على اقتصادياتها بعد تدمير دولها واشغال بعضها في مشاكل داخلية وجانبية ،وهذا ماحصل لدول العراق وسوريا وليبيا واليمن والسودان ولبنان واليوم يجري التركيز على مصر والأردن ،رغم انهما دول طبعت مع هذا الكيان ،وبتصور قادتها انها حققت السلام معه الى الأبد ،وانها أمنت شروره !
ان ازمة سد النهضة التي يشير الكثير من المطلعيين السياسيين الى اصابع الصهاينة فيها ومحاولته مبادلتها بمياه النيل بعد الضغط على مصر ، واليوم هذا الأعلان عن قناته المفترضه التي يحاول مزاحمة مصر،والأحداث الأخيرة في الداخل الأردني ، لهي دلائل على الأصابع المكشوفة للكيان الغاصب ، اما البصمات الغير مكشوفة فهي أكثر وأكبر خطوره ،حيث لاسلام مع كيان يعتبر ان ارضه هي كل ارض العرب من الفرات الى النيل ويجاهر بأنه سيستعيدها حال ماتتوفر له الظروف ،كما يسانده المتصهينون الأمريكان والذين يعتبرون الدول العربية خرائب يمكن اكتساحها ، ليقيم كيان الصهاينة استثماراته المستقبلية فوقها، والدلائل ،في هذا الزمان ،على مانقول اصبحت كالشمس الساطعة .






قناة الحوار المتمدن على اليوتيوب
واقع ومستقبل اليسار العالمي والعربي حوار مع المفكر الماركسي الفلسطيني غازي الصوراني
حول آفاق ومكانة اليسار ، حوار مع الرفيق تاج السر عثمان عضو المكتب السياسي - الحزب الشيوعي السوداني


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- الحب نور سماوي يتخلل ارواحنا
- درس للمطبعيين
- لحظة غارقة بالدموع
- ازمة غلق قناة السويس والحاجة الدولية الملحة الى ميناء الفاو ...
- من المسبب في هبوط قيمة الدينار العراقي ؟
- الحب والقدر
- تضحيات المرأة ويوم المرأة وعيدالأم
- عيد الربيع قديما ً وحديثا ً
- عش الدبابير ..عشرة سنوات على الحرب السورية
- لغز زيارة البابا الى بلاد سومر المملوءة بالألغاز
- ماذا تمثل المرأة للرجل ؟..بمناسبة عيد المرأة
- لايريدون لزيارة البابا للعراق ان تتم !
- رؤية الكون بين العلم والدين
- بين زيارة البابا وواقع مدينة الناصرية
- حكومة العراق تحاصر شعب العراق اقتصاديا ً !
- بايدن أم ترامب، ماذا يجني العرب ؟
- ميناء الفاو يوحد العراقيين
- ميناء الفاو الكبير، نفط العراق الدائم ..سينجز بأرادة وطنية
- هل تخطئ ايران وحلفائها بالأستسلام لحصار مدمر ؟
- الحروب المجهولة


المزيد.....




- قناة المملكة بالأردن عن مصدر: محكمة أمن الدولة تباشر التحقيق ...
- شاهد..12 من طيور البطاريق تسير نحو الحرية على شواطئ الأرجنتي ...
- قناة المملكة بالأردن عن مصدر: محكمة أمن الدولة تباشر التحقيق ...
- حكومة كردستان تكشف حقيقة -استهداف مركز للموساد في الإقليم-
- بريطانيا تشرع بتجريب مزج لقاحي كورونا مختلفين على متطوعين
- دعوة بايدن.. هل هي نصر لبوتين أم حصان طروادة؟
- شاهد: حديقة حيوانات لندنية تعيد فتح أبوابها للزوار
- تركيا تعزز القيود المفروضة لمكافحة كورونا خلال رمضان
- مشاهد مذهلة لبركان -بيتون دو لا فورنيز- بجزيرة بالمحيط الهند ...
- إدارة بايدن تمضي قدما في صفقة أسلحة ضخمة مع الإمارات


المزيد.....

- في مواجهة المجهول .. الوباء والنظام العالمي / اغناسيو رامونيت / ترجمة رشيد غويلب
- سيمون فايل بين تحليل الاضطهاد وتحرير المجتمع / زهير الخويلدي
- سوريا: مستودع التناقضات الإقليمية والعالمية / سمير حسن
- إقتراح بحزمة من الحوافز الدولية لدفع عملية السلام الإسرائيلى ... / عبدالجواد سيد
- مقالات ودراسات ومحاضرات في الفكر والسياسة والاقتصاد والمجتمع ... / غازي الصوراني
- استفحال الأزمة في تونس/ جائحة كورونا وجائحة التّرويكا / الطايع الهراغي
- مزيفو التاريخ (المذكرة التاريخية لعام 1948) – الجزء 2 / ترجم ... / جوزيف ستالين
- ستّ مجموعات شِعرية- الجزء الأول / مبارك وساط
- مسودات مدينة / عبداللطيف الحسيني
- اطفال الفلوجة: اللغز الطبي في خضم الحرب على العراق / قصي الصافي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - طاهر مسلم البكاء - غلق قناة السويس هل كان مدبرا ً ؟