أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - حقوق الاطفال والشبيبة - اسكندر أمبروز - عقلية استعباد الأطفال في الاسلام , وتشويه العلاقات الاسرية.














المزيد.....

عقلية استعباد الأطفال في الاسلام , وتشويه العلاقات الاسرية.


اسكندر أمبروز

الحوار المتمدن-العدد: 6964 - 2021 / 7 / 20 - 12:20
المحور: حقوق الاطفال والشبيبة
    


عندما تعيش في وسط المجتمعات الاسلامية , تبدأ بملاحظة أمر مهم يتواجد في الأفق وفي المنازل والشوارع ويحكم تصرفات البشر في المجتمعات الاسلامية بشكل مطلق دون أن يترك أي مجال للتنفس لأي فرد...

وهذا الأمر تشترك فيه المجتمعات الاسلامية والكثير من المجتمعات المحكومة من الأنظمة الشمولية كالشيوعية والنازية... ألا وهو الْمُرَاءاة والنفاق , أو بالعاميّة (الشوفونية) , وهو ما يمكن تعريفه بأنه تصرف الأفراد أمام الناس على عكس ما يريدون هم التصرف في حقيقة الأمر.

أو قول ما يعتبر مقبولاً بين الناس , مع اختلاف الشخص التام داخلياً مع ما يقوله...وهذا أمر ناتج عن العقلية الشمولية كما ذكرنا انفاً , والعقلية الجمعية التي تمحي الفرد وتمسح بكيانه الأرض , جاعلة منه نقطة في بحر الجماعة لا أكثر ولا أقل. ناسفة حريته الشخصية ومانعة اياه من قول ما يريد أو فعل ما يشاء , دون ايذاء الاخرين طبعاً.

وهذا الأمر يمتد الى أبسط التجمعات البشرية ألا وهي الأسرة , فالاسلام جعل الأطفال عبيداً لأهلهم , من خلال تقديس الاهل , ومنحهم المكانة الالهية التي لا يمكن لأي فرد الخروج عنها , وإن خرج سيتعرض للغضب الالهي أو التحقير من باقي أفراد العائلة أو المجتمع , أو لربما يتم قتل هذا الشخص ان كان امرأة خارجة عن طاعة أهلها مثلاً , مثلما يحدث في ما يسمى بجرائم الشرف.

وهذا يؤدي الى نسف كيان الأطفال منذ الصغر , ووضعهم ضمن إطار الطاعة وتعليمهم الاستجابة للأوامر من دون التفكير أو النقد أو النقاش , وهذا الأمر لا يقتصر على الاسلام فحسب , بل هو موجود في المسيحية واليهودية , ولكن في رأيي هو موجود بأقبح صورة في الاسلام , فهو اليوم يؤثر بعدد كبير من الناس حول العالم ويحطّم أسراً بأكملها. مشوهاً لعلاقة الأب بإبنه والأم بأطفالها , وناسفاً لأي مشاعر اسرية حقيقية تشمل الحب والحنان والرعاية.

واستكمالاً للحديث عن (الشوفونية) فالمجتمعات المقموعة والمكبوتة , ستصل في النهاية الى حلّان لا ثالث لهما , وهما إما التحرر من القيد بالخروج من قوقعة المجتمعات الاسلامية , أو النفاق والمرائاة وإبطان الكراهية دون البوح بها , واستمرار قمع الأهل لأبنائهم دون أي رداع , بل وبتصريح من الخرافة الدينية المهترئة التي تتحكم في عقول البشر.

ولهذا يجب علينا أن نضع ضوابط وأحكام للأهل حتى لا يغالو في توجيه أولادهم , وبناء علاقات طيبة مبنية على الثقة والانفتاح الفكري والثقافي , بدلاً من القمع والاسكات والتخويف من الخرافات والوحش الخيالي (الله) الذي سيأكل الطفل اذا لم يطع الأوامر !!






اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
سعود قبيلات الشخصية الشيوعية المعروفة من الاردن في حوار حول افاق الماركسية واليسار في العالم العربي
حوار مع أحمد بهاء الدين شعبان الأمين العام للحزب الاشتراكي المصري، حول افاق اليسار في مصر والعالم العربي


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

الكاتب-ة لايسمح بالتعليق على هذا الموضوع


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- الأديان ومعاملة الأطفال.
- نوستردامس وتنبؤ المستقبل.
- خطورة الترهيب من عذاب الإله.
- الخرافة الدينية وإنكار الحقائق.
- ماذا سنستفيد لو تم تطبيق الشريعة الاسلامية ؟
- أهمية الدول , وفوضى الأديان.
- المزيد في مسألة تحريف القرآن.
- الصلاة هي قمّة اللامنطق.
- الله عبثي وزعيم حارة العبثيين.
- كذبة العصر الذهبي الإسلامي.
- عقيدة وفكر الجهاد يضرب الإسلام في مقتل.
- قصر معرفة الاله بطبيعة البشر المتعددة.
- مهزلة السببية كمان مرّة.
- الله يضل !
- أنظمة تعليم أم أنظمة تحجيم عقلي.
- انتقادات واضحة لجرائم حماس الفاضحة.
- حقائق فاضحة عن الإحتلال التركي للأراضي السورية.
- الصلاة والدعاء إهانة لله !!
- سخافة منطق الثواب والعقاب.
- موقف القرآنيين.


المزيد.....




- اشتباكات مسلحة.. اعتقالات ومداهمات في مخيم جنين
- مينسك تأخذ في الاعتبار لقاء بعض البعثات الدائمة لدى الأمم ال ...
- تونس تطمئن تركيا والاتحاد الأوروبي والأمم المتحدة بعد أن جمد ...
- المغرب.. اعتقال ناشط من الأيغور بناء على طلب من الصين
- إقالة عدد من المسؤولين الكبار في الحكومة وحملة لاعتقال المهت ...
- مسؤول تركي يثير غضبا واسعا بتحركات وتصريحات -عنصرية- ضد اللا ...
- الأمم المتحدة تدعو القادة السياسيين في تونس إلى حل الخلافات ...
- تنسيق روسي سوري في عدد من المجالات ضمن متابعة مؤتمر اللاجئين ...
- هيومن رايتس ووتش: -هجمات إسرائيل وحماس في النزاع الأخير قد ت ...
- اعتقال 4 صحفيين على يد قوات الأمن في أفغانستان


المزيد.....

- نحو استراتيجية للاستثمار في حقل تعليم الطفولة المبكرة / اسراء حميد عبد الشهيد
- حقوق الطفل في التشريع الدستوري العربي - تحليل قانوني مقارن ب ... / قائد محمد طربوش ردمان
- أطفال الشوارع في اليمن / محمد النعماني
- الطفل والتسلط التربوي في الاسرة والمدرسة / شمخي جبر
- أوضاع الأطفال الفلسطينيين في المعتقلات والسجون الإسرائيلية / دنيا الأمل إسماعيل
- دور منظمات المجتمع المدني في الحد من أسوأ أشكال عمل الاطفال / محمد الفاتح عبد الوهاب العتيبي
- ماذا يجب أن نقول للأطفال؟ أطفالنا بين الحاخامات والقساوسة وا ... / غازي مسعود
- بحث في بعض إشكاليات الشباب / معتز حيسو


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - حقوق الاطفال والشبيبة - اسكندر أمبروز - عقلية استعباد الأطفال في الاسلام , وتشويه العلاقات الاسرية.