أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - نايف عبوش - الشعر الشعبي.. بين النظم باللهجة العامية والانسلال المتناغم عن العربية الفصحى














المزيد.....

الشعر الشعبي.. بين النظم باللهجة العامية والانسلال المتناغم عن العربية الفصحى


نايف عبوش

الحوار المتمدن-العدد: 6933 - 2021 / 6 / 19 - 21:25
المحور: الادب والفن
    


الشعر الشعبي..بين النظم باللهجة العامية والانسلال المتناغم عن العربية الفصحى


الشعر الشعبي، هو ذلك النمط من الشعر الذي ينظم باللهجة العامية المحكية المتداولة بين الناس منطقة معينة، حيث يستلهم الشاعر مفردات كلماته ومعانيها، مِن واقع الحياة الشعبية اليومية العامة لمجتمعه ، التي اعتاد أن يعيش تفاصيلها، ويتفاعل وجدانيا معها، بدلاً من استخدام اللغة العربية الفصحى في النظم .

ولأن الشعر الشعبي،في بنيته ، يزخر بتوظيف المفردة الشعبية في محكياتها اليومية، بماهو تعبير عن حركة الحياة اليومية، وحيث ان الشاعر الشعبي وهو يتحدث باللهجة العامية للقوم من سكان منطقته، أو بلده، ويقرض نظمه بها، بدلاً من الفصحى ، معبرا بذلك عن لسان حالهم، وأسلوب حياتهم اليومية باللهجة العامية المتداولة، كبديل عن اللغة العربية الفصحى، فإنه يمتاز بالتلقائية، والسلاسة، في النظم وقوّة التأثير في الوسط المتلقي، لاسيما وان الشعراء الشعبيين المبدعين الذي اعتادوا نظمه، إنما يُعبّرون عن حقيقة الحياة وطبيعتها، وجمالها، وبساطتها، بكامل وجدانية حسهم المرهف، وفي لحظة انثيال النظم .

والشعر الشعبي بصفته من الفنون الأدبية الشعبية، شاع في الاستخدام ، شعرا عموديا كان، أم زهيريا أم عتابة، أم نايلا،بسبب سهولة مخاطبته عامّة الناس، ومن خلال جنوحه نحو استخدام اللغة العربية في لهجاتها العاميّة، حيث حظي بهذا المنحى، بقبول واسع بين جمهور المتلقين، فاحتل مكانة خاصة، بين أنواع الشعر الأخرى، لاسيما وأنه لا يعدم استخدام قواعد، وأصول الشعر العربي الفصيح، في النظم.

وقد امتاز بعض الشعراء الشعبيين المبدعين ،بقدرتهم العالية على نظم الشعر(العمودي، والشعبي) معا، بتلقائية سلسة، وانسيابية رشيقة،وحس مرهف، وبتناص مدهش، في دس بعض المفردات الفصحى،حيث مكنتهم موهبتهم الفطرية، من استنبات مرموزاتهم الشعرية المتنوعة،في قريضهم الشعري في العتابة،والزهيري،والقصيد، من خلال اقتدارهم العجيب على التقاط المفردات التراثية الشعبية الدارجة ، ومهاراتهم العالية في توظيفها بكل دلالاتها، الايحائية، وتجلياتها المتدفقة ، في نصوصهم الإبداعية ببلاغة عالية، تستفز وجدان المتلقين من اصحاب الذوق الرفيع من الجمهور ،وتشدهم للتفاعل الذوقي الحي مع تلك المفردات، بوجدانية عالية.
 
ويأتي الشاعر المبدع أحمد علي السالم ابو كوثر، في مقدمة أبرز الشعراء المعاصرين في ديرة ريف جنوب الموصل، الذين أبدعوا نصوصا شعرية رائعة ،في الفصحى والعامية، على حد سواء ، والتي حظيت بتفاعل وقبول واسع في التلقي، والتداول بين مختلف أوساط الجمهور في عموم الديرة .

ولعل بإمكان المتلقي ان يتلمس، على سبيل المثال،اقتدار الشاعر أبو كوثر العالي، في توظيفه الخلاق، للمفردة التراثية ( مساريب)، في نظمه الشعر بالعامية، لتعطي معاني راقية من مراداته، من وراء توظيفه المبدع، والبليغ لها في نص هذه العتابة، ناهيك عن رهافة حسه :

افراگك فاج بكبودي مـــــــساريب
اودمعي فوگ وجناتي مــــساريب
إرحلوا واسأل على حيهم مساريب
ٱلگـطا والطير لــــــو حـام ٱلضحى...

وهكذا يلاحظ أن الشعر الشعبي، قد أخذ ينتعش لسهولة نظمه، وسرعة هضم وتمثل مضمونه، وبات اليوم،يحتل مكانة متميزة في النظم، والإلقاء، و التلقي، في الوسط الشعبي العام، ويحظى بقبول، وتداول واسع، في المجالس، والامسيات الأدبية.

 
 



#نايف_عبوش (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
إلهامي الميرغني كاتب وباحث يساري في حوار حول الوضع المصري ودور وافاق الحركة اليسارية والعمالية
سلامة ابو زعيتر باحث وناشط نقابي ومجتمعي في حوار حول افاق ودور الحركة النقابية والعمالية في فلسطين


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- الرموز التعبيرية أيقونات تواصل رقمي.. وليست لغة حقيقية حية
- لا يزال الانتصار على الغطرسة الصهيونية ممكنا
- اليوم الدولي للأرض.. بين تحديات التلوث والتطلع لمستقبل أخضر
- هوية التراث المعماري الموصلي.. ضرورة تاريخية وتراثية
- تراث الأنساب الشفاهي.. والحاجة إلى التوثيق
- الرياضيات.. أم العلوم ولغة التقنية الحديثة
- التعليم عن بعد.. هل سيكون أسلوب تعليم العصر
- إخفاق نظام العولمة في التصدي للجائحة.. وإعادة تشكيل عالم ماب ...
- مذكرات غانم العناز.. سيرة ذاتية بنمط موسوعي يستحق التنويه
- تجليات الشجن في الغناء الريفي
- انحسار الموروث الشعبي بضجيج العصرنة
- ظاهرة الحنين إلى الماضي تواصل وجداني مع جذور الأصالة
- بيج الماجد وأبو كوثر.. إبداع متوهج واقتدار في التوظيف
- المثقف بين إشكالية الانكفاء على الذات.. ومتطلبات التفاعل الب ...
- برحيل الشاعر الكبير ابو يعرب.. حان الوقت أن نكون مع قصيدته ا ...
- الحفاظ على البيئة.. ضرورة حضارية وأخلاقية
- الملا ضيف الإحميد المصطفى.. راوية تراثي لا يتكرر
- التراث بين متطلبات الحفاظ على الهوية.. وتداعيات الاستلاب بال ...
- نعمات الطراونة.. والتواصل العصري الحي مع التراث
- مجالس السمر.. وتفعيل التواصل الحي بين الأجيال


المزيد.....




- الكشف عن تطورات الحالة الصحية للفنانة أنغام
- أزمات جديدة لشيرين عبد الوهاب.. هل تؤثر مشكلات الفنان الشخصي ...
- السوريون يكرّمون شخصية الشاعر العراقي الراحل مظفر النواب
- أشرف زكي: لايشرفنا وجود عمرو واكد في نقابة المهن التمثيلية
- صًحنُ النَظَر
- فيلم كوستا برافا.. السياسة بطلا كعادة السينما اللبنانية
- مصر.. مصدر يكشف العقوبة المتوقعة للفنانة غادة إبراهيم بعد مش ...
- بوتين يعين خليفة لوزير لقي مصرعه خلال محاولة إنقاذ مخرج سينم ...
- فيديوغرافيك.. حملة لإلغاء حفل فنان مغربي في بغداد
- تركيا تلغي حفلات لموسيقيين أكراد -معارضين-


المزيد.....

- رواية راحلون رغما عن انوفهم - الجزاء الاول / صبيحة شبر
- من الشعر نفحات / عيسى بن ضيف الله حداد
- - شعر - قطوف من خارج المالوف / عيسى بن ضيف الله حداد
- المجموعة الشعرية الكاملة في الشعر السياسي / عيسى بن ضيف الله حداد
- المُلحد / عبد الباقي يوسف
- أمريكا كاكا / عبد الباقي يوسف
- حنين احلام مصادرة / رواية خماسية - رواية الجزء الاول ( هرو ... / أمين احمد ثابت
- ديوان شعر ( مترائي . . الثورة المفقودة ) / أمين احمد ثابت
- حزن الشرق / السعيد عبد الغني
- حتى أكون / رحمة شاذلي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - نايف عبوش - الشعر الشعبي.. بين النظم باللهجة العامية والانسلال المتناغم عن العربية الفصحى