أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - حيدر حسين سويري - شيزوفرنيا خاصة














المزيد.....

شيزوفرنيا خاصة


حيدر حسين سويري

الحوار المتمدن-العدد: 6893 - 2021 / 5 / 9 - 20:04
المحور: الادب والفن
    


قصة قصيرة

- ما بكِ سهام؟! ما لكِ تصرخين على غير عادتك!؟
هكذا تكلم أستاذ فلاح باستغراب مع زميلتهِ سهام، عندما رآها تخرج من غرفة المدير صارخةً وبصوتٍ عالٍ ...
- لقد نسي انهُ كان زميلاً لنا، وإننا من اختاره بعد إحالة مديرنا السابق على التقاعد؛ لقد نسي كل هذا وأصبح ينظر الينا وكأننا عبيد عنده!
- هل تقصدين وسام؟
- نعم إنه هو، وهل يوجد فض وحقير وقبيح وخبيث و ......
- يكفي يكفي، على مهلكِ، تعالي معي الان، وأخبريني ما حصل
تذهب مع فلاح وتجلس، يعطيها قنينة الماء فتشرب، وتحاول ان تتكلم لكن فلاح يطلب منها الهدوء، ويقول لها:
- العنف لا يولد الا تصرفات قد نندم عليها فيما بعد
هنا يدخل المعاون ويقول: لقد أصدر وسام كتاب نقلك الى دائرة أخرى، وسوف يرفعه الى المدير العام!
- ليفعلها وليرى ماذا سأفعل!؟
- لن تسطيعي فعل شيء... ولكن اسمعي لفلاح واتركي هذه اللغة
تنهد فلاح وقال بهدوء:
- ألم أقل لكِ اضبطي أعصابك واغلقي فمك؟!
- ألم ترى ماذا فعل؟
- سوف يتراجع عن قراره
- ماذا؟ كيف؟ لقد قال المعاون أنهُ أصدر امراً
- لا عليكِ هو صديقنا ونعرف أسلوبه
- وما هو أسلوبه؟
- ان تتكلمي معه على انفراد
- ماذا تقصد؟
- لا أقصد سوءً، أقصد أننا نعرف طبيعته، فهو خجول جداً ومتعاون جداً لو كان الطلب منه على انفراد، لكن مع وجود طرف ثالث (أياً كان) فهو كما رأيتِ
- ماذا؟ نعم لقد كان المعاون حاضراً
- وماذا طلبتي انتِ؟
- إجازة لمدة ثلاثة أيام لأداري أمي فقد عملت عملية
- الموضوع بسيط جداً، أفعلي كما قلت لكِ
- بعد كل هذه الالفاظ والاهانات التي أطلقتها في وجهه؟
- قلت لك، سترين شخص أخر
- وهل أذهب إليه الآن؟
- لا اتصلي به بعد العشاء
- سوف أفعل ذلك
في الليل وبعد العشاء، وقفت حائرة خجلة مما فعلت، ولم تستطع الاتصال والكلام معه، بسبب كلامها الجارح والمهين معه، فقررت مراسلته، وبعثت رسالة واحدة قالت فيها:
- السلام عليكم أستاذ، أنا أسفه على ما بدر اليوم مني، لكن مرض أمي أفقدني رشدي... أتمنى ان تتقبل اعتذاري
فجاء الرد مفاجئاً:
- لا عليكِ، أنتِ أختٌ عزيزة... واعتبري كل شيء قد انتهى، تسطيعين الذهاب الى أمك مع ارسال سلامي لها، وتمنياتي لها بالشفاء العاجل
فاجئها الرد فاتصلت بفلاح مباشرة وقالت:
- أستاذ فلاح اشكرك جداً لقد انتهى كل شيء
- هههههههه ألم أقل لكِ، هذه هي شخصيتهُ فتعلمي كيف تتعاملين معه
- لكن لماذا؟
- لماذا ماذا؟
- لماذا هو يفعل ذلك؟
- لعلها شيزوفرنيا خاصة
.........................................................................................
كاتب وأديب وإعلامي
عضو المركز العراقي لحرية الإعلام
البريد الإلكتروني: [email protected]






اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار حول اعمال وارث الكاتبة والمناضلة الكبيرة نوال السعداوي - الجزء الثاني
حوار حول اعمال وارث الكاتبة والمناضلة الكبيرة نوال السعداوي - الجزء الاول


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- الاستحمار الزنكلاديشي
- ابو لهب المعاصر
- اتون قلب مضطرم
- قصيدة - كلب وحمار-
- تسول باسلوب حضاري
- بناء المعلم
- ليلةُ رُعبٍ في بَيتِ فَقيرٍ
- ما بين غريج وحريج اختفت أموال الفريج
- الفريق ثامر الحسيني وفرقته والقائمة السوداء
- قصيدة - چذابه-
- قصيدة - ما حاچيك -
- (تفو) على كل فاسد
- عدوٌ محترمٌ خيرٌ من صديقٍ ذليل
- التطويع وبعده التطبيع
- خُذني مَعكَ
- جهاز استنساخ
- لا تحتضن مَنْ ليس مِنْ جنسك
- قصيدة - إلى رغد -
- قصص لجابر
- معرقلات في تُعطل القبول في الدراسات


المزيد.....




- وفاة ممثلة -غون غيرل- ليزا بينز في حادث سير عن 65 عاما
- أشعاره لا تزال الأكثر شعبية بين الأتراك.. 700 عام على وفاة ا ...
- وداعاً أيُّها الكوني ُ ... الى الشاعر العراقي سعدي يوسف ...
- عمر الشرقاوي يكتب: اسبانيا.. حكومة الهواة
- الإتحاد المغربي للحقوق والحريات ومكتب -ستيرلينغ ستامب- يدافع ...
- غضب الموسيقيين في تركيا لاستمرار حظر حفلاتهم رغم السماح بفتح ...
- غضب الموسيقيين في تركيا لاستمرار حظر حفلاتهم رغم السماح بفتح ...
- الممثلة ميريل ستريب تكشف تعرضها للاكتئاب بسبب دور في أحد أشه ...
- مغاربة الخارج ..تخوف من فشل الحكومة في ترجمة المبادرة الملكي ...
- مصر.. الفنانة فاطمة كشري تكشف حقيقة ترك -شاش- في بطنها أثناء ...


المزيد.....

- فن الرواية والسينما والخيال: مقابلة مع سلمان رشدي / حكمت الحاج
- أحمر كاردينالي / بشرى رسوان
- بندقية وكمنجة / علي طه النوباني
- أدونيس - و - أنا - بين - تناص - المنصف الوهايبي و - انتحال - ... / عادل عبدالله
- التوازي في الدلالات السردية - دراسة ذرائعية باستراتيجية الاس ... / عبير خالد يحيي
- مجموعة نصوص خريف يذرف أوراق التوت / جاكلين سلام
- القصة المايكرو / محمد نجيب السعد
- رجل من الشمال وقصص أخرى / مراد سليمان علو
- مدونة الصمت / أحمد الشطري
- رواية القاهرة تولوز / محمد الفقي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - حيدر حسين سويري - شيزوفرنيا خاصة