أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم
إذا لديكم مشاكل تقنية في تصفح الحوار المتمدن نرجو النقر هنا لاستخدام الموقع البديل

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - واثق الجلبي - فقيه الطين ورواية السرد عند واثق الجلبي















المزيد.....

فقيه الطين ورواية السرد عند واثق الجلبي


واثق الجلبي

الحوار المتمدن-العدد: 6856 - 2021 / 4 / 1 - 13:27
المحور: الادب والفن
    


يقول الناقد الامريكي هارولدبلوم في كتابه "خريطة للقراءة الضالة" الذي ترجمه الدكتور عابد اسماعيل "قد لا يكون النقد دائماً فعل حكم، لكنه دائماً فعل حسم، وما يحاول حسمه هو المعنى".
لقد حاولت ان احسم معنى هذه الرواية السردية الا انني وجدت نفسي اذهب بعيداً فقد تشعب النقد مع تشعب السرد الروائي فلقد اخذتني الى متاهات بعيدة ولم يوقفني الا قصيدة القبرة (لشيللي) التي يقول في طياتها "احلى اغانينا تلك التي تشي باكثر الافعال حزناً" لقد كتب الروائي واثق الجلبي في السرد الروائي والسرد التأريخي وكان يعود دائماً الى سرد المعاناة الذاتية اليومية ليخلق منه زاده الروائي بعد ان يخرج مكنونات ذاته كفقيه الطين الذي خرج الى الناس من خلال رقم الطين البابلية والاكدية القديمة لصياغة رقم ورقية يقاتل بها... وبما ان الكتابة اصبحت فعلاً قتالياً فقد استعمل هذا الفعل في الكثير من معاركه التي نسج فيها معظم قصائده التالية ليزاحم الرواية الحديثة وليبين لنا بانه ولد من رحم ملاحم العراقيين القدامى. لقد ولج الكاتب في هذه الرواية معظم اغراض الرواية التي تقاتل سردياً من اجل فتح جديد في هذا العالم الواسع..وقد نجح في ذلك فلقد بدا عصر الرواية السردية – كما اعتقد- وليؤسس هو وبعض الكتاب المتفردين في هذا الفن طريقاً جديداً يزاحم وبشدة فنون الرواية وانماطها الاخرى وقد نجحوا...
(1)
فقيه الطين
"هرب في حروفه ولكنه كان خائفاً من افتضاح كلماته بان تصل الى وزير مخمور او زعيم ديني طائش لديه رعاع يعبدون بصقته فيسفكونها في شق من شقوق هذا الزمن" الرواية ص 5 اشارة الى الكتابة الرمزية التي يلجأ اليها معظم الكتاب هرباً من بطش السلطة الدينية او المدنية التي اعتمدت السلاح لتصفية مخالفي الرأي دون اي وازع انساني وها هو الكاتب يعطي هوية الرواية لكي يبدأ تحت غطاء السردية الجديدة هربا من بطش رعاع زعيم ديني طائش حيث تحول الصراع الى تصفيات جسدية ممضة.
"امتشق سيكارته العاشرة من ظمأ الانفعال وكانت احداها مستلقية على المنفضة والاخرى شقت تجويف فمه المخدر" الرواية ص6
"انسنة السيكارة لفرض نص جميل فيه صور تتحول من جمادات الى اشياء ذات فعل مؤثر.
الصفحة 6 السطر 11 وصف رومانسي جميل لعلاقة انسانية ويكملها بتضاد سياسي ونقد يبين جمالية العلاقة بشطرها الاول وبشاعتها في السطر الثاني.
"كتب ملامح الوجع ولم يصدق بان هناك شيئا في الذاكرة يسمى اسطورة؟؟؟ يخلق الانسان ذلك الحدث ويعيشه فيجبر الاجيال على تلقف الماضي كما هو" الرواية ص7
سرد يعود بنا الى كتابات الناقد الامريكي هارولد بلوم وكتابات اعمدة النقد في امريكا واوروبا.
يبدا السطر الثالث من ص7 بسرد اخر الا انه مباشر لحالة العراق من خلال مجموعة من الموظفين مختلفي الاتجاهات الفكرية والسياسية .
سرد اخر يبدأ من صفحة 7 السطر 13 الى ص 8 السطر 2 ينتقل لصورة اخرى اكثر فوضوية الا ان سطورها التالية ترمز الى ولادة اكثر فوضوية من الوضع العام في العراق.
الصفحة 8 سرد وصفي جميل يمثل مجموعة من الصور التي يلتقطها الكاتب ليسجل حضوره في ذلك اليوم وذلك المكان حيث تبدأ الاحداث اولاً بالخيبة ويستمر السرد الى الصفحة التالية ليستمر في تسجيل لحظاته التي تتراوح بين الوصف واللعنة.
"غضبان اسفاً" الرواية ص 11
استعمالات قرانية يشير فيها الى الاية الكريمة (ولما رجع موسى الى قومه غضبان اسفاً) الاية 150 من سورة الاعراف.
"القى تحية الصباح على زملائه الموظفين الذين كانوا عبئاً على الحكومة " الرواية ص 11
يشير هنا الى النظام الريعي الذي تعمل به الحكومات العراقية منذ تأسيس الدولة الاول سنة 1921.
الصفحة 13 السطر 5 سرد روائي يمثل مناجاة ذاتية وكانه يريد ان يعطي نفسه حقها بتجرد.
سرد اخر ص 13 يمثل جموح الكاتب في خيال جميل يناجي به نفسه.
الله " 571 بيت شعر لم يفهمه احد... موسيقى تطرب بها الروح" الرواية ص14
صفات صوفية ينعت بها الكاتب خالقه بطريقة لم ينعته بها احد قبله.
سرد اخر جميل يبدأ ص15 السطر الثالث يدلف الى حكايات قرانية ليناقشها الكاتب بطريقته الخاصة المليئة بالتساؤلات يتلوها سرد سياسي يناقش فيه علاقات الجوار وعلاقات البلد بأبنائه القتلة.
سرد حواري مع الذات الداخلية يبدأ من ص 6 ويستمر طويلاً ليتفقه في الطين الذي جبلت منه الذات الانسانية وتراه يتغزل به مرة ومرة يناقشه وفي احيان كثيرة يضع نفسه بمقابله ليناقشها وكانه يناقش الطين الذي خلق منه الفقيه وما ترتب على ذلك من ارهاصات ذاتية.
"هل نستطيع ان نختصر كل شيء بكلمة؟" الرواية ص17
"هل نستطيع ان نعود الى لغة من غير نقط؟" الرواية ص 17.
اسئلة تمثل حضور الفلسفة امام فقيه الطين.
يستمر السرد ليتدفق بطريقة شعرية فلسفية يحاول الناقد اللحاق بها الا انه يفشل لان تدفق السرد اصبح مزجاً بين السرد والواقع القاتل والخيال المر واللهاث خلف صور لم تكن مرسومة سابقاً بل خلقها الكاتب ليقاتلها وهكذا ترى في السرد ناحيتين، سرد يمتزج بسرد فكري خيالي يتمرد على الصورة التي تحاول اللحاق بها لتجد نفسك امام دفق من الصور والخيال الجامح الذي لا يهدأ عن الخلق... سرد سريع ومضني.. وكلما حاولت اللحاق به شعرت بان شيئاً فاتك فترجع لتناقش الصفحات من جديد (الصفحات 20-24 من الرواية).
"انه رجل فقد الدهشة وتلميذ ناجح في زمن فاشل" الرواية ص 24
اوصاف جميلة ودقيقة تتخلل سرداً دافقاً بالمعاني العميقة التي لا تصلح لتعلم الانشاء انما لتعلم القتال بالحروف و الكلمات وتأسيس فقه القتل الجماعي لرجال المزابل وعفن المجاري.
يتلو ذلك السرد، سرد اخر يبدأ كالهدير الذي لا يقف حتى يصل الى البحر ليستمر من (ص25)الى (ص39) ليعكس قدرات سردية عالية جداً مليئة بالكلمات الملغزة والجمل المركبة التي تحمل في طياتها النقد السياسي والمناجاة الذاتية والهمس الذي يشبه البوح الروحي والنقاش الحاد الذي يحمل عمق الفكرة وجزالة الجملة التي تتعب في تعقبها وكانك تبحث في الصخر عن فقيه الطين.
"رمى باقيه المتوقف عن استنشاق المدى المتأزم من وجود شرفة امل على نافذة اليأس المطلق" الرواية ص32.
مثال على الجمل المركبة التي يغرقها الكاتب بالافكار والاوصاف المتراكبة وكأنه يناجى شيطان الشعر او فلاسفة اليأس في القرون السابقة.
سرد كثيف بصيغة الفلسفة السريالية وقد حاولنا اللحاق حد اللهاث خلف الجمل المركبة التي تعطي للقارئ المتخصص زخما للوعي والانتباه لكل ما يجري ولكن غزارة السرد تتعب القارئ الا انها تضيف سارداً اخر لا يقل سطوة في مجال الرواية عن الكثير من الساردين ويعد رقماً صعباً اخر لا يمكن تجاوزه بسهولة وقد شمل هذا السرد السريالي الصفحات من 39-49.
سرد روائي يستمر من ص 49 الى عدة صفحات تعيد صناعة رقم الطين البابلية والسومرية وليثبت عليها اسماء المدن القديمة والالهة التي كانت تتحكم بمصائر الناس والمدن ومستقبلها ثم يربط ذلك بحاضر البلد الذي تحول من قيادة جهات العالم الاربع الى تابع ذليل تتحكم به حفنة من الحمقى والاراذل "اشارة الى مقولة بشر الحافي الصوفي عندما يقول – سيأتي زمان على الناس تكون السلطة بيد الحمقى والاراذل"...
"جال بخاطره سؤال الاسكندر حكماء بابل: ايهما ابلغ عندكم الشجاعة ام العدل؟... فقالوا :اذا استعملنا العدل استغنينا عن الشجاعة" الرواية ص49.
حوار جميل وحكيم يدل على اسس البناء الحضاري ... لان الحضارة لا تبنيها القوة انما العدل والفكر الانساني.
حوارات فكرية وذهنية يغور فيها الكاتب خلال سرد حواري مع الذات تتخلله فلسفة الحوار الذاتي المليء بالام الصراعات التي يمتزج فيها الحاضر مع الماضي والابحار في عالم الكلمات التي يفلسفها ليخلق منها سرداً ممزوجاً بفلسفة النشأة والتحول والبناء الفكري الحضاري والسقوط في مهاوي الفساد والمصالح الذاتية لبعض ذوي القيادة من الاراذل ... وهكذا يخلق سرداً مليئا بالشحنات الفكرية والكلامية التي يبحر خلالها لبناء الرواية المشابه لبناء الحضارة العراقية من الطين.
فقه الطين كان فقهاً ممتزجاً بانساغ الروح وآلآمها وكل علاقاتها.
لقد انجزت هذه الروح سرداً مكثفاً ممتلئاً بالاسفار في مجال الكلمة والروح والفكر وما ينتج عن ذلك من هوس للغياب مع الكلمات والجمل والسعي وراء كل ما هو غريب من الجمل والعبارات التي يخلقها اللهاث وراء جمالية الجملة وغرائبية التعبير.
لقد خلق الكاتب سرداً يمتاز بالغرابة والهدير الذي يقف القارئ ازاءه مشدوهاً واللهاث لمن يركض خلفه.
(2)
مأدبة بابلية
سرد يبدأ من (ص59) ويستمر الى السطور الاربعة الاولى من ص 63 يناجي الكاتب فيه نفسه وليبذر افكاره كما يبذر الفلاح البذور بانتظار المطر لتنبت وليكون بعدها الحصاد... وهنا وجدت بان حصاد ما بذره الكاتب سيكون صعباً لمن لم يجرب عالم السرد الممتزج بالفكر والحوارات المركبة التي تنتج فقهاً جميلاً الا انه عصي على من لم يجرب السرد المركب الذي يمزج فيه الكاتب بين الفقه الفكري والصياغة المركبة للجمل التي يصعب اللحاق بها دون مركبة التجربة الغنية بالفكر وفلسفة الجملة الاخلاقية.
"الانسان جائع ابداً يريد المزيد حتى من الالم فالمعرفة الم وكذلك كل شيء ياتي من الخارج فكيف اذا اتاك من الداخل؟" الرواية ص60
الجوع للمعرفة وحتى لوكلفت الانسان الالم في مواضع البحث عنها وهي تمثل الاكتساب الفكري المعرفي الذي يتطلب جهداً مضاعفاً يكلف القارئ او حتى الكاتب اللهاث وراء المعرفة الحقة.
"الشجر ينام واقفاً فلا شأن للاحلام ان تفسد الواقع " الرواية ص 62
الاشجار تموت واقفة وتنام واقفة وهكذا هو الانسان الرائع الذي خلق فقه الطين فكان الاختلاف بين من يحلم وهو نائم وبين الانسان الخلاق الذي يحلم حتى وهو واقف يتأمل في الزمن المر وكيف يتغلب على الجملة الساكنة ليحركها لكي لا تفسد الواقع.
"ليس هناك تنسيق بين فترات التدهور فلذلك حتمت عليه الامور ان يكتب شوارد افكاره على امل من ان الكتابة ان تنجيه من نفسه" الرواية ص 63 .
سطران او ثلاثة تبين هدف الكتابة وطريقة الكتابة عند الكاتب في هذا السرد الذي يشبه الشرود الفكري او جنون الكلمة الغريبة التي تعكس تعب القارئ في خلقها.
سرد حواري يبدأ من ص66 وينتهي ص70 يدور بين الكاتب وذاته متمثلاً بـ (هو) و (الصوت) وهو حوار سردي يمتاز بالغرابة والغوص في عوالم الذات والنقاش الفكري الغريب الذي يمثل أحد عناصر الرواية المستقبلية...والحوار احد عناصر الرواية الناجحة والمهمة لاكتمال عناصرها...اما هنا فهو احد عناصر السرد الروائي الذي يناقش المفاهيم التي يطرحها الكاتب متخيلاً ذاته هو الضد المقابل.
سرد روائي يبدأ من ص71 وينتهي ص74 يمثل سيلاً من الكلمات والجمل في حوار مستمر مع الذات كما يعكس ارهاصات الكاتب في دواخله وينتهي ببداية حوار جديد بين (هو) و (الصوت) في الصفحة التي تليها.
حوار سردي بدأ ص 75 وينتهي ص83 يتجاوز فيه الكاتب ذاته في بعض الاحيان يستشرف النهايات التي يرغب ان يناقشها مع نفسه وتشتمل على الكثير من النقاشات الفلسفية التي يطلقها ذات الكاتب لينشيء حواراً يمثل رواية المستقبل.
"لماذا نستقبل الاشياء اذا كنا سنودعها؟" الرواية ص 84.
اسئلة كثيرة من ضمن سرد طويل على شكل سؤال وجواب وبعضها يحمل تساؤلات فلسفية تتنوع بتنوع المواقف ومعظمها حوارات وتساؤلات الكاتب مع نفسه.
"... فالحكمة سكينة متدفقة بالعطاء والخلود لايحمل هذا العطاء بل هو موصول بفكر الانسان الذي يبحث عن شخص من التاريخ يشاكل حزمة صوت له" الرواية ص86.
سرد فيه شذرات من الحكمة والمعرفة تتواصل بين الصفحات يوثقها الكاتب لتكون حصيلة الرواية بين طياتها بعض المعاني الانسانية.
يقول هارولد بلوم "والطلاب الاقوياء كالكتاب الاقوياء لابد ان يبرزوا في اكثر الامكنة والازمنة التي لا نتوقعها وان يتصارعوا مع العنف المستبطن المفروض عليهم من قبل معلميهم واسلافهم".
وجدت سرداً يتراوح بين السرد الروائي الذي يميل الى المناجاة مع النفس والنقاش الداخلي معها حتى يصل حد الجدال وبين السرد الحواري بين (هو) و (الصوت) الذي يكمل به الصورة التي تبدأ بالحوار مع النفس...ويستمر ذلك على مدى الصفحات من 88 الى ص128 تتخلله فقهيات صاحب الطين التي يطيل فيها النظر وطرح الافكار الفلسفية من خلال السؤال والجواب السردي ومن خلال السرد الروائي الذي يزدحم بالنقاشات الغزيرة التي يذهب بها بعيداً عن السرد الروائي الى السرد الذهبي المكتوب.
"قصص الخلود التي تحفل بها ادبيات وادي الرافدين هبة الهية تميز بها الانسان العراقي وهكذا فإن فرصة الخلود عراقية المحاولة" الرواية ص100.
قصص الخلود ملاحم سجلها تأريخ العراق وهي تمثل صراع الانسان من اجل البقاء والذي وصل فيه الى قناعة بان العمل العظيم هو الذي يخلد الانسان وهو البديل عن عشبة الخلود التي جاء ذكرها في ملحمة كلكامش والطوفان وهذا ما قاله السيد هبة الدين الحسيني الشهرستاني "خير المخلفات المؤلفات" اوحديث الرسول الاكثر وقعاً "يموت الانسان فينقطع ذكره الا عن ثلاث، صدقة جارية اوعلم ينتفع به او ولد صالح يدعو له" وقدخلدت الملاحم التي كتبها الانسان العراقي قديماً وحديثاً من خلال خلودها مع الاجيال.
"فأي حكمة تقتضي الخلود؟ لا شك بأن الخلود هو معنى كبير من معاني الخوف ففوات الحياة على الانسان تخيفه فيحاول ان يبحث عن الخلود" الرواية ص 105.
جزء من سرد روائي طويل وهو تفسير معقول وتحليل لقضية البحث عن الخلود في ثنايا الحياة... وفعلاً فان الخوف من الفناء يدفع الانسان للبحث عن الخلود وقد وجده اخيراً بالاعمال العظيمة التي تخلده.
"الماء هو الحياة والطبيعة والخضرة" الرواية ص109.
مأخوذ من الاية الكريمة "وجعلنا من الماء كل شيء حي" الانبياء (30)
يحتوي الفصل الثاني على سرد باذخ يدخل القاريء والناقد في عوالم عديدة جداًفهو سرد روائي وسرد حواري وحوارات مليئة بالاشارات التأريخية حكايات الالهة القدماء والمعابد ومدن بابل وسومر واكد وملوكها العظام فضلاً عن الاشارات القرآنية والملحمية وهدير يملأ صفحات الرواية بالسرد الباذخ الذي يجعلك تلهث خلفه لكي تصل الى ضفة النص الا انك تبطيء لكي تسترد انفاسك التي اتعبها الركض خلف النصوص السردية التي تتدفق خلف بعضها في تراكم صوري وجمل مليئة بالابتكار وكأنه في سباق مع الزمن لصنع نسق جديد من السرد الروائي المتدفق.
(3)
قطاف العنبر
يقول سقراط "الكلمات المؤسسة على المعرفة اي الكلمات التي تستطيع الدفاع معاً عن نفسها وعن غارسها الكلمات التي عوضاً عن ان تظل جدباء تحتوي على بذار تنمو منها كلمات جديدة باشكال جديدة حيث البذار هي الخلود الممنوح" خريطة للقراءة الضالة ص62
تبدأ صفحات الفصل الثالث بسرد روائي يشبه الى حد بعيد مناجاة النفس الا انه في بعض الاحيان يلتفت ليناجي ارواحاً اخرى وكائنات يخلقها لغرض اكمال الحوار بشكل اكثر حدة... ويستمر بابتكار من يناجيه او يتواصل معه بالحديث السردي الى اخر الفصل الذي تتخلله في بعض الاحيان نوبات من العنف والغياب عن المعقول من السرد الى اللا معقول الذي يجعل القارئ في حيرة وهو يركض وراء المعاني التي تتراكم بعد كل فاصلة لاخذ النفس.
الصفحات من 149-154 تمتليء بالسرد الوصفي الذي يضيفه الى مجموعات السرد التي يبتكرها الكاتب، تجد هنا بان هذا السرد يصف ثم يقف ليستمر بابتكارات اخرى للوصف الجديد وكانه وجد هنا ليصف وليبتكر ما يضيفه الى الوصف الاخير بوصف اخر او انهمار من الاوصاف تولد اوصافاً اخر لنصل في اخر المطاف الى اسم اخر لفقيه الطين فقد اصبح فقيه السرد الذي يبتكر باستمرار اساليب مختلفة لسرده المنهمر كالسيل.
"ورب شوق له لم تخرسه الدموع الموجعة" الرواية ص172
رومانسية موجعة تجدها باستمرار بين سطور السرد المنهمر كسيل غني بالمفارقات والجمل التي يخلقها الكاتب ليدهش القاريء بهذا الزخم من الجمل التي لا تصدر الا عن فقيه الطين.
"الماء اصل الحياة وهو بلا طعم ورائحة ولون وكذا هي الحياة باجمعها" الرواية ص190
قطاف صغير من السرد الكثيف تجد فيه بعض الحقائق والتي يستخلص منها حقائق اخرى وليطابق بينها وبين الحقائق التي يخلقها فقيه الطين.
سرد مكثف يبدأ من العنوان الذي اطلق على الفصل الثالث الذي يعود فيه الكاتب الى الكتابة الفجائعية والسرد المنهمر كانه سيل من الكلمات والجمل التي تنبثق منها جمل اخرى ليستمر السرد في تلاطم الجمل وكانها بحر من الكلمات التي خلقها الكاتب لتنبثق من فقيه الطين الذي يغترف من رقم الطين القديمة ليخلق منها رقماً ورقية تؤرخ لسرد روائي جديد يجعل القاري يلهث ليلتقط الجمل فارزاً معانيها الا انه يجد نفسه في تيه جديد من جمل اخرى تتلو ما بدأ به في الفصول السابقة وعندما ينتهي يجد بانه قرأ فصولاً من ملحمة قديمة تزاوجت مع فصول من عصر جديد قادم.



#واثق_الجلبي (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع الكاتب البحريني هشام عقيل حول الفكر الماركسي والتحديات التي يواجهها اليوم، اجرت الحوار: سوزان امين
حوار مع الكاتبة السودانية شادية عبد المنعم حول الصراع المسلح في السودان وتاثيراته على حياة الجماهير، اجرت الحوار: بيان بدل


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- رواية (فقيه الطين) للأديب واثق الجلبي .. اسلوب لغوي متميز وص ...
- الاسطورة والدين والتراث .. في رواية (فقيه الطين) للكاتب واثق ...
- المضامين اللسانية واجتياز لغة القصة .. واثق الجلبي .. اختصار ...
- رواية كل أنواع الحلي لا تفيد الموتى .. محاكاة الواقع بسلطة ا ...
- فقيه الطين .. تحت مواشير العدم والوجود في المخفي وفي المعلن
- فقيه الطين ورحلة البحث عن الخلود
- انثيالات فلسفية في رواية -فقيه الطين-
- ابداع متجدد
- رواية ( كل انواع الحلي لا تفيد الموتى ) تسلط الضوء على المطب ...
- عويل آدمي معلن يخرق متون العفة في اوقات الاندحار
- رواية ( يوسف لا يعرف الحب ) للكاتب واثق الجلبي .. قميص يرفض ...
- واثق الجلبي .. حفريات معرفية - - متوارية
- حمامة .. ولكنها غراب
- اجيال الرفض
- خارج الزمن
- لا تزعجوا الفيس
- العراقي دمه حار جدا
- الم أقل لكم ؟
- من هو الفاشل ؟
- اجبني يا أبا ذر


المزيد.....




- على الهواء.. فنانة مصرية شهيرة توجه نداء استغاثة لرئاسة مجلس ...
- الشاعر ومترجمه.. من يعبر عن ذات الآخر؟
- “جميع ترددات قنوات النايل سات 2024” أفلام ومسلسلات وبرامج ور ...
- فنانة لبنانية شهيرة تتبرع بفساتينها من أجل فقراء مصر
- بجودة عالية الدقة: تردد قناة روتانا سينما 2024 Rotana Cinema ...
- NEW تردد قناة بطوط للأطفال 2024 العارضة لأحدث أفلام ديزنى ال ...
- فيلم -حرب أهلية- يواصل تصدّر شباك التذاكر الأميركي ويحقق 11 ...
- الجامعة العربية تشهد انطلاق مؤتمر الثقافة الإعلامية والمعلوم ...
- مسلسل طائر الرفراف الحلقة 67 مترجمة على موقع قصة عشق.. تردد ...
- شاهد.. تشكيك في -إسرائيل- بالرواية الرسمية حول الرد الإيراني ...


المزيد.....

- صغار لكن.. / سليمان جبران
- لا ميّةُ العراق / نزار ماضي
- تمائم الحياة-من ملكوت الطب النفسي / لمى محمد
- علي السوري -الحب بالأزرق- / لمى محمد
- صلاح عمر العلي: تراويح المراجعة وامتحانات اليقين (7 حلقات وإ ... / عبد الحسين شعبان
- غابة ـ قصص قصيرة جدا / حسين جداونه
- اسبوع الآلام "عشر روايات قصار / محمود شاهين
- أهمية مرحلة الاكتشاف في عملية الاخراج المسرحي / بدري حسون فريد
- أعلام سيريالية: بانوراما وعرض للأعمال الرئيسية للفنان والكات ... / عبدالرؤوف بطيخ
- مسرحية الكراسي وجلجامش: العبث بين الجلالة والسخرية / علي ماجد شبو


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - واثق الجلبي - فقيه الطين ورواية السرد عند واثق الجلبي