أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - مصعب قاسم عزاوي - العدو الوجودي للنظم الاستبدادية














المزيد.....

العدو الوجودي للنظم الاستبدادية


مصعب قاسم عزاوي
طبيب و كاتب

(Mousab Kassem Azzawi)


الحوار المتمدن-العدد: 6829 - 2021 / 3 / 2 - 17:01
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


حوار أجراه فريق دار الأكاديمية للطباعة والنشر والتوزيع في لندن مع مصعب قاسم عزاوي.

فريق دار الأكاديمية: من هو برأيك العدو الحقيقي للنظم الاستبدادية؟

مصعب قاسم عزاوي: الجواب المبسط والمباشر هو أن العدو الوجودي شبه الأوحد للنظم الاستبدادية في أرجاء المعمورة هو الشعوب المقهورة وطوفان المظلومين الذين تتحكم تلك النظم بحيواتهم اليومية ومآلاتها، ومصائرهم الاستراتيجية والتاريخية بأشكال وتلاوين حربائية تسري على نهج «لكل مقام مقال» وإخراج وحبكة مسرحية محكمة.
وبالطبع هناك اختلاف شكلي ظاهري في الأدوات والآليات التي تتبعها النظم الاستبدادية الفجة كتلك القائمة في عالمنا العربي المفقر المنهوب، عن تلك المستخدمة في النظم الاستبدادية المقنعة بهياكل ديموقراطية تمثيلية شكلية كما هو الحال في نظم العالم الغربي الغنية، دون أن يغير ذلك من جوهر الأهداف الموضوعية لتلك النظم جميعها في تعاملها مع عدوها الأوحد المتمثل في شعوبها التي تحكمها، والتي لا بد من إبقائها أسيرة الدعة، والخنوع، واللامبالاة، والرهاب من مواجهة غيلان النظم الاستبدادية سواء تلك المتمثلة بالعسس والبصاصين وأقبية التعذيب، كما هو الحال في عالمنا العربي؛ أو في الآلة البيروقراطية الطاحنة في النظم الاستبدادية المقنعة في الغرب التي تحول الإنسان إلى مجرد «شيء» لا طموح له سوى الارتقاء إلى رتبة «المستهلك المسالم» غير القادر على التفكر باستخدام أي من «أنيابه ومخالبه» التي تتيح «الديموقراطية الشكلية» استخدامها نظرياً للدفاع عن نفسه «بشكل سلمي ديموقراطي» في مواجهة الآلة الاستبدادية الطاحنة إن تغولت عليه، و ذلك لمعرفته المسبقة يقينياً بعدم قدرة «عينه» على مقاومة «المخارز» البيروقراطية الشاملة عمقاً وسطحاً في كل النظم الاستبدادية المقنعة في العالم الغربي، والتي تستطيع أن تحول أي محاولة «للدفاع عن حقوق المواطن الأساسية» إلى معركة «دون كيشوتيه» و«لعبة عض أصابع» لا خيار للإنسان البسيط فيها إلا «بالتوجع والتفجع أولاً» وخسارة المعركة لعدم قدرته على مواجهة البنى المعقدة والمتطبقة والمتداخلة لآليات هيمنة النظم الديمقراطية الشكلية، وأدواتها البيروقراطية المعقدة المسخرة للحفاظ على تلك الهيمنة دون المساس بتلك القشرة التزويقية التي تدعي «الديموقراطية التمثيلية» اللازمة لضرورات «مسرحية اللعبة السياسية في الغرب».






قناة الحوار المتمدن على اليوتيوب
نحو يسار عربي جديد حوار مع الباحث الماركسي اللبناني د. محمد علي مقلد
واقع ومستقبل اليسار العالمي والعربي حوار مع المفكر الماركسي الفلسطيني غازي الصوراني


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

الكاتب-ة لايسمح بالتعليق على هذا الموضوع


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- أسباب وأعراض سرطان الدم الليمفاوي الحاد
- الديموقراطية التمثيلية المسرحية
- أسباب وأعراض سرطان الكلية
- المهمتان التوأمان: حماية كوكب الأرض والمحافظة على صحة الإنسا ...
- عوار الإقحام الإيديولوجي في الميدان المعرفي
- المثقفون السوريون وعقد الثورة الأعجف
- المبادئ الأساسية في استخدام طب الأعشاب (التداوي بالأعشاب)
- جدل الدنيوية العقلانية والعلمانية الإلحادية
- حكومات التكنوقراط والخبراء
- المبادئ الطبية الأساسية لمواجهة التوتر والضغط النفسي
- أسباب وأعراض سرطانات الأنف والجيوب الأنفية والبلعوم
- من كان منكم بلا خطيئة فليرجم مهيضي الجناح بحجر
- نواظم صناعة السياسات الخارجية
- أسباب و أعراض سرطان الحنجرة
- العنصرية ضد العرب في العالم الغربي
- التغذية السليمة وسِرُّ العمر الطويل
- محنة العقلاء في عصر الإعلام الرديء
- أسباب وأعراض سرطان الغدة الدرقية
- وظيفية الوعي العنصري الاستيطاني في الكيان الصهيوني
- أسباب وأعراض سرطانات المنطقة الفموية (الشفتين، باطن الفم، ال ...


المزيد.....




- مراسل فرانس24: قتلى ونحو 100 جريح جراء انقلاب عربات قطار في ...
- حادث قطار طوخ: سقوط عشرات القتلى والجرحى في ثالث حادث من نوع ...
- وثيقة .. تحذير لوسائل الاعلام من نشر وثائق كونها تخرق الأمن ...
- مسلحون يغتالون شخصين داخل عجلة بالأسلحة الكاتمة على طريق مطا ...
- وزير الصحة: توجُّهٌ بمنح جواز خاص للملَقّحين الراغبين بالسفر ...
- الصحة تكشف كمية اللقاحات التي وصلت الى العراق
- بالوثيقـة .. طلب تحويل محافظتي السليمانية وحلبجة الى اقليم ج ...
- اليمن... ما مصير محادثات السلام في ظل تواصل هجمات -أنصار الل ...
- صحيفة عبرية: مشروع في الكونغرس لفرض منهج تدريسي فلسطيني جديد ...
- انطلاق سباق الانتخابات الرئاسية السورية في ظل مسارات تصادمية ...


المزيد.....

- في مواجهة المجهول .. الوباء والنظام العالمي / اغناسيو رامونيت / ترجمة رشيد غويلب
- سيمون فايل بين تحليل الاضطهاد وتحرير المجتمع / زهير الخويلدي
- سوريا: مستودع التناقضات الإقليمية والعالمية / سمير حسن
- إقتراح بحزمة من الحوافز الدولية لدفع عملية السلام الإسرائيلى ... / عبدالجواد سيد
- مقالات ودراسات ومحاضرات في الفكر والسياسة والاقتصاد والمجتمع ... / غازي الصوراني
- استفحال الأزمة في تونس/ جائحة كورونا وجائحة التّرويكا / الطايع الهراغي
- مزيفو التاريخ (المذكرة التاريخية لعام 1948) – الجزء 2 / ترجم ... / جوزيف ستالين
- ستّ مجموعات شِعرية- الجزء الأول / مبارك وساط
- مسودات مدينة / عبداللطيف الحسيني
- اطفال الفلوجة: اللغز الطبي في خضم الحرب على العراق / قصي الصافي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - مصعب قاسم عزاوي - العدو الوجودي للنظم الاستبدادية