أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - نورالهدى احسان - حبك عمري














المزيد.....

حبك عمري


نورالهدى احسان

الحوار المتمدن-العدد: 6821 - 2021 / 2 / 22 - 09:25
المحور: الادب والفن
    


الحب الذي يستقر في القلب برضى العقل لايمكن ان ينتزعة شي ولا حتى الف حب بعده ، تماما مثلك حين اخترقتني وتجاوزت حدود مملكتي تلك التي لم اسمح لغيرك ان يتربع على عرشها مملكة قلبي التي توجتك فيها ملك الى الابد ،
مابك هجرت مملكتك !!
يا صاح حبك اهلكني للحد الذي ضجرت به من قلبي تمنيت لو انتزعه من صدري حتى اتخلص منك ومن الم حبك .
اشتهي طريقا يأخذني اليك .....
بعد فترة فراق طويلة مرت بيننا ، التقينا وكأنها المرة الاولى التي اراك فيها !
كما انت ، مازال يربكني وجودك وان وددت تجاذب اطراف الحديث معك تهت وتاهت حروفي ،
مازلت بنفس العبثيه التي احببتها فيك .
كنت تنظر الي وكأنك تراني للمرة الاولى تسألني كيف حالي ولا اجد ردا مناسبا لسؤالك ، كأنك تسأل مريضا عن العافية!
احببتك بمشاعر تكفي عشاق الارض ، احببتك بصدق كالاطفال ،
بكل مره اقرأ بعينيك الشوق ممتزجا برائحة الرحيل ، لا يمكنني تجاوز حبك ابدا فانا احببتك طفلة و جعلتني مراهقة ثمه ناضجه ثم رحلت وودعتني تاركا خيوط الفضة بين خصلات شعري ، عشت معك العمر كله فهل يمكن للانسان التخلى عن عمره!!!




لمعرفة اخر تطورات فيروس كرونا في بلدك وفي العالم كله انقر على هذا الرابط
https://ahewar.org/Corona.asp





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,228,938,945
- نادرٌ...تشبه حبي لك
- هل التعليم ينتظر رصاصة الرحمة؟!
- الوجع الانساني في رواية يد القمر
- صلاة الحب
- امراة الدخان ...
- اواني قديمة
- بعد الرحيل
- ضحية واجب مجتمعي
- بين المتعة والسعادة
- كان هكذا ...
- لحظات مع حبيبي ....
- متى ستعود؟
- تنهدات في حضرتك يا وطن
- كلمات على ارصفة الموت!
- سائق التكسي
- العيون الثرثارة
- المثقف
- اخبرني من أنت ؟!
- كم أحبك...!
- على أمل اللقاء....


المزيد.....




- محاربون وفلاسفة وأصحاب رؤى.. مدارس الواقعية في سينما الثماني ...
- كاريكاتير -القدس- لليوم السبت
- فنان سوري:-أتمنى أن يكون مثواي جهنم-..!!
- رسالتا ماجستير جديدتان عن أديب كمال الدين في جامعتي كربلاء و ...
- نصوص مغايره .تونس: نص هكذا نسيت جثّتي.للشاعر رياض الشرايطى
- شظايا المصباح.. الأزمي يستقيل من رئاسة المجلس الوطني والأمان ...
- مهرجان برلين السينمائي الـ71 ينطلق الاثنين -أونلاين- بسبب كو ...
- نصوص مغايرة .تونس. هكذا نسيت جثّتي :الشاعر رياض الشرايطي
- لأسباب صحية.. الرميد يقدم استقالته من الحكومة
- رحيل الفنان الكويتي مشاري البلام.. أبرز أبناء جيله وصاحب الأ ...


المزيد.....

- هل يسأم النهب من نفسه؟ / محمد الحنفي
- في رثاء عامودا / عبداللطيف الحسيني
- ظلال الاسم الجريح / عبداللطيف الحسيني
- أسأم / لا أسأم... / محمد الحنفي
- ستّ مجموعات شِعرية- الجزءالثاني / مبارك وساط
- ظلال الاسم الجريح / عبداللطيف الحسيني
- خواطر وقصص قصيرة / محمود فنون
- هل يسأم النهب من نفسه؟ / محمد الحنفي
- قصة المايكرو / محمد نجيب السعد
- ديوان شعر 21 ( غلاصم الزمن ) / منصور الريكان


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - نورالهدى احسان - حبك عمري