أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - قاسم محمد مجيد الساعدي - مرايا














المزيد.....

مرايا


قاسم محمد مجيد الساعدي
(Qassim M.mjeed Alsaady)


الحوار المتمدن-العدد: 6800 - 2021 / 1 / 27 - 00:51
المحور: الادب والفن
    


فِي رَأْسِي كَوْن مَنْ الْأَوهامِ , سأنشر غَسِيله عَلَى الضبَاب
وكَثِيرُون مَعي مَرايا , ويعترفون فِي الْخَفَاءِ , انهم يشبهون
فُزّاعَة حَقل
------------------

عَلَى ذِمَّةِ مَزْحَة نَزَلَت عِشْتار مِنْ السَّمَاءِ إلَى الْعَالِمِ السُّفْلِيّ
ويمرحُ الْوُشَاة بفعلتهم
__________________________________
حِينَ تَرْفَعُ الْحَرْب سَاقَيْهَا للجنرالات
أَرْسَل الْحُبِّ
إشَارَةٌ اِعتذار عَنْ تغَيُبِه مِن الصُّورةِ
-------------------------------------------------------

اغلب الكتاب الفكتوريون كانوا يرثون قدوم القطار متحدثين بحنين لأيام العربات كَأَنَّه عَوْدِه لِزَمَن الانتيكات
( مُنْذُ وَقْتِ طَوِيلٌ
لَم يَحْتَفِل رَصِيف المحطة
بعازف بَوَّق , أَو طَبّال
مَرا
لِلْإِعْلَان عَن حَفْلَةٌ غِنَاء
أَو . . . . . . . . . دَعْوَة لِحُضُور فِلْمٍ فِي السِّينِما
كُلِّ شَيْءٍ يَصْدَأ )

------------------------------------------------
تَقِف حَائِرًا إلَى أَيْنَ تَفِرّ و ( انوار عبد الوهاب ) بدفء صَوْت عُذِّب وَأُسِر تَلَجَّم جُنُوح الرُّوح إِلَى السَّمَاءِ إلَى أَيْنَ . . . إيَّاكَ أَنْ تَسْأَلَ مَنْ يَقِفُ خَلْفَ هَذِه العذابات الَّتِي لاَ تَنْتَهِي


( عمده ارد اتيه الروح وبعاصف الريح
بلجي على نجم هواي من يصفن اتيطح
ياهلا
---------------------------------------------------
من المؤسف اني لااستطيع العثور عليك ثانية وها انا وحدي اسمع
اغنية ( عاالحلوه والمره مش كنا متعاهدين
ليه تنسى بالمرة عشره بقالها سنين
عاالحلوة والمره
-------------------------
حِين
تَغِيب السُّفُن إلَى الْمَجْهُولِ
يَقترِب الْفِرَاق مِنَ النافِذَةِ




لمعرفة اخر تطورات فيروس كرونا في بلدك وفي العالم كله انقر على هذا الرابط
https://ahewar.org/Corona.asp





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

الكاتب-ة لايسمح بالتعليق على هذا الموضوع


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,235,491,441
- في الفيس الغصة في القلب توثق لحظاتنا
- الفنان حبيب علي (( هذا يا حب جايني تحجي عليه ))
- زعلان الاسمر لعارف محسن
- الكتابة سرا-
- مره ومره لرياض احمد
- تنويعات لونية هاربة
- في رحيل الاديب قيس مجيد المولى
- العزف على كمان أخرس
- رسالة للولف
- ظل امرأة
- في ذكرى رحيله ... يا خلي القلب
- وحيدا- في متاهة
- هناك
- للقمَر عاصَمةً
- مَلصَقاتٌ على جِدارِ مَرْأَب
- الى د خليل ابراهيم الناصري
- صورة لرئيس
- حلم
- نصف وقت نصف موت
- زهايمر مبكر


المزيد.....




- زنيبر يفضح المزاعم الكاذبة للجزائر بجنيف
- فيروس كورونا يزيد من معاناة قطاع الثقافة في مصر
- مجلس النواب يصادق على مشروع قانون يتعلق بمدونة الانتخابات
- البوليساريو تصاب بخيبة أمل أمام محكمة العدل الأوروبية
- افتتاح الدورة الاستثنائية لمجلس النواب
- تعليق -غير متوقع- من نجل عادل إمام مخرج مسرحية -بودي جارد- ب ...
- صدر حديثاً رواية -رامي السهام-للكاتب العالمي باولو كويلو
- -البحار مندي وقصص من البحر- تأليف صالح مرسي
- علي معلا... فنان سوري ينحت التاريخ بلحن المستقبل.. صور
- -ساوند كلاود- تطلق خدمة جديدة للدفع للفنانين من خلال المستخد ...


المزيد.....

- هل يسأم النهب من نفسه؟ / محمد الحنفي
- في رثاء عامودا / عبداللطيف الحسيني
- ظلال الاسم الجريح / عبداللطيف الحسيني
- أسأم / لا أسأم... / محمد الحنفي
- ستّ مجموعات شِعرية- الجزءالثاني / مبارك وساط
- ظلال الاسم الجريح / عبداللطيف الحسيني
- خواطر وقصص قصيرة / محمود فنون
- هل يسأم النهب من نفسه؟ / محمد الحنفي
- قصة المايكرو / محمد نجيب السعد
- ديوان شعر 21 ( غلاصم الزمن ) / منصور الريكان


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - قاسم محمد مجيد الساعدي - مرايا