أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - دراسات وابحاث في التاريخ والتراث واللغات - زهير جمعة المالكي - خرافات المتأسلمين 24 – خرافة نحن الأنبياء لا نورث















المزيد.....

خرافات المتأسلمين 24 – خرافة نحن الأنبياء لا نورث


زهير جمعة المالكي
باحث وناشط حقوقي

(Zuhair Al-maliki)


الحوار المتمدن-العدد: 6775 - 2020 / 12 / 30 - 05:28
المحور: دراسات وابحاث في التاريخ والتراث واللغات
    


ما ان مات الرسول محمد حتى تصارع المحيطين به قبل ان يدفن . وقد حسمت الغلبة لمن كان مستعدا والذي استعان بمرتزقة البدو من قبيلة اسلة التي غزت المدينة بثلاثة الاف مقاتل وحسمت الغلبة لفريق السقيفة كما روى ذلك الطبري في كتابه تاريخ الرسل والملوك المحقق: محمد أبو الفضل إبراهيم، الناشر: دار المعارف، سنة النشر: 1387 – 1967،الجزء الثالث الصفحة 222 "إن أسلم أقبلت بجماعة حتى تضايق بهم السكك فبايعوا أبا بكر فكان عمر يقول ما هو إلا أن رأيت أسلم فأيقنت بالنصر" . في خضم ذلك الجو المشحون جاءت السيدة فاطمة الزهراء تطالب بميراثها من الحاكم المتغلب (أبو بكر ابن ابي قحافة ) وهنا رفض أبو بكر شاهرا في وحهها حديث ان الأنبياء لايورثون وان ماتركوه صدقة . اليوم نفتح هذا الملف لترى مدى صحة هذا الحديث وهل يمكن ان يصدر مثل هذه الحديث من الرسول . وكما هي العادة تكون مصادرنا من المصادر المعتمدة لدى من يسمون انفسهم ( اهل السنة والجماعة ) ؟
لنرى أولا الحادثة كما يرويها محمد بن إسماعيل البخاري الاوزبكستاني الذي روى الحادثة في الحديث رقم 4240 في كتاب المغازي بالنص " حدثنا يحيى بن بكير حدثنا الليث عن عقيل عن ابن شهاب عن عروة عن عائشة ان فاطمة عليها السلام بنت النبي صلى الله
عليه وسلم أرسلت إلى أبي بكر تسأله ميراثها من رسول الله صلى الله عليه وسلم مما أفاء الله عليه بالمدينة وفدك وما بقي من خمس خيبر فقال أبو بكر ان رسول الله صلى الله عليه وسلم قال لا نورث ما تركنا صدقة إنما يأكل آل محمد في هذا المال وانى والله لا أغير شيئا من صدقة رسول الله صلى الله عليه وسلم عن حالها التي كان عليها في عهد رسول الله صلى الله عليه وسلم ولأعملن فيها بما عمل به رسول الله صلى الله عليه وسلم فأبى أبو بكر ان يدفع إلى فاطمة منها شيئا فوجدت فاطمة على أبي بكر في ذلك فهجرته فلم تكلمه حتى توفيت وعاشت بعد النبي صلى الله عليه وسلم ستة أشهر فلما توفيت دفنها زوجها على ليلا ولم يؤذن بها أبا بكر" كما روى نفس الحادثة في كتاب الفرائض الحديث رقم 6725 ، باب قول النبي صلى الله عليه وسلم لا نورث ما تركنا صدقة " حدثنا عبد الله بن محمد حدثنا هشام أخبرنا معمر عن الزهري عن عروة عن عائشة ان فاطمة والعباس عليهما السلام اتيا أبا بكر يلتمسان ميراثهما من رسول الله
صلى الله عليه وسلم وهما حينئذ يطلبان أرضيهما من فدك وسهمهما من خيبر فقال لهما أبو بكر سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول لا نورث ما تركنا صدقة إنما يأكل آل محمد من هذا المال قال أبو بكر والله لا ادع امرا رأيت رسول الله صلى الله عليه وسلم يصنعه فيه الا صنعته قال فهجرته فاطمة فلم تكلمه حتى ماتت " . وهذه الحادثة رواها أيضا مسلم ابن الحجاج النيسابوري الإيراني في كتابه ، وذكرها أحمد بن الحسين بن علي بن موسى الخراساني البيهقي في كتابه " السنن الكبرى " ، وذكرها أبو حاتم محمد ابن حبان البيستي الافغاني في كنابه صحيح ابن حبان ، كما وردت الرواية في الطبقات الكبرى لمحمد بن سعد ، و تاريخ المدينة لابن شبة النميري ، وفي تاريخ الطبري وفي البداية والنهاية لابن كثير .
ان اول ما يجب ان يذكر في هذا الحديث ، ان كان صدر عن الرسول فعل فيكون الرسول محمد ابن عبد الله قد خالف نص القران في نقطتين الأولى ، يقول القران في سورة البقرة الاية 180 " كُتِبَ عَلَيْكُمْ إِذَا حَضَرَ أَحَدَكُمُ الْمَوْتُ إِن تَرَكَ خَيْرًا الْوَصِيَّةُ لِلْوَالِدَيْنِ وَالْأَقْرَبِينَ بِالْمَعْرُوفِ ۖ حَقًّا عَلَى الْمُتَّقِينَ " . فهذا امر في القران بان الانسان الذي يكون في مرض الموت عليه ان يوصي والرسول بقي مريضا مدة من الزمن فهل من المعقول ان يخالف ما نزل عليه من امر الله ولايوصي اهله بكيفية التصرف بتركته ؟ ان ذلك مسنبعد جدا وخصوصا انه قد اختلى بانبته اكثر من مرة وحادثها واسرها كلام لم يسمعه احد غيرها كما يروي البخاري الاوزبكستاني ومسلم النيسابوري في كتابيهما " عن عائشة رضي الله عنها، قالت: (إنَّا كنَّا- أزواج النبي صلى الله عليه وسلم- عنده جميعًا، لم تغادر منا واحدة، فأقبلت فاطمة تمشي، لا والله ما تخفى مشيتها من مشية رسول الله صلى الله عليه وسلم، فلما رآها رحَّب، قال: مرحبًا بابنتي. ثم أجلسها عن يمينه - أو عن شماله - ثم سارَّها، فبكت بكاء شديدًا، فلما رأى حزنها سارَّها الثانية، فإذا هي تضحك، فقلت لها، أنا من بين نسائه: خصَّك رسول الله صلى الله عليه وسلم بالسرِّ من بيننا، ثم أنت تبكين، فلما قام رسول الله صلى الله عليه وسلم سألتها: عما سارَّك؟ قالت: ما كنت لأفشي على رسول الله صلى الله عليه وسلم سرَّه. فلما تُوفِّي، قلت لها: عزمت عليك بما لي عليك من الحقِّ، لما أخبرتني. قالت: أما الآن، فنعم. فأخبرتني، قالت: أما حين سارَّني في الأمر لأول، فإنَّه أخبرني أنَّ جبريل كان يعارضه بالقرآن كلَّ سنة مرة، وإنَّه قد عارضني به العام مرتين، ولا أرى الأجل إلا قد اقترب، فاتَّقى الله، واصبري، فإني نعم السلف أنا لك. قالت: فبكيت بكائي الذي رأيت، فلما رأى جزعي، سارَّني الثانية، قال: يا فاطمة، ألا ترضين أن تكوني سيدة نساء المؤمنين، أو سيدة نساء هذه الأمة" فقد اخبرها انه سيموت وانها سيدة نساء العالمين ولم يخبرها بانها لن ترثه ؟ هل يعقل هذا يااصحاب العقول .
ثانيا ان القران جاء واضحا في موضوع الإرث فقج اعطى تفاصيل الإرث ومقداره للابناء والبنات وليس فيه استثناء للانبياء وابناءهم من الإرث كما ورد في سورة النساء الاية 11 "ُوصِيكُمُ اللَّهُ فِي أَوْلَادِكُمْ لِلذَّكَرِ مِثْلُ حَظِّ الْأُنْثَيَيْنِ فَإِنْ كُنَّ نِسَاءً فَوْقَ اثْنَتَيْنِ فَلَهُنَّ ثُلُثَا مَا تَرَكَ وَإِنْ كَانَتْ وَاحِدَةً فَلَهَا النِّصْفُ وَلِأَبَوَيْهِ لِكُلِّ وَاحِدٍ مِنْهُمَا السُّدُسُ مِمَّا تَرَكَ إِنْ كَانَ لَهُ وَلَدٌ فَإِنْ لَمْ يَكُنْ لَهُ وَلَدٌ وَوَرِثَهُ أَبَوَاهُ فَلِأُمِّهِ الثُّلُثُ فَإِنْ كَانَ لَهُ إِخْوَةٌ فَلِأُمِّهِ السُّدُسُ مِنْ بَعْدِ وَصِيَّةٍ يُوصِي بِهَا أَوْ دَيْنٍ آبَاؤُكُمْ وَأَبْنَاؤُكُمْ لَا تَدْرُونَ أَيُّهُمْ أَقْرَبُ لَكُمْ نَفْعًا فَرِيضَةً مِنَ اللَّهِ إِنَّ اللَّهَ كَانَ عَلِيمًا حَكِيمًا " فكما نرى لايوجد استثناء للانبياء في هذه السورة التي نقضها أبو بكر بحديث سمعه هو وترك القران .
ثالثا ان القران وفي صريح العبارة يقول ان الأنبياء يورثون بدليل ما ورد في سورة مريم على لسان زكريا "يَرِثُنِي وَيَرِثُ مِنْ آلِ يَعْقُوبَ ۖ وَاجْعَلْهُ رَبِّ رَضِيًّا " وقد قال الطبري في تفسير هذه الاية " يقول: يرثني من بعد وفاتي مالي، ويرث من آل يعقوب النبوة، وذلك أن زكريا كان من ولد يعقوب.وبنحو الذي قلنا في ذلك قال أهل التأويل. وقال الطبري " حدثنا أبو كريب، قال: ثنا جابر بن نوح، عن إسماعيل، عن أبي صالح، قوله ( يَرِثُنِي وَيَرِثُ مِنْ آلِ يَعْقُوبَ ) يقول: يرث مالي، ويرث من آل يعقوب النبوّة) .
حدثنا مجاهد، قال: ثنا يزيد، قال: أخبرنا إسماعيل، عن أبي صالح في قوله ( يَرِثُنِي وَيَرِثُ مِنْ آلِ يَعْقُوبَ ) قال: يرث مالي، ويرث من آل يعقوب النبوّة. حدثني يعقوب، قال: ثنا هشيم، قال: أخبرنا إسماعيل بن أبي خالد، عن أبي صالح، في قوله ( يَرِثُنِي وَيَرِثُ مِنْ آلِ يَعْقُوبَ ) قال: يرثني مالي، ويرث من آل يعقوب النبوّة.) " . والمعنى واضح ولايمكن ان يتم حمله على ميراث النبوة لان النبوة ليست بالوراثة .
كما ان القران في سورة النمل ذكر " وَوَرِثَ سُلَيْمَانُ دَاوُودَ ۖ وَقَالَ يَا أَيُّهَا النَّاسُ عُلِّمْنَا مَنطِقَ الطَّيْرِ وَأُوتِينَا مِن كُلِّ شَيْءٍ ۖ إِنَّ هَٰذَا لَهُوَ الْفَضْلُ الْمُبِينُ" وهنا نرى ان سليمان ورث الملك من ابيه داود وليس النبوة لان النبوة ليست منصبا وراثيا فسليمان كان ملكا بالوراثة ونبيا بالتكليف الإلهي أي ان القران يقول ان سليمان ورث من ابيه بعكس ما يقول أبو بكر ابن ابي قحافة الذي ترك كتاب الله وذكر حديثا يبدو انه لم يسمعه غيره .
ان الحديث الذي تمسك به ابن ابي قحافة عدا انه يخالف القران فهو لم تسمع به ابنة الرسول ويبدو بحسب ابن ابي قحافة ان الرسول نسي ان يبلغ بهذا الحديث ابنته وابن عمه وعمه وأهله من بني هاشم وكذلك أصحابه أمثال الزبير وعمار ابن ياسر ففاطمة الزهراء انكرت هذا الحديث بقولها " أَيُهَا الْمُسْلِمونَ أاُغْلَبُ عَلى ارْثِيَهْ يَا ابْنَ أبي قُحافَةَ! أفي كِتابِ اللّهِ أنْ تَرِثَ أباكَ، وِلا أرِثَ أبي؟ " وهذه الخطبة رواها عمر رضا كحالة في كتابه " أعلام النساء في عالمي العرب والإسلام " الجزء الرابع الصفحة 116 . وفي هذه الخطبة لاتكتفي السيدة فاطمة الزهراء بتكذيب ابي بكر بل تتوعده بعذاب الله بالقول " أَفَخَصَّكُمُ اللهُ بِآيَةٍ أخْرَجَ مِنْها أبِي؟ أمْ هَلْ تَقُولونَ أَهْلُ مِلَّتَيْنِ لا يَتَوارَثَانِ، أوَ لَسْتُ أَنَا وَأَبِي مِنْ أَهْلِ مِلَّةٍ واحِدَةٍ؟! أَمْ أَنْتُمْ أَعْلَمُ بِخُصُوصِ الْقُرْآنِ وَعُمُومِهِ مِنْ أَبِي وَابْنِ عَمّي؟ فَدُونَكَها مَخْطُومَةً مَرْحُولَةً، تَلْقاكَ يَوْمَ حَشْرِكَ، فَنِعْمَ الْحَكَمُ اللهُ، وَالزَّعِيمُ مُحَمَّدٌ، وَالْمَوْعِدُ الْقِيامَةُ، وَعِنْدَ السّاعَةِ يخسَرُ المبطلون، وَلا يَنْفَعُكُمْ إذْ تَنْدَمُونَ، {وَلِكُلِّ نَبَأٍ مُسْتَقَرٌ وَسَوْفَ تَعْلَمُونَ مَنْ يَأْتِيهِ عَذابٌ يُخْزيهِ وَيَحِلُّ عَلَيْهِ عَذابٌ مُقِيمٌ" .
كذلك يبدو ان عدم الإرث يسري على السيدة فاطمة الزهراء ولايسري على عائشة ابنة ابي بكر فقد ورثت البيت الذي دفن فيه الرسول وأصبحت تسميه (بيتي ) وعمر يستاذنها باعتبارها صاحبة البيت كما أخرج البخاري عن عمر بن الخطاب أنه أمر ابنه عبد الله وهو في فراش موته بعدما طُعِن : انْطَلِقْ إِلَى عَائِشَةَ أُمِّ الْمُؤْمِنِينَ فَقُلْ : يَقْرَأُ عَلَيْكِ عُمَرُ السَّلَامَ ، وَلَا تَقُلْ أَمِيرُ الْمُؤْمِنِينَ ؛ فَإِنِّي لَسْتُ الْيَوْمَ لِلْمُؤْمِنِينَ أَمِيرًا ، وَقُلْ يَسْتَأْذِنُ عُمَرُ بْنُ الْخَطَّابِ أَنْ يُدْفَنَ مَعَ صَاحِبَيْهِ ، فَسَلَّمَ وَاسْتَأْذَنَ، ثُمَّ دَخَلَ عَلَيْهَا فَوَجَدَهَا قَاعِدَةً تَبْكِي، فَقَالَ : يَقْرَأُ عَلَيْكِ عُمَرُ بْنُ الْخَطَّابِ السَّلَامَ ، وَيَسْتَأْذِنُ أَنْ يُدْفَنَ مَعَ صَاحِبَيْهِ ، فَقَالَتْ : كُنْتُ أُرِيدُهُ لِنَفْسِي ، وَلَأُوثِرَنَّ بِهِ الْيَوْمَ عَلَى نَفْسِي ....." فمن اين اصبح البيت بيتها وهو بيت الرسول الا بالارث ؟ .
النقطة الأخيرة هناك من يقول لماذا لم يعيد علي ابن ابي طالب ارض فدك بعد ان تولى الحكم خصوصا انه كان يرى ان أبا بكر وعمر (كاذببن آثمين غادرين خائنين ) كما قال عمر في صحيح مسلم .؟ الجواب ان موضوع فدك ليس موضوع ارض او مال بل كان اثبات ان ماحصل هو انقلاب على الإسلام وليس انتزاع ارض .
مما تقدم يتبين لنا ان هذا الحديث من الخرافات التي وضعتها السلطة التي استولت على الحكم بعد مقتل الرسول لغرض اضعاف أي قوة من الممكن ان تعطل مشروعهم الانقلابي او ان تشكل خطر على سلطتهم حتى لو اضطروا الى نقض القران نفسه وتعطيل احكامه .



#زهير_جمعة_المالكي (هاشتاغ)       Zuhair_Al-maliki#          



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع الباحثة اللبنانية د. ريتا فرج حول الاسلام والجندر واتجاهاته الفكرية في التاريخ المعاصر
الموقف من الدين والاسلام السياسي، حوار مع د. صادق إطيمش حول الاوضاع السياسية والاجتماعية في العراق


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- خرافات المتاسلمين 23 - خرافة عليكم بسنتي وسنة الخلفاء الراشد ...
- خرافات المتأسلمين 22 - خرافة سيف الله المسلول
- خرافات المتأسلمين 21- خرافة لاتسبوا اصحابي
- اغتيالات باسم الاسلام 6 - من قتل الرسول ؟
- هل بنى عتبة ابن غزوان البصرة؟
- خرافات المتاسلمين 20 - خرافة ابو لؤلؤة ( المجوسي)
- اغتيالات باسم الاسلام 5 - من قتل الحسن ؟
- خرافات المتأسلمين 19 - خرافة خال المؤمنين
- الحسين منتحرا ام مخدوعا ؟
- اغتيالات باسم الاسلام 4 - من قتل الحسين
- حقيقة السنة (الهجرية)
- اغتيالات باسم الإسلام 3– محاولة (الصحابة ) اغتيال الرسول في ...
- اغتيالات باسم الاسلام 2 - من قتل الزهراء ؟
- خرافات المتأسلمين 18- خرافة عثمان ذو النورين
- اغتيالات باسم الإسلام 1 – من قتل الامام
- خرافات المتأسلمين 17- خرافة الفاروق
- خرافات المتأسلمين 16 – خرافة الصديق
- خرافة المتأسلمين 15 - خرافة اعز الاسلام باحد العمرين
- خرافات المتأسلمين 14 - خرافة العشرة المبشرة بالجنة
- خرافات المتأسلمين 13- خرافة الحميراء


المزيد.....




- السعودية.. توقيف موظفين في وزارتي الدفاع والداخلية والتحقيق ...
- تعداد سكان ألمانيا يسجل أعلى مستوياته على خلفية أزمة أوكراني ...
- هنغاريا: العقوبات ضد روسيا جعلت سكان أوروبا أكثر فقرا
- بعد سوريا.. قطر تدخل على خط الأزمة مع محمد رمضان
- الانتخابات الإيطالية 2022: جورجيا ميلوني تستعدّ لتشكيل حكومة ...
- الرئيس الجزائري يوجه دعوة إلى العاهل المغربي لحضور القمة الع ...
- شاكيرا أمام القضاء الإسباني بتهمة التهرب الضريبي
- شاهد: الدول المجاورة لروسيا تواجه تدفق الروس الهاربين من الت ...
- تسجيل انفجارين تحت البحر قبل تسرب الغاز من نورد ستريم (معهد ...
- رئيسة مجلس الاتحاد الروسي: قد يتم النظر في ضم أراض جديدة إلى ...


المزيد.....

- علم الآثار الإسلامي: البدايات والتبعات / محمود الصباغ
- الابادة الاوكرانية -هولودومور- و وثائقية -الحصاد المر- أكاذي ... / دلير زنكنة
- البلاشفة والإسلام - جيرى بيرن ( المقال كاملا ) / سعيد العليمى
- المعجزة-مقدمة جديدة / نايف سلوم
- رسالة في الغنوصبّة / نايف سلوم
- تصحيح مقياس القيمة / محمد عادل زكى
- التدخلات الأجنبية في اليمن القديم / هيثم ناجي
- الإنكليزية بالكلمات المتقاطعة English With Crosswords / محمد عبد الكريم يوسف
- الآداب والفنون السومرية .. نظرة تاريخيّة في الأصالة والابداع / وليد المسعودي
- صفحات مضيئة من انتفاضة أربيل في 6 آذار 1991 - 1-9 النص الكام ... / دلشاد خدر


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - دراسات وابحاث في التاريخ والتراث واللغات - زهير جمعة المالكي - خرافات المتأسلمين 24 – خرافة نحن الأنبياء لا نورث