أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم
إذا لديكم مشاكل تقنية في تصفح الحوار المتمدن نرجو النقر هنا لاستخدام الموقع البديل

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - راني ناصر - الصهيونيان ترامب وكوشنر يتوسطان لمصالحة العرب مع بعضهم بعضا!














المزيد.....

الصهيونيان ترامب وكوشنر يتوسطان لمصالحة العرب مع بعضهم بعضا!


راني ناصر

الحوار المتمدن-العدد: 6757 - 2020 / 12 / 10 - 03:49
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


زيارة مستشار ترامب كوشنر عرّاب صفقة "خيانة القرن"، أو ما تعرف إعلاميا بصفقة القرن للمنطقة العربية للتوسط لأنهاء الازمة الخليجية المستمرة من عام2017، تفضح بجلاء حجم الإفلاس السياسي والتفكك والهوان والعبث بمقدسات وقضايا الامة العربية والاسلامية التي وصل اليها النظام الرسمي العربي.

فانشغال الأنظمة العربية بالبقاء في الحكم، وإقامتها تحالفات خارجية مع دول طامعة في ثرواتها، وتعادي تطلعات شعوبها، وتنسيقها مع ترامب لتصفية القضية الفلسطينية، وانبطاحها لإسرائيل وجعل التطبيع معها "موضة"، والعداء لها تطرفا وارهابا، دفع الرئيس الأمريكي ترامب وصهره كوشنر في أيامهم الاخيرة في البيت الأبيض لاستغلال حالة الضعف والتشرذم العربي المستمرة منذ عقود لعرقلة أي جهود لإدارة بايدن القادمة في الضغط على إسرائيل لحلحلة القضية الفلسطينية، والملف النووي الإيراني.

لذلك يسعى ترامب من خلال المصالحة الخليجية للحد من التمدد الإيراني في المنطقة بحشد أكبر عدد من الدول العربية تحت التحالف الأميركي الإسرائيلي، وتضييق الخناق على الاقتصاد الإيراني المتهالك بحرمانه من100 مليون دولار تدفعها قطر لإيران للطيران عبر مجالها الجوي، والتنسيق مع دول الخليج في استخدام أراضيها ومجالها البحري والجوي في حال توجيه ضربات عسكرية أمريكية إسرائيلية مشتركة لمنشآت نوويّة، وبُنى تحتية إيرانية.

بالإضافة الى ما سلف ذكره تحاول الإدارة لأمريكية في ايامها الاخيرة توجيه ضربة موجعة لحركة مقاطعة إسرائيل (BDS)التي تنشط في اروبا وامريكيا الجنوبية، والتي من المرجح ان تكبد الاقتصاد الإسرائيلي بين 28 و56 مليار دولار خلال السنوات العشر القادمة؛ حيث يسعى ترامب لفرض واقع جديد على الدول الغربية التي تقاطع المنتوجات الإسرائيلية، وذلك بضم أكبر عدد ممكن من الدول العربية التي كانت تعتبر إسرائيل كيانا غاصبا لأراض عربية إلى قطار التطبيع، وتسمح للمنتوجات الإسرائيلية بغزو عدد من عواصمها كما حدث في الإمارات والبحرين.

ترامب وكوشنر يتوسطان لحل الازمة الخليجية ليس حبا في توحيد العرب، وإنما كرها بإيران وحبا بإسرائيل، ولتحويل الدول العربية إلى اقطار متنازعة تعتمد على الغرب بشكل عام وعلى أمريكا بشكل خاص للتوسط لحل خلافاتها، ولتزداد ضعفا وتظل عرضة للمزيد من الابتزازات الامريكية والإسرائيلية التي لا نهاية لها.



#راني_ناصر (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع الكاتب البحريني هشام عقيل حول الفكر الماركسي والتحديات التي يواجهها اليوم، اجرت الحوار: سوزان امين
حوار مع الكاتبة السودانية شادية عبد المنعم حول الصراع المسلح في السودان وتاثيراته على حياة الجماهير، اجرت الحوار: بيان بدل


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- زيارة نتنياهو للرياض وتداعياتها على النظام السعودي
- تداعيات الانتخابات الرئاسية الامريكية المتوقعة على العالم ال ...
- الحرب الدائرة بين أذربيجان وأرمينيا والتدخل الإسرائيلي والتر ...
- التطبيع مع اسرائيل بين سراب الحكم الابدي والفشل والعار
- فلسطين بين سقوط العروبة وانتشار وباء التطبيع
- هل سيقصم انفجار بيروت ظهر النظام الطائفي؟
- تركيا بعبع الأنظمة العربية الجديد
- منظمة التعاون الإسلامي والتآمر على المسلمين؟
- مظاهرات أمريكا وعنصرية ترامب
- فتح وحماس وضم إسرائيل للضفة الغربية
- مسلسلات رمضانية لخدمة التطبيع مع الصهاينة
- خطورة الحنين الي الطغاة
- جائحة كرونا تفضح عورات العالم العربي
- الحكام العرب آلهة على هيئة بشر
- سراب الانتخابات الفلسطينية
- الأنظمة العربية أسلحة تفتك في الجسد العربي
- في الوطن العربي يصبح اللص مديرا أو وزيرا أو حاكما
- تداعيات اهتزاز أركان عرش السيسي
- عندما يصبح الحج آداه للعقاب ونشر الأكاذيب والدجل
- عندما يصبح الحج آداه للعقاب ولنشر الأكاذيب والدجل


المزيد.....




- برق قاتل.. عشرات الوفيات في باكستان بسبب العواصف ومشاهد مروع ...
- الوداع الأخير بين ناسا وإنجينويتي
- -طعام خارق- يسيطر على ارتفاع ضغط الدم
- عبد اللهيان: لن نتردد في جعل إسرائيل تندم إذا عاودت استخدام ...
- بروكسل تعتزم استثمار نحو 3 مليارات يورو من الفوائد على الأصو ...
- فيديو يظهر صعود دخان ورماد فوق جبل روانغ في إندونيسيا تزامنا ...
- اعتصام أمام مقر الأنروا في بيروت
- إصابة طفلتين طعنا قرب مدرستهما شرق فرنسا
- بِكر والديها وأول أحفاد العائلة.. الاحتلال يحرم الطفلة جوري ...
- ما النخالية المبرقشة؟


المزيد.....

- الفصل الثالث: في باطن الأرض من كتاب “الذاكرة المصادرة، محنة ... / ماري سيغارا
- الموجود والمفقود من عوامل الثورة في الربيع العربي / رسلان جادالله عامر
- 7 تشرين الأول وحرب الإبادة الصهيونية على مستعمًرة قطاع غزة / زهير الصباغ
- العراق وإيران: من العصر الإخميني إلى العصر الخميني / حميد الكفائي
- جريدة طريق الثورة، العدد 72، سبتمبر-أكتوبر 2022 / حزب الكادحين
- جريدة طريق الثورة، العدد 73، أفريل-ماي 2023 / حزب الكادحين
- جريدة طريق الثورة، العدد 74، جوان-جويلية 2023 / حزب الكادحين
- جريدة طريق الثورة، العدد 75، أوت-سبتمبر 2023 / حزب الكادحين
- جريدة طريق الثورة، العدد 76، أكتوبر-نوفمبر 2023 / حزب الكادحين
- قصة اهل الكهف بين مصدرها الاصلي والقرآن والسردية الاسلامية / جدو جبريل


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - راني ناصر - الصهيونيان ترامب وكوشنر يتوسطان لمصالحة العرب مع بعضهم بعضا!