أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - العولمة وتطورات العالم المعاصر - حسين عجيب - سنة 2020 مرت من هنا 9














المزيد.....

سنة 2020 مرت من هنا 9


حسين عجيب

الحوار المتمدن-العدد: 6751 - 2020 / 12 / 3 - 09:11
المحور: العولمة وتطورات العالم المعاصر
    


عمر الفرد ، يتضمن اتجاه الحياة واتجاه الزمن ، ويفسر ذلك بالتزامن ؟!
لنفترض طفل _ة في عمر 3 أيام ( أو سنوات ، أو مئة ) .
في أي لحظة من العمر ، يمكن تمييز 3 متحولات :
1 _ العمر الحقيقي ( الكامل ) 2 _ العمر الحالي 3 _ بقية العمر .
العمر الحقيقي = العمر الحالي + بقية العمر .
لحظة الولاة ، تكون بقية العمر هي نفسها العمر الحقيقي .
لحظة الموت ، يكون العمر الحالي هو نفسه العمر الحقيقي .
كيف يمكن تفسير هذه المسألة ؟
....
الفرق بين الأحجية ( الدجاجة والبيضة مثلا ) وبين المشكلة التي تتطلب الحل ( الفرد والانسان مثلا ) ، الثانية تراكمية وتتطور من جيل إلى آخر ، بينما الثانية ثابتة .
مثالها النموذجي أحجيات زينون .
الأمثلة التي أناقشها عبر هذه الدراسة ، تمثل القابلة للحل برأيي لا الأحجيات .
....
بالعودة إلى معادلة عمر الفرد :
العمر الحقيقي = العمر الحالي + بقية العمر .
لا يمكن حلها _ رغم بساطتها _ بدون فهم ( وتبديل ) قيم الزمن أو الوقت بالإشارة السالبة ، مقابل قيم الحياة بالإشارة الموجبة .
أعتقد أنها برهان جديد على الجدلية العكسية بين حركتي الوقت والحياة .
ولي عودة متكررة إلى هذا المثال ، فهو يتصل بالحاضر على أكثر من مستوى .
....
ملحق 1
حركة الحياة في اتجاه واحد وسرعة ثابتة ، تبدأ من الماضي وتنتهي في المستقبل ، مرورا بالحاضر . هذه بديهية مثل شروق الشمس ، أو سقوط الأشياء من أعلى .
تقابلها بديهية ، بنفس قوة المنطق وتكرار الملاحظة _ معاكسة لحركة الحياة وتساويها بالقيمة _ وتعاكسها بالاتجاه ، هي حركة الزمن .
من لا يفهم هذه الفكرة ، لم يقرأ النظرية الجديدة للزمن _ الرابعة بشكل صحيح .
وهذه مشكلة عقلية وثقافية ، وتخص القارئ _ة وعملية القراءة لا النص ولا الأسلوب .
....
أيضا ، للحياة نوعين من الحركة ، موضوعية ومشتركة أو ذاتية وفردية .
الأولى ثابتة ومنتظمة ، بينما الثانية عشوائية وتختلف من فرد لآخر .
وحتى حركة الفرد نفسه اعتباطية ، حيث أنها تخضع إلى مصدرين منفصلين _ خارجي ومجهول بطبيعته وداخلي شبه مجهول أيضا .
ذروة حركة الحياة في الانسجام والتجانس تتحقق عبر ممارسة التأمل والتركيز ، جوهرتنا الموروثة والمشتركة منذ أكثر من خمسة آلاف سنة .
....
ملحق 2

الفرق النوعي يتضمن الكمي ، والعكس غير صحيح .
بين افراد النوع أو الجنس ، يقتصر الاختلاف على الفرق الكمي ( المشترك بطبيعته ) . عدا ذلك فرق نوعي بين الأفراد ، لا يوجد فرد يتماثل مع آخر لدرجة التطابق .
الفرد اختلاف والانسان تشابه .
تلك ميزتنا ومشكلتنا بالتزامن .
....
ملحق 3
توجد الحياة عبر 3 أشكال مختلفة :
1 _ الفردية أو الأحادية ، محورها الفرد .
2 _ الثنائية ، محورها الجنس .
3_ التعددية ، محورها الجماعة .
من غير المعروف ، تسلسل حدوثها الزمن بشكل علمي وتجريبي .
وهو ما يعقد دراسة حركتها أكثر ، مع ذلك يمكن تحددي اتجاه حركة الحياة بشكل موضوعي ودقيق . كذلك يمكن تحديد السرعة بدلالة الوقت .
ملحق 4
يتكشف شذوذ العلاقة الثنائية بدلالة المخططات البيانية ....
حيث يمثل المحور الأفقي المتغير المستقل ( الزمن عادة ) ، بينما يمثل المحور العمودي المتغير التابع ( موضوع الدراسة ) .
العلاقة الثنائية مشكلتها القيادة أيضا ، شان بقية أنواع العلاقات .
لا يرغب انسان بدور التابع ، وهذه مشكلة بدون حل في الرياضيات والعلم أيضا .
ملحق 5
المنطق الجدلي ما يزال ضروريا ، ويشكل عتبة للتفكير الصحيح ، مع أنه بدأ يتحول خلال القرن العشرين خاصة إلى عقبة ، وإلى نوع من المرض العقلي _ الثقافي العالمي ، ولا يقتصر على ثقافة أو مجتمع دون غيرهما .
التمييز بين علاقات الكم والنوع ، سواء في التشابه أم الاختلاف ، موضوع كلاسيكي في الفلسفة والمنطق .
مثال الإبرة والفيل ، من البديهي أن الاختلاف بينهما نوعي وليس كميا فقط .
بينما الاختلاف بين فيل وآخر أو بين إبرة وأخرى كمي لا نوعي .
....
العلاقة بين فردين من داخل الجنس والنوع كمية ( عادة ) ، بينما العلاقات خارج الجنس والنوع نوعية .
العلاقة النوعية تتضمن العلاقة الكيفية ، والعكس غير صحيح .
تقابلها في الرياضيات متراجحات الأكبر والأصغر ، وبينهما المساواة .
هذا الموضوع شيق بالنسبة للبعض ، ومزعج لآخرين .
غالبا أحب هذا النوع من التفكير ، أو الألعاب الذهنية .
ملحق 6
من يحب الوادع !
النهاية حزينة بطبيعتها .
( هذا رأي واعتقاد وموقف ) .
....




لمعرفة اخر تطورات فيروس كرونا في بلدك وفي العالم كله انقر على هذا الرابط
https://ahewar.org/Corona.asp





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,240,339,644
- سنة 2020 مرت من هنا 8
- سنة 2020 مرت من هنا 7
- سنة 2020 مرت من هنا _ الشهر قبل الأخير ( النص الكامل )
- سنة 2020 مرت من هنا _ الشهر قبل الأخير
- سنة 2020 مرت من هنا 6
- سنة 2020 مرت من هنا 5
- سنة 2020 مرت من هنا 4
- سنة 2020 مرت من هنا _ مقدمة وخاتمة بالنزامن
- سنة 2020 مرت من هنا _ مقدمة الحلقة الثانية
- سنة 2020 مرت من هنا _ الحلقة الأولى
- سنة 2020 مرت من هنا
- كتاب السعادة _ باب 5 مع فصوله وهوامشه وملحقاته
- كتاب السعادة _ باب 5 ف 3
- كتاب السعادة _ باب 5 ف 2
- كتاب السعادة _ باب 5 ف 1
- كتاب السعادة _ باب 5
- كتاب السعادة _ باب 4 مع فصوله وهوامشه
- كتاب السعادة _ باب 4 ف 3
- كتاب السعادة _ باب 4 هوامش ومسودات
- كتاب السعادة _ باب 4 ف 2


المزيد.....




- إيطاليا تمنع تصدير ربع مليون جرعة من لقاح أسترازينيكا إلى أس ...
- إيطاليا تمنع تصدير ربع مليون جرعة من لقاح أسترازينيكا إلى أس ...
- د. سعيد ذياب: يؤتى بالوزراء لتعبئة الشواغر والحكومة لا تولي ...
- روسيا تطور دروعا جديدة للمركبات العسكرية
- القوات الجوية السعودية والأمريكية -تتأهبان لردع أي هجوم محتم ...
- إيلون ماسك يخسر 6.2 مليار دولار بسبب تراجع أسهم -تسلا-
- غانتس: حدثنا خططنا العسكرية لضرب منشآت إيران النووية
- إتلاف 1400 قطعة سلاح مصادرة من المنظمات الإرهابية في إسبانيا ...
- تقرير: لقاح -كوفاكسين- الهندي يثبت فعاليته بنسبة 81%
- خلال كمين صباحي.. وفاة رجل بعد نهش وجهه من طرف7 كلاب بيتبول! ...


المزيد.....

- الخطوط العريضة لعلم المستقبل للبشرية / زهير الخويلدي
- ما المقصود بفلسفة الذهن؟ / زهير الخويلدي
- كتاب الزمن ( النظرية الرابعة ) _ بصيغته النهائية / حسين عجيب
- عن ثقافة الإنترنت و علاقتها بالإحتجاجات و الثورات: الربيع ال ... / مريم الحسن
- هل نحن في نفس قارب كورونا؟ / سلمى بالحاج مبروك
- اسكاتولوجيا الأمل بين ميتافيزيقا الشهادة وأنطولوجيا الإقرار / زهير الخويلدي
- استشكال الأزمة وانطلاقة فلسفة المعنى مع أدموند هوسرل / زهير الخويلدي
- ما ورد في صحاح مسيلمة / صالح جبار خلفاوي
- أحاديث العولمة (2) .. “مجدي عبدالهادي” : الدعاوى الليبرالية ... / مجدى عبد الهادى
- أسلحة كاتمة لحروب ناعمة أو كيف يقع الشخص في عبودية الروح / ميشال يمّين


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - العولمة وتطورات العالم المعاصر - حسين عجيب - سنة 2020 مرت من هنا 9