أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - فلاح أمين الرهيمي - مخاطر المخدرات على الصحة والمجتمع في العراق














المزيد.....

مخاطر المخدرات على الصحة والمجتمع في العراق


فلاح أمين الرهيمي

الحوار المتمدن-العدد: 6722 - 2020 / 11 / 3 - 10:43
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


تعتبر المخدرات من المشاكل الصحية والاجتماعية الخطيرة بشكل عام حيث تؤثر على كل المجتمع والعائلة، كما يؤدي ويفرز تعاطي المخدرات إلى العديد من المشاكل الاجتماعية والعنف المجتمعي والصحي والإجهاد وغيرها كما تؤدي إلى التشرد والبطالة والجريمة وتجعل الإنسان مخدر وكسلان وخامل، كما أن المخدرات تؤثر على الأجنة إذا كانت المرأة تتعاطى المخدرات حيث أنها تؤدي إلى التخدير والارتباك وفقدان الذاكرة وإضعاف القدرة العقلية، وعندما يتناول الإنسان كمية كبيرة من المخدرات يسبب خلل في العقل وتسبب النوبات والغيبوبة كما تؤدي إلى العنف الأسري وتخلق الاضطراب في المجتمع.
كان الاستعمار البريطاني عندما احتل الصين شجع أهلها على زراعة المخدرات واستعمالها مما جعل الشعب الصيني مخدر وخامل يقضي يومه متسكعاً ونائماً تحت تأثير المخدرات وجعل الشعب الصيني مشغولاً بمشاكله التي يفرزها المخدر بالإنسان وبعيداً عن قيام الاستعمار البريطاني في نهب خيرات الصين وتواجده ... وحينما كان الزعيم الصيني ماوتسي تونغ الذي قاد الشعب الصيني وحرر الصين من الاستعمار البريطاني لاجئاً في الاتحاد السوفيتي في الثلاثينات من القرن الماضي في زمن سلطة ستالين وحينما كان مجتمعاً مع ستالين الذي قال للزعيم ماوتسي تونغ لماذا لم تذهب إلى الصين وتعمل ثورة فيها من أجل تحرير الصين من الاستعمار البريطاني فقال له : إن الشعب الصيني نائماً من أثر تناوله المخدرات. فقال له ستالين أنت الآن محتاج إلى عشرة أبطال من ربع (محمد) وهذا الكلام ذكرني بفلم (ظهور الإسلام) حيث كانت أحد صور الفلم تظهر فيها (سمية والدة عمار بن ياسر) مرمية على الأرض ووضعت صخرة كبيرة على صدرها وكان قدم رجل أبو سفيان وضعها على رأسها وهي تقول (أحدٌ أحد .. محمد رسول الله) مما يدل على شجاعة وصمود وإيمان تلك المرأة الباسلة ونحن الآن في العراق نعاني من هذه الحالة التعسة التي أصبح فيها الإنسان يتناول الأفيون والمخدرات الأخرى ونحتاج إلى رجل مثل ماوتسي تونغ الذي قاد ثورة على الأفيون سميت (ثورة الأفيون) بعد تحرر الصين من الاستعمار البريطاني عام/ 1949 وجعل من الصين دولة متقدمة ومتطورة تنافس الآن الولايات المتحدة الأمريكية .. إلا أن ما يؤسف له أن (قادة الصين اللاشعبية) الآن قد شوهت وحرفت أفكار ومبادئ وعقيدة ماوتسي تونغ الذي اهتدى بالنظرية الماركسية – اللينينية وحرر بواسطتها الصين الشعبية .. والآن حرفت هذه النظرية وشوهت من قبل قادتها الآن التي جعلت من الحزب الشيوعي الصيني كواجهة لسياستها الاستعمارية التي دخلت مع الولايات المتحدة الأمريكية في صراع النفوذ في الشرق الأوسط الآن.






التسجيل الكامل لحفل فوز الحوار المتمدن بجائزة ابن رشد للفكر الحر 2010 في برلين - ألمانيا
الرأسمالية والصراع الطبقي، وافاق الماركسية في العالم العربي حوار مع المفكر الماركسي د.هشام غصيب


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- ماذا تريد الأحزاب السياسية ؟
- ظاهرة الخوف في المجتمع العراقي
- أهمية المكاتب الإعلامية في مؤسسات الدولة
- ترمب وبايدن وجهان لعملة واحدة
- ظاهرة لابد من محاورة وسؤال حولها ..!!
- الخيمة رمز الثورة ووحدتها وانتصارها
- دور الحزب الشيوعي العراقي في ثورة 14/ تموز/ 1958 المجيدة في ...
- ثورة الجوع والغضب .. الأمل الذي يعيشه الشعب
- الإنسان والعقل
- خاطرة للوطن المستباح الضائع في وادي النسيان
- ثورة الجوع والغضب وتطور الوعي الفكري لدى الشعب العراقي
- اسرائيل تخرج من الباب وتدخل من الشباك
- (العريضي المشاغب والكذاب) الذي يقف حجر عاثر بطريق الإصلاح
- السلم والاستقرار والاطمئنان القاعدة الأساسية لجذب الاستثمار ...
- بمناسبة ولادة جبهة تشرين المنصورة المباركة
- منطق التاريخ وثورة الجوع والغضب التشرينية
- إلى الناطقين بالكلمة الشريفة .. عشاق القلم والحرية
- إلى شباب انتفاضة الجوع والغضب الباسلة
- الحزب الشيوعي العراقي ودوره في النضال الوطني للشعب العراقي
- قوة التنظيم يعزز وحدة وإرادة جماهير الانتفاضة ويصنع النصر


المزيد.....




- المقاومة الفلسطينية تقصف مستوطنات غلاف غزة برشقات صاروخية.. ...
- القدس الشرقية: تصاعد المواجهات في حي الشيخ جراح بعد عملية ده ...
- بلينكن يبحث مع وزراء خارجية قطر ومصر والسعودية وفرنسا إنهاء ...
- لوقف التصعيد في فلسطين.. اتصالات أميركية مع قطر ومصر والسعود ...
- تسوي أبراج غزة بالأرض.. تحقيق للجزيرة يكشف نوعية القنابل الت ...
- أحداث الداخل الإسرائيلي تعكس تاريخا طويلا من تهميش الفلسطيني ...
- الصين: بسبب عرقلة أمريكا لم يتمكن مجلس الأمن من التحدث بصوت ...
- مسؤول أمني إسرائيلي: جولة التصعيد مع غزة تقترب من نهايتها وس ...
- مشاهد للقصف -المدمر- الذي يشنه الجيش الإسرائيلي على غزة.. في ...
- زلزال قوي يضرب شمال إيران


المزيد.....

- في تطورات المشهد السياسي الإسرائيلي / محمد السهلي
- التحليل الماركسي للعرق وتقاطعه مع الطبقة / زهير الصباغ
- البحث عن موسى في ظل فرويد / عيسى بن ضيف الله حداد
- »الحرية هي دوما حرية أصحاب الفكر المختلف« عن الثورة والحزب و ... / روزا لوكسمبورغ
- مخاطر الإستراتيجية الأمريكية بآسيا - الجزء الثاني من ثلاثة أ ... / الطاهر المعز
- في مواجهة المجهول .. الوباء والنظام العالمي / اغناسيو رامونيت / ترجمة رشيد غويلب
- سيمون فايل بين تحليل الاضطهاد وتحرير المجتمع / زهير الخويلدي
- سوريا: مستودع التناقضات الإقليمية والعالمية / سمير حسن
- إقتراح بحزمة من الحوافز الدولية لدفع عملية السلام الإسرائيلى ... / عبدالجواد سيد
- مقالات ودراسات ومحاضرات في الفكر والسياسة والاقتصاد والمجتمع ... / غازي الصوراني


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - فلاح أمين الرهيمي - مخاطر المخدرات على الصحة والمجتمع في العراق