أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - حقوق المراة ومساواتها الكاملة في كافة المجالات - شيري باترك - دفن البذرة














المزيد.....

دفن البذرة


شيري باترك
كاتبة / باحثة نفسية ( مسجلة دكتوراه بعلم النفس )


الحوار المتمدن-العدد: 6718 - 2020 / 10 / 29 - 01:20
المحور: حقوق المراة ومساواتها الكاملة في كافة المجالات
    


‎نقمة ولكنها نعمة ..
‎ملائكة وشياطين ..
‎جنود وعِظام ..
‎امرأة وجارية ..
‎نور وظلام ..
‎بذور واشواك ..
‎بستان وصحراء ..
‎إرادة وسخرية ..
‎يوماً ما قررت أن أذهب إلى أخصائي العلاج الطبيعي محاولة مني لمعالجة العرج الجسدي الذي أُعانى منه ،،،وذَهبتُ لأني أعانى كثيراً من عجزى الظاهر أعاني من
‎نظراتهم
‎همساتهم
‎سخريتهم
‎اهمالهم
‎ولكن الأخصائى بعدما تكلمت معه وتشاجرنا كثيراً في موضوعات مختلفة.
‎ضحك وقال لي أذهبي
‎فعقلكِ سليم
‎وَنفسك راضية
‎وقلبكِ صحيح
‎وفكركِ بنَّاء
‎ووجهكِ مشرق
‎وعيونكِ لامعة
‎ولا تنصتي إلي هؤلاء الذين لديهم عرج عقلي
‎عرج نفسي
‎عرج فكري
‎ووجوههم عابسة
‎وعيونهم تغمرها الكآبة
‎وقلوبهم مقابر للكراهية
‎وعقولهم منبع الكوارث ...
‎إذهبي فعقلك قادر علي جعلك امرأة مثمرة تطعم العقول والقلوب قبل المعدة ..
‎وقلبك يا صغيرتي المملوء بالمودة والمحبة سيحتوي ملايين الضعفاء فمن عاني قادراً على إعانة المتألمين .
‎ونفسكِ المتزينة بالرضا والقناعة ستكون دوماٌ الأجمل .
‎ إذهبي و إبحثي عن الكنز المدفون بأعماقكِ ، لا بل الكنوز المدفونة بداخلك ، إذهبي ولا تنصتي لاحداً وكوني أنتِ منارة ترشد التائهين في صحراء الآنا .
‎لقد كان لقاء مُقدساً منحني السَكينة .. القبول .. الراحة .. كان لقاء أشبه بحضور متصوفاً يدعو الناس للعبادة ، أو قديساً ينشر السلام داخل نفساً متألمة ، ولكن سريعاً ما أشتعلت النيران مرة أخرى بداخلي لأن كلماتهم كانت مملوءة بالسخرية وأفعالهم سرعان ما أطفئت روحي .. سريعاً ما تكفنتُ بالكآبة ..
‎ولكن .. ولكن كلمات المتصوف مازلتُ اسمعها وسلام القديس مازال يريح النفس بعض الوقت .. فقررت أن ابحثُ عن تلك الكنوز المغمورة بداخلي رغم الإعاقة والألم النفسي والجسدي ..
‎قررت وبدأتُ في رسم خريطة ترشد نفسي نحو حياة أفضل بعيداً عن الكآبة والإنصات لهؤلاء ..
‎قررت أن أكون منارة ترشد نفسي أولاٌ نحو ميناء أجمل لتستقر سفينة حياتي في بحر مملوء بالحياة والحب وليس الكآبة والأوجاع وأُثبتُ إنني إنسانة وبإرادتي سأكون أفضل ممن يستخدمون ألسنتهم فقط دون عقولهم ..
‎ممن يسيرون وراء الشكل لا الجوهر ..
‎وكانت ومازالت الكتب هي سلاحي في اكتشف الكنوز بأعماقي .. وكان عقلي رصاص ذلك السلاح وحاولتُ قتل الخرافة خرافة العقل السليم في الجسم السليم ..
‎فحاولت قتل خرافة إنني لا أستطيع السفر للتعلم لأنني من ذوي الإعاقة الحركية وسفرت وتعلمت وكان برنامج الدكتوراه الخاص بي اسافرُ له ما يزيد عن ثلاث ساعات .. وكان لدي عملي ... ومرت السنوات المكللة بنجاحات والإخفاقات .. والإخفاقات والنجاحات .. والآلم والفرح .. ولكن مازالت كلمات المتصوف وسلام القديس يريح نفسي وتتردد بأعماقي وتقوي إرادتي .. تنير دربي .. تمنحني قوة .. تشعرني بالطمأنينة.. فقررت أن أَذهبُ إليه مرة أخرى وأتحدث معه لعله يشعر بالآلم المدفون بداخلي ويؤلمني بعض الوقت .. قررت الذهاب لأنني اريد التعافي من اجل ذاتي فأنا اليوم أفضل منهم .. أريد أن احاول فخطأ الطبيب الذي علي يديه جئتُ للحياة يمكن أن يصححه طبيباً آخر .. فالمحاولة كانت عقيدتي .. وذهبتُ ولم يكن طبيباٌ بل كان ملاكًا وبُعث ليساعدني حقاً كان ملاكاٌ مملوءاً بالحب والرحمة .. حينما ذهبتُ إليه مع صديقي أعطاني أكثر مما كنت اريد منحني الأمل والسلام قبل الأدوية .. شعرتُ بالسعادة حينما ألمس أوجاعي الغير ظاهرة التي كانت تأتي بين الحين والآخر وبخاصة حينما اشعر بعدم القبول ، ملأني بالماء جعل نفسي تزهر طول الوقت وليس بعض الوقت أعتقد إنه توأم د.محمد مشالي .. ولكن كان السؤال لنفسي لو لم أكن من ذوي الإعاقة هل كنت سأكون هكذا ؟ اَم أن الإعاقة كانت وقوداً يجعلني أثبت من أنا حقا أنها نعمة وليست نقمة .. وجعلت مني بستاناً يُزهر ويساعد الكثير علي ان يزهر رغم الآلام .. حقاً انها جعلت مني امرأة قارئة ومتعلمة وليست جارية تباع لمن دفع أكثر .. جعلت مني جندي مقاتل وليس مجرد عَظمة لا قيمة منها .. سيكون دائما بجوارك الملائكة والشياطين ولكنك أن من تختار اصدقائك وأفعالك سترسل لك من يرافقك رحلة دربك .. وفي رحلتي كانت الملائكة والشياطين ترافقني وكلاهما كانوا سبباً في كوني كما أنا ، أنا بنت المحاولة ...
‎بذرة الحياة ..
‎ثمرة القوة ..
‎وردة رغم الأشواك المنتشرة.. منارة ترشد كل من اقترب منها .. سفينة بها وفيها النجاة ..
الأطباء المشار لهم
د. ماهر عبد الملاك + د. مارتن ماهر




لمعرفة اخر تطورات فيروس كرونا في بلدك وفي العالم كله انقر على هذا الرابط
https://ahewar.org/Corona.asp





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,241,937,217
- الحُضن ملجأ للأيتام مثلي
- ‎كيف يُبنى البيت الجديد ؟
- النساء قرابين
- الله ضعيف ( التعصب الديني )
- قطونيل
- نأكل ونسلخ البشر
- خلايا خبيثة ( الانقسامات داخل الجماعة )
- الكوكب الدموي وليس المائي ( مذبحة ماسبيرو )
- التفاحة والدماء ( النزول والصعود )
- بعض جرائم الشيوخ والكهنة
- ولهم في الله قدوة سيئة فهو مَن َعلمهم القاتل في الاديان السم ...
- نصنع من الله سفاح يتوضأ بدماء الأبرياء
- هذه البلاد شجرة ثمارها الاذدواجية والطائفية
- المراة طفلة
- الحتة الشرقي
- الرجال أنبياء
- لصوص الحُب
- كوني قوية
- صغيرتي
- العقل والقلب


المزيد.....




- اليوم العالمي للمرأة: شابة بحرينية تستخدم التصوير الفوتوغراف ...
- الاتحاد الأوروبي: النساء الأكثر تأثراً بجائحة كورونا
- يوم المرأة
- سليمة المدور، شابة مغربية تتألق في قلب الحي المالي للندن
- البحرية الملكية المغربية .. أياد ناعمة تقتحم عالم المحيطات
- المفوضية الأوروبية تكشف عن مقترح يُجبر المؤسسات على المساواة ...
- البنك الدولي: طفرة للمرأة السعودية في ريادة الأعمال .. قفزت ...
- الحركة النسوية في ظل المئوية الاولى للدولة بين الواقع والطمو ...
- المفوضة الأوروبية للمساواة: نسعى لخلق اتحاد قائم على المساوا ...
- السويسريون يستعدون للاستفتاء على حظر البرقع وسط جدل حول جدوى ...


المزيد.....

- الجندر والإسلام والحجاب في أعمال ليلى أحمد: القراءات والمناه ... / ريتا فرج
- سيكولوجيا المرأة..تاريخ من القمع والآلام / سامح عسكر
- بين حضور المرأة في انتفاضة اكتوبر في العراق( 2019) وغياب مطا ... / نادية محمود
- ختان الإناث بين الفقه الإسلامي والقانون قراءة مقارنة / جمعه عباس بندي
- دور المرأة في التنمية الإجتماعية-الإقتصادية ما بعد النزاعات ... / سناء عبد القادر مصطفى
- من مقالاتي عن المرأة / صلاح الدين محسن
- النسوية وثورات مناطقنا: كيف تحولت النسوية إلى وصم؟ / مها جويني
- منهجيات النسوية / أحلام الحربي
- الواقع الاقتصادي-الاجتماعي للمرأة في العراق / سناء عبد القادر مصطفى
- -تمكين النساء-، الإمبرياليّة، وقاعدة كمّ الأفواه العالمية / أريان شاهفيسي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - حقوق المراة ومساواتها الكاملة في كافة المجالات - شيري باترك - دفن البذرة