أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - طارق حربي - مصافحة المرأة حرام وعبوديتها حلال!














المزيد.....

مصافحة المرأة حرام وعبوديتها حلال!


طارق حربي

الحوار المتمدن-العدد: 6711 - 2020 / 10 / 22 - 13:57
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


* حول عبودية المرأة في العراق الجديد
من الانتخاب الطبيعي إلى التصميم الذكي..!!
1. لم أفهم كيف أن البطالة التي تسود البلاد وضياع حياة الأجيال بين أدخنة النرجيلة في المقاهي وطعم الشاي الرديء، وانعدام الحلول لمشاكل تعيين الخريجين وذوي العقود وتظاهراتهم المستمرة منذ سنوات، وسواها من الأزمات التي تعصف بالمجتمع العراقي، يُعوُضُ عنها بالزواج الثاني للموظفين في الدولة المنهارة ذات الاقتصاد الريعي؟!
2. وكيف تسوغ الحكومة لنفسها تكريس عبودية المرأة ارتضاءها شريكة لامرأة ثانية في رجل واحد؟!
3. هل ما يزال العراق يعيش المرحلة الزراعية التي انطلقت في ميزوبوتاميا قبل حوالي 12 ألف سنة؟! حيث الإنجاب ومضاعفة عدد الأولاد يعتبر ضرورة لمساعدة الأب في الزراعة والحصاد؟!
4. أم أن صناع القرار المتلاعبين بمصير العراقيين لا شغل لهم إلا بما يكون تحت الحزام؟!

* منذ سنة 2008
أربعة من رؤساء الوزارة العراقية زاروا برلين والتقوا بمستشارتها ميركل. ثم صرحوا للإعلام بأن زياراتهم أثمرت عن توقيع عقود لمشاريع اقتصادية وبناء بنى تحتية تخدم الشعب والوطن؟
السؤال هو : ماذا جنى الشعب والوطن من تلك الزيارات منذ سنة 2008 حتى كتابة هذه السطور؟!

* غيمة سامة
كلُّ غيمة سامّة تحلِّقُ من مناطق الطَّمر الصحي بعد حرقها متجهة إلى الناصرية، وتتسبب في اختناق السكان وخاصة الأطفال والمرضى وكبار السن. برقبة المسؤولين في الحكومة المحلية. لأن مناطق الطمر ما تزال بدائية وغير نظامية ولا مطابقة لأبسط الشروط الصحية والبيئية.
أبعدوها عن المناطق السكنية وأحيطوها بأسيجة وامنعوا الحرق العشوائي فيها وخذوا بالحسبان اتجاه الرياح السائدة.

* مصالح إيران فوق كل اعتبار!
يُبينُ موقف إيران المساند لأرمينيا المسيحية ضد أذربيجان الشيعية في الحرب الدائرة بينهما منذ فترة، أنها دولة فارسية مدنية علمانية، لا يهمها الدين أو الطائفة، مثلما يهمها أمنها القومي ومصالحها الاقتصادية العليا. عَكْسَ موقفها في العراق الذي استخدمت فيه بعض العراقيين مطيَّةً لمصالحها. فأذكت روح الفتنة والعداء وغذت النزاع الطائفي والعرقي بين أبناء الوطن الواحد. وحولت الكثير من ثروات العراق لصالحها في مواجهة الحصار الدولي المفروض عليها منذ احتجاز الرهائن الأمريكيين في طهران عام 1979 .وتم تشديده في الحظر التجاري التام عليها عام 1995 وما زال ساري المفعول حتى اليوم.

* مصافحة المرأة حرام!
المانيا تحرم طبيبا لبنانيا من الجنسية لأنه "لا يصافح النساء" ! * وكيف حصل الجعفري على الجنسية البريطانية؟ ** وعبد المهدي على الفرنسية؟ وبقية المؤمنين بالمنصب والدولار؟!

* سؤال زراعي /سياسي!
لماذا الذين استلموا الحكم بعد 2003 وأكثرهم من الأرياف، لم يزرعوا وردة واحدة أو نخلة أو شجرة في الناصرية؟!

* طعنتان!
طعنتان مميتتان في صدر العراق خلال أسبوع واحد! 1- احياء المادة 140 وهي منتهية الصلاحية في الدستور. وما نتج عنها من تسليم أجزاء عزيزة من الوطن لأعداء الوطن والمتآمرين على وحدته الوطنية في شماله! 2- شنق مدير الشركة الكورية المنفذة لمشروع ميناء الفاو. هذه الأوضاع مزرية والحكومة منبطحة ومدانة.

النرويج
22/10/2020






قناة الحوار المتمدن على اليوتيوب
واقع ومستقبل اليسار العالمي والعربي حوار مع المفكر الماركسي الفلسطيني غازي الصوراني
حول آفاق ومكانة اليسار ، حوار مع الرفيق تاج السر عثمان عضو المكتب السياسي - الحزب الشيوعي السوداني


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- عينا ليزا
- حارس الثلج
- يوميات مضيق الرمال 108)
- يوميات مضيق الرمال (9)
- يوميات مضيق الرمال (8)
- يوميات مضيق الرمال (6)
- يوميات مضيق الرّمال (5)
- يوميّات مضيق الرمال 4
- يوميات مضيق الرّمال (3)
- يوميات مضيق الرّمال (2)
- يوميات مضيق الرّمال (1)
- رحيل ملحن الوجدان العراقي.
- نهر ميكونغ Mekong River
- قصيدة الرغبات
- كورونا
- درس ثورة أكتوبر العراقية 2019
- حديقة بوذا (Xieng Khuan) أو المدينة الروحية في لاوس.
- شلال خون كورن (Khun Korn Waterfall)
- متحف بان دام (Baan Dam) أو البيت الأسود.
- المعبد الأبيض في تايلند


المزيد.....




- مصور يوثق ظاهرة البحر المضيء بسلطنة عُمان
- باحثون في سنغافورة يطورون أداة يمكنها -التواصل- مع النباتات ...
- خبيرة تكشف فوائد نوع من العسل: ملعقة صغيرة يمكن أن تشفي الجس ...
- موسكو: الولايات المتحدة خصمنا
- وزير فرنسي سابق يكشف ملابسات خداعه في مطعم تحت الأرض
- -الناتو- يدعو روسيا إلى سحب القوات التي -تحشدها على الحدود ا ...
- الأزمة الأخيرة في الأردن تثير قلقا في السعودية
- شاهد: ثاني رمضان في ظل جائحة كورونا
- محطة فوكوشيما: اليابان تغضب جيرانها بخطة للتخلص من مياه ملوث ...
- الأزمة الأخيرة في الأردن تثير قلقا في السعودية


المزيد.....

- في مواجهة المجهول .. الوباء والنظام العالمي / اغناسيو رامونيت / ترجمة رشيد غويلب
- سيمون فايل بين تحليل الاضطهاد وتحرير المجتمع / زهير الخويلدي
- سوريا: مستودع التناقضات الإقليمية والعالمية / سمير حسن
- إقتراح بحزمة من الحوافز الدولية لدفع عملية السلام الإسرائيلى ... / عبدالجواد سيد
- مقالات ودراسات ومحاضرات في الفكر والسياسة والاقتصاد والمجتمع ... / غازي الصوراني
- استفحال الأزمة في تونس/ جائحة كورونا وجائحة التّرويكا / الطايع الهراغي
- مزيفو التاريخ (المذكرة التاريخية لعام 1948) – الجزء 2 / ترجم ... / جوزيف ستالين
- ستّ مجموعات شِعرية- الجزء الأول / مبارك وساط
- مسودات مدينة / عبداللطيف الحسيني
- اطفال الفلوجة: اللغز الطبي في خضم الحرب على العراق / قصي الصافي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - طارق حربي - مصافحة المرأة حرام وعبوديتها حلال!