أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - سميحه فايز ابو صالح - الى أمك....














المزيد.....

الى أمك....


سميحه فايز ابو صالح

الحوار المتمدن-العدد: 6706 - 2020 / 10 / 17 - 11:38
المحور: الادب والفن
    


آلان لروحك السلام ولذويك السلوان في هدب الحرف نصوص لاتحكى وأنثى غيم يصيرها المطر أتبخّر بحلمي بين أجنحة المدى برعشة الريح أهطل دمعة ونبض تناسغي يقرأ وجعي الشاهق بحرف على الورق . يضوع بقسر عمري . حيث يسطو فم الواقع صبارتي المتعرية بين الأسطر اليباب وأصابع النائبات مستذئبة حيث تنهش الأنكسار والذات يالزعانف منحنيات الطعنات. تحتضرني كسمكة على يابسة القصيد وأسبح خائبة يا مرايا ألله اسعفيني!!! لأحتسي صوفية الصبر بمرار منونك هل أخرس عواء اللغة المتمرسة بصخرة حلمك المتواري نقشه فم الزمن ؟؟؟ لا غرو أيّها القدر تقتص أثري براحات القافية ومساس القصيد أنا النورس دون جناح!!!! تدق سنابل عنقي ضباب الأمنيات ودخان الأحلام المتواطئة بنائبات دهري حيث الوقت خلع العمرالطاعن أسطر جثة الزمن على وعد الله أميط وكلّى جسور ومضتي رؤيا بعتمة الضوء يا الله!!! أسعفني لروحك .




لمعرفة اخر تطورات فيروس كرونا في بلدك وفي العالم كله انقر على هذا الرابط
https://ahewar.org/Corona.asp





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,013,765,997
- وسادةُ الليل أوتار قصيدتي
- أنيابُ الغياب تمتطي مقاعد الوفاء
- ترسمني القوافي ريشةً تولّولُ
- على أرصفة الحلم ركام جنوني
- مدينةٌ بلا اقدام
- أيّها الحلم الطفيف
- فوضى عارمة
- موجٌ القصيدة يرسمك
- رمالُ الغياب
- يشتهيني الحرف عشبة نشوة
- على عشب الطريق تبنتُ رغباتي
- مجدليّةٌ والمشسُ قصيدتي
- ينام ظلّي فوق محراب السطور
- وتضيعُ أوراق العمر المنسيّ
- غبار الروح
- دعْ بذوري تنبتُ من جديد
- فوق أهداب السماء
- للحضورِ شهقةُ رجل انيق
- حين أمتشق الحرف
- خلفَ أنيابِ الحروفِ تتمترسُ مفرداتي


المزيد.....




- حقائق غير مملة.. وثائقيات ممتعة تنافس الأفلام الروائية
- صدرت حديثاً الترجمة العربية لكتاب -جورج بنارد شو يفصح عن نفس ...
- خالد المشري:اتفاق الصخيرات ما يزال الوثيقة الوحيدة التي يمكن ...
- حروب الأرشيف وصناعة تاريخ المملكة السعودية الحديث
- وزارة الثقافة السودانية تعتذر لأجهزة الإعلام والصحافة عن عنف ...
- معرض -المساحة الشخصية- للفنانة لينا بني عودة: الممنوع يُلاحق ...
- آخر تقاليع كورونا .. كمامات تتولى الترجمة
- إيفا ميندز غير قادرة على اعتزال التمثيل
- حكايتي ...محمد حسين حبيب: أعمالي المسرحية معنية بالإنسان وبح ...
- كاريكاتير العدد 4795


المزيد.....

- أثنتا عشرة قصيدة لويس غلوك / إبراهيم الماس
- أنطولوجيا مبارك وساط / مبارك وساط
- على دَرَج المياه / مبارك وساط
- فكر الأدب وادب الفكر / نبيل عودة
- أكوان الميلانخوليا السعيد عبدالغني / السعيد عبدالغني
- التآكل والتكون السعيد عبدالغني / السعيد عبدالغني
- رجل يبتسم للعصافير / مبارك وساط
- التقيؤ الأكبر السعيد عبدالغني / السعيد عبدالغني
- الهواس السعيد عبدالغني / السعيد عبدالغني
- النهائيات واللانهائيات السعيد عبدالغني / السعيد عبدالغني


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - سميحه فايز ابو صالح - الى أمك....