أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم
إذا لديكم مشاكل تقنية في تصفح الحوار المتمدن نرجو النقر هنا لاستخدام الموقع البديل

الصفحة الرئيسية - المجتمع المدني - محمد فاتح حامد - مجتمعنا المتخلف وغير الخلوق














المزيد.....

مجتمعنا المتخلف وغير الخلوق


محمد فاتح حامد

الحوار المتمدن-العدد: 6701 - 2020 / 10 / 12 - 13:16
المحور: المجتمع المدني
    


ناداه وقال له : "عماه لقد رأيت بنتك مع ولد اخر واياديهما متشابكة" ، كان هذا حديث طفل مابين 14 – 15 سنة وهو يوجه كلامه الى والد الطفلة التي تبلغ من العمر 14 عاما!.
الطفل وجه كلامه الى والد الطفلة في احدى ازقات المحافظات العراقية ، وتبين ان كلامه غير صحيح وملفق ، وان الطفلة تدرس في التربية الخاصة ويسمونها بين صديقاتها بالاحمق !.
لنفرض ان كلامه كان صحيحا ، ولكن ماهذه الوقاحة ، وا اسفاه على تربيتنا ، طفل يعترض طريقك في احدى الازقات ويحاورك بهذا الكلام البذيء ! .
في مجتمعنا ، الاختلاف في الاراء تسبب مشاكل جمة ، الشباب يتحارشون بالفتيات ولايحترمون المجتمع ، الاطفال يتشاجرون يوميا وابائهم وامهاتهم يشاركون في هذه المشاجرات!
شخصية ثقافية معروفة يتدخل في شؤونك الشخصية ، فنان ولايحمل صفات الفن ، رجل دين ... داعية وهو يهين الانسان ويقلل من شأنه ، يعمل في مجال حقوق الانسان وينتهك حقوق الانسان ! .
عدم الخلق داهمنا جميعا ، الحكومة والمسؤولون والمعارضة والنواب غير خلوقين مع الشعب والشعب ايضا ليس خلوقا مع الحكومة والمسؤولين والمعارضة والنواب ، المعلمون والاساتذة غير خلوقين مع الطلبة والطلبة غير خلوقين مع المعلمين والاساتذة ، المدراء غير خلوقين مع الموظفين والموظفون غير خلوقين مع المدراء ، الاباء والامهات غير خلوقين مع اطفالهم والاطفال غير خلوقين مع امهاتهم وابائهم ، عدم الخلق شمل كل من الحكومة والمسؤولين والفنانين والمثقفين والكتاب والصحفيين والاعلاميين والنواب والمعلمين والموظفين والمدراء ورجال الدين والعلمانيين والمؤمنين والكفار والتجار والفتيات والشباب والنساء والرجال والشيخ والطفل ، عدم الخلق تسرب الى جميع افراد مجتمعنا !
واغرب مافي الامر ، عندما تلجأ الى الجهات المسؤولة والمؤوسسات والاشخاص المعنيين بحل المشاكل المجتمعية تجدهم يعانون من عدم الخلق مثلنا وهم ايضا بحاجة الى الحلول !
اية مأساة هذه ، مجتمعنا كان اكثر ثقافة ووعيا في الستينات وماقبلها ! ، اية مأساة هذه لانحترم حتى الاموات ! ، اعتقد اننا بحاجة الى درس الاخلاق اكثر من اي وقت مضى ! .
لقد اثبتنا للعالم نحن لسنا اكثر من مجتمع متخلف من مجتمعات الشرق الاوسط المتخلفة !.



#محمد_فاتح_حامد (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع الكاتب البحريني هشام عقيل حول الفكر الماركسي والتحديات التي يواجهها اليوم، اجرت الحوار: سوزان امين
حوار مع الكاتبة السودانية شادية عبد المنعم حول الصراع المسلح في السودان وتاثيراته على حياة الجماهير، اجرت الحوار: بيان بدل


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- تعلموا العشق من الدراويش
- الكشف عن تصرفات الوزراء مع القوات الامنية
- الطغاة في اقليم كوردستان
- الشرق الاوسخ
- قطع رواتب المتقاعدين وقتل المتظاهرين تحت انظار الكاظمي
- الفايروس
- لاتلجؤوا الى الحكومة العراقية الفاسدة
- كفاكم انتهاكا لحرمة القلم
- كورونا يؤدبنا
- علماؤهم وعلماؤنا
- احتضان القمر
- الحب
- ضجرنا منكم ومن شعاراتكم
- الى شاعرة قروية
- -ماذا أفعلُ بالعلم، إن لم يكن لي شبراً من أرض الوطن-!
- دعي يداك في يدي
- كلمات متمردة
- تحبون اهل البيت وتقتلون ثوار الحسين !
- اوعدك ياصديقتي
- متى تأتيني


المزيد.....




- لأغراض سياسية.. بن غفير يحرّض على إعدام الأسرى الفلسطينيين
- سوناك: ترحيل اللاجئين إلى رواندا سيتم -مهما حدث-
- غدا.. افتتاح دور الانعقاد الـ61 للجنة الميثاق العربي لحقوق ا ...
- -ارتكب أفعالا مجرمة تنطوي على خيانة وطنه-.. داخلية السعودية ...
- المراجعة المستقلة لعمل الأونروا: إسرائيل لم تقدم دليلا على ا ...
- مصر.. تطورات جديدة حول مقتل الإعلامية شيماء جمال بعد الحكم ب ...
- غوتيريش يقبل توصيات المراجعة المستقلة لعمل -الأونروا-
- جيش الاحتلال يعلن اعتقال فلسطيني على وقع مقتل مستوطن كان يرع ...
- الرياض: إعدام سعودي أدين بخيانة وطنه ومبايعة زعيم تنظيم إرها ...
- خلال حملة دهم.. إصابات واعتقالات باقتحام الاحتلال مدنا بالضف ...


المزيد.....

- أية رسالة للتنشيط السوسيوثقافي في تكوين شخصية المرء -الأطفال ... / موافق محمد
- بيداغوجيا البُرْهانِ فِي فَضاءِ الثَوْرَةِ الرَقْمِيَّةِ / علي أسعد وطفة
- مأزق الحريات الأكاديمية في الجامعات العربية: مقاربة نقدية / علي أسعد وطفة
- العدوانية الإنسانية في سيكولوجيا فرويد / علي أسعد وطفة
- الاتصالات الخاصة بالراديو البحري باللغتين العربية والانكليزي ... / محمد عبد الكريم يوسف
- التونسيات واستفتاء 25 جويلية :2022 إلى المقاطعة لا مصلحة للن ... / حمه الهمامي
- تحليل الاستغلال بين العمل الشاق والتطفل الضار / زهير الخويلدي
- منظمات المجتمع المدني في سوريا بعد العام 2011 .. سياسة اللاس ... / رامي نصرالله
- من أجل السلام الدائم، عمونيال كانط / زهير الخويلدي
- فراعنة فى الدنمارك / محيى الدين غريب


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - المجتمع المدني - محمد فاتح حامد - مجتمعنا المتخلف وغير الخلوق