أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - لؤي الشقاقي - لا سلام مع ايران واسرائيل














المزيد.....

لا سلام مع ايران واسرائيل


لؤي الشقاقي
كاتب - صحفي


الحوار المتمدن-العدد: 6697 - 2020 / 10 / 7 - 18:09
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


بمناسبة قيام اتفاقيات سلام بين دول الخليج واسرائيل وذكرى حرب اكتوبر المجيدة اقول
انه يمكن لاي دولة عقد اتفاقيات ومعاهدات احترام جوار وترسيم حدود وتبادل تجاري وحتى اتحاد كونفيدرالي والخ مع اي دولة اخرى ، لكن يصعب هذا مع الدول التي ترى ان الاخرى تابعة لها او كانت جزء منها ، و الدول التي يكون اساس نشوئها الغاء الاخر و انهاء وجوده او السيطرة عليه واستعباده لانه يشكل تهديد دائماً وخطر محدق بهم طوال الوقت ، او لانها ترى ان قيامها يجب ان يكون على انقاض تلك الدولة الاخرى ، وتلك الدول لا تحترم الاتفاقيات والمواثيق ولا عهد لها ولا ذمة .
وكل هذا ينطبق على ايران واسرائيل دون سائر دول الجوار العراقي وحتى العربي ، فتركيا ترى ان لها حق في الموصل وكركوك بحجة ان السلطان عبد الحميد قد اشترى اراضٍ هناك خلال ولايته وايضاً يتعللون بمعاهدة لوزان وسيڤر والخ ولا طمع لها في دول المنطقة الا بما يحقق مصلحة وقتية ، الاردن نوعاً ما خارج المعادلة ، اما السعودية فتريد السيطرة على العراق هي والكويت وسوريا ، لان في قوة العراق ضعف وخطر عليهم وعلى وجودهم .
اما ايران فعلى مدى التاريخ لم تقم مملكة او دولة في فارس الا على انقاض مملكة او امبراطورية في العراق ، فهدفها ليس فقط اضعاف العراق بل الغائه واستعباده وجعله تابع خاضع لها ، ويجب ان يعود لها كل مافيه من خيرات .
وكذلك اسرائيل فهي ترى ان ارض المعاد من النيل للفرات ، واي وجود قوي للعراق يذكرهم بالسبي البابل ويخيل لهم ان نبوخذنصر قد ولد من جديد (بالمناسبة هذا ما جعل صدام ينشئ مهرجان في بابل وجعل شعاره من نبوخذنصر الى صدام حسين بابل تنهض من جديد، لان احدهم اوصل له ان في التوراة نص يقول من يعمر بابل يخرب اورشليم او شيء من هذا القبيل) ، حيث انهم تربوا على كره الاخر وعلى نبوءة النبي أرميا (دمروا بابل كلما نهضت بابل) ، وان اي نهضة للعرب هي سقطة لهم وكبوة ، ولذا فكلا الكيانين يتحينان الفرص للايقاع بالعرب عموماً والعراق ومصر خصوصاً .
ولا نتكلم هنا عن سياسة حكومات فقط بل عن افكار شعب باكمله فشعوب اسرائيل العديدة وشعوب ايران المختلفة ترى ان لهم حقاً تاريخياً في المنطقة ،
و لايمكن عقد اي معاهدة او اتفاق معهم لانهم لن يتخلوا عن احلام الغزو ، ولن يحذفوا من نشيدهم الوطني ومن كتب تاريخهم المزيف تحريضهم ضد العرب وحقهم المزعوم ، ولن ينسوا او يزيلوا من عقولهم كراهيتهم للعرب وحقدهم عليهم وخوفهم منهم .
فلا سلام مع من لاسلام له ولا عهد .




لمعرفة اخر تطورات فيروس كرونا في بلدك وفي العالم كله انقر على هذا الرابط
https://ahewar.org/Corona.asp





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,236,523,289
- يوميات ونيس دروس خصوصية في الاخلاق والتربية
- احجار على رقعة الحرب
- الطبع يغلب التطبيع والتطويع
- حكاية السيدات اولاً
- خمسة اخوات
- تبكي الرجال
- عبد المجيد العاني
- من نبوخذنصر الى صدام بابل تدمر من جديد
- بروتوكولات الفراق
- واه هراهُ - يحكمنا ذنّبُ
- اكرهك بشدة
- الكاظمي والامارة وتظاهرات الكهرباء الاخيرة
- القناص الصغير
- اخفضت رأسي
- عربي في facebook
- اموات
- تلبية لرغبة الشعب سنقطع الراتب
- وداعاً احمد نورس اسيا
- الجمال الناطفِ
- السمراء والشعر الاشقر


المزيد.....




- ارتفاع العنف بالمدن العربية الإسرائيلية.. والقتلى 25% أكثر ع ...
- لماذا تعتقد إدارة بايدن أن سلوك موسكو سيتغير بعد العقوبات عل ...
- ارتفاع العنف بالمدن العربية الإسرائيلية.. والقتلى 25% أكثر ع ...
- الإمارات.. حبس عامل قطع إصبعين من يد زميله بسبب -رشفة شاي-
- باريس: ماكرون طلب من روحاني بوادر واضحة
- عودة سفينة الشحن الإسرائيلية للإبحار بعد هجوم خليج عُمان
- هل تريد زيارة القمر؟ ملياردير الياباني يقدم ثمانية مقاعد مجا ...
- عودة سفينة الشحن الإسرائيلية للإبحار بعد هجوم خليج عُمان
- بالصواريخ.. استهداف قاعدة عين الأسد في الأنبار
- ضريبة الدخل وحجم الديون.. وزير المالية العراقي يتحدث عن مواز ...


المزيد.....

- مقالات ودراسات ومحاضرات في الفكر والسياسة والاقتصاد والمجتمع ... / غازي الصوراني
- استفحال الأزمة في تونس/ جائحة كورونا وجائحة التّرويكا / الطايع الهراغي
- مزيفو التاريخ (المذكرة التاريخية لعام 1948) – الجزء 2 / ترجم ... / جوزيف ستالين
- ستّ مجموعات شِعرية- الجزء الأول / مبارك وساط
- مسودات مدينة / عبداللطيف الحسيني
- اطفال الفلوجة: اللغز الطبي في خضم الحرب على العراق / قصي الصافي
- صفقة ترامب وضم الاراضى الفلسطينية لاسرائيل / جمال ابو لاشين
- “الرأسمالية التقليدية تحتضر”: كوفيد-19 والركود وعودة الدولة ... / سيد صديق
- المسار- العدد 48 / الحزب الشيوعي السوري - المكتب السياسي
- العلاقات العربية الأفريقية / ابراهيم محمد


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - لؤي الشقاقي - لا سلام مع ايران واسرائيل