أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - لؤي الشقاقي - يوميات ونيس دروس خصوصية في الاخلاق والتربية














المزيد.....

يوميات ونيس دروس خصوصية في الاخلاق والتربية


لؤي الشقاقي
كاتب - صحفي


الحوار المتمدن-العدد: 6678 - 2020 / 9 / 16 - 09:52
المحور: الادب والفن
    


يوميات ونيس
مسلسل عشت معه في كل اجزائه وحفظت الكثير من قفشاته وقافيهات ولازمات ممثليه
بابا ونيس ماما مايسه احنه ولادكو حنرفع راسكو ، ابنائي احبائي فلذات اكبادي ولن انسى لك هذا الموقف طابور الصباح وحديث الثلاثاء والعسلية وعندي ثلاثه والكثير الكثير مما لايمكن عده واحصائه ، انه عمر كامل عشناه مع هذه العائلة المصرية العربية .
كان لهذا المسلسل تأثيراً كبيراً فيّ وفي شخصيتي ، فقد تعلمت منه اشياء كثيرة اضيفت الى ما تعلمته من ابي وامي ولا ابالغ ان قلت اني ارى ان محمد صبحي مربي فاضل استطاع ان يؤثر في كل الاسر والعوائل العربية ، وان يضع بصمته في اخلاق كثير من شبابنا العربي اليوم ، وان يعلم اجيال عديدة ان الاخلاق والمبادئ والمروءة والشهامة والالتزام قيم ومُثل عليا يجب ان يتحلى بها كل انسان ويزين بها صدره .
ان اغلب اعمال صبحي متميزة وراقية وذات رسالة سامية ولكن يوميات ونيس هي درس تربوي عملي انساني يجب ان يدرسهُ كل اب وام ليتعلموا كيف يربوا طفالهم ، ودرس تربوي عملي لكل طفل ليتعلم كيف يعيش ويصبح انسان يتحلى بالجمال والاخلاق والشرف .
كل حلقة فيها هي وجبة دسمة من الاخلاق والقيم والدروس ذات العبر يطبخها لنا طباخ ماهر ويسبكها بحرفيه كما تسبك الحُلي ويضبط مقاديرها لتلائم كل الاذواق ويقدمها لنا على طبق من ذهب شهية لذيذة ممتعة .
وانا اربي ابنتي كنت اتذكر جملة ونيس في مقدمة المسلسل وكيف انني اذا اردت ان اربي اباً عظيماً واماً فاضلة فيجب عليّ اولاً ان اربي نفسي معهم ، وان اتحلى بكل ما اريد غرسهُ فيهم كيما اكون قدوة لهم ومعلم كما كان ونيس او صبحي فهما شخص واحد لا ينفصل .
رحم الله سعاد وراتب وزوزو ومحمد توفيق ويوسف داوود وعايدة ووافي وكل من ساهم في المسلسل ، واطال الله بعمر صبحي والباقين ، اتقدم باسمي وبأسم جيل كامل بالشكر لكادر المسلسل على كل هذا الكم من الحب والجمال والتربية والعطاء ، يا صبحي .. مهدي .. احمد كانت يومياتكم دروس خصوصية في الاخلاق والتربية ، شكراً لكم لانكم رافد من روافد تربية وتعليم وتثقيف ونهضة الامة .




لمعرفة اخر تطورات فيروس كرونا في بلدك وفي العالم كله انقر على هذا الرابط
https://ahewar.org/Corona.asp





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,974,812,197
- احجار على رقعة الحرب
- الطبع يغلب التطبيع والتطويع
- حكاية السيدات اولاً
- خمسة اخوات
- تبكي الرجال
- عبد المجيد العاني
- من نبوخذنصر الى صدام بابل تدمر من جديد
- بروتوكولات الفراق
- واه هراهُ - يحكمنا ذنّبُ
- اكرهك بشدة
- الكاظمي والامارة وتظاهرات الكهرباء الاخيرة
- القناص الصغير
- اخفضت رأسي
- عربي في facebook
- اموات
- تلبية لرغبة الشعب سنقطع الراتب
- وداعاً احمد نورس اسيا
- الجمال الناطفِ
- السمراء والشعر الاشقر
- هل الاستقطاع يحل الازمة ؟


المزيد.....




- فنان سعودي شهير ينجو من الموت بعد نجاح عملية معقدة
- الأمم المتحدة.. المغرب يجدد تأكيد التزامه بإيجاد حل نهائي لل ...
- العثماني يجدد التأكيد على دعم المغرب المستمر للحوار الليبي و ...
- موسيقى الأحد: الرحّالة ديلاّ ?ـالّه سابق زمانه
- قصة قصيرة: حقل المحار
- الذكرى السابعة والأربعين لرحيل الشاعر التشيلي بابلو نيرودا
- عراقي يفوز بمنحة مهرجان البحر الأحمر السينمائي
- كاريكاتير العدد 4778
- فنان مصري يكشف كيف نجا من الموت مع هيفاء وهبي
- لورد هيغ رئيسا وزينب بدوي عضوة في مجلس أمناء المؤسسة الملكية ...


المزيد.....

- الهواس السعيد عبدالغني / السعيد عبدالغني
- النهائيات واللانهائيات السعيد عبدالغني / السعيد عبدالغني
- أنا الشعب... / محمد الحنفي
- ديوان شعر هذا صراخي فاتعظ / منصور الريكان
- إمرأة من ورق قصص قصيرة / مؤيد عبد الستار
- خرافة الأدب الأوربى / مجدى يوسف
- ثلاثية الشاعر اليوناني المعاصر ديميتريس لياكوس / حميد كشكولي
- محفوفا بأرخبلات... - رابة الهواء / مبارك وساط
- فيديريكو غرثيا لوركا وعمر الخيّام / خوسيه ميغيل بويرتا
- هكذا ينتهي الحب عادة / هشام بن الشاوي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - لؤي الشقاقي - يوميات ونيس دروس خصوصية في الاخلاق والتربية