أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الإستعمار وتجارب التحرّر الوطني - طارق محمد عنتر - اسامة داوود ووجدي ميرغني اشباه حلفاويين يخونوا الشعب














المزيد.....

اسامة داوود ووجدي ميرغني اشباه حلفاويين يخونوا الشعب


طارق محمد عنتر

الحوار المتمدن-العدد: 6693 - 2020 / 10 / 2 - 00:49
المحور: الإستعمار وتجارب التحرّر الوطني
    


لا شك لدي بان اسامة داوود ووجدي ميرغني لهما ارتباط وعلاقات ومصالح مباشرة بالفلاتة وعصابات غرب افريقيا والترك والاعراب واليهود اكثر كثيرا من ارتباطهما وعلاقتهما ومصالحهما مع الحلفاوين والشعب المحتل في مستعمرة السودان
من الواضح جدا بان الفلاتة منهم المتحدثين بعربية الاعراب وبلغات غرب افريقيا ومن حيث اللون ففيهم الاصفر والازرق والمخلوط. والفولاني مستولون علي الحكم والجيش والسوق والثروة في كل مستعمرة السودان بالكامل منذ سودنة عام 1956. فبعد ان كان دورهم مساعد للمستعمرين في الاستعمار الثنائي وكان دورهم كامل في المهدية وكان دورهم اساسي في رق ونهب واحتلال محمد علي عام 1820 انتهي الامر باستيلاء كامل للفولاني علي السلطة والثروة بطرق فاسدة ومخربة.
والفولاني منهم قلة من المندسين في القوميات وهم المدعين اصل لهم فيهم كامثال محمد احمد الدجال المدعي انه دنقلاوي او سعد ابو مسمار للجعليين المدعي انه شمالي وكذلك عامر شاع الدين الجعلي للبني عامر المدعي انه بجاوي وكذلك سليمان سلونق البربري للفور المدعي انه دارفوري. وكذلك امثال البشير ونسل الدجال والزبير رحمة وعبدالله خليل واشباههم.
فالفلاتة ليست قبيلة ولا عدة قبائل ولا شعب بل هم مجموعات صنعهم عصابات الترك والاعراب والبربر عدة مرات اولهم موجة الهكسوس عام 1500 ق م واستمرت انتاجهم لقرون ثم ظهرت موجة مطاريد الاندلس عام 1492 م ثم جائت موجة محمد علي ودانفوديو عام 1820. وفي فترة استعمار المهدية والاستعمار الثنائي تم تمكين الفلاتة في الجزيرة والنيل الازرق والابيض والشرق
ومجموعات الفلاتة نشأت بانتزاع واستعباد افراد من قبائل مختلفة وجمعهم في زرائب واطلقوا عليهم اسم الفلاتة لكنهم من اصول مختلفة ضاع تاريخهم. والفلاتة منقسمين الي عدد بسيط جدا من السادة والغالبية من الفلاتة هم ضحايا للعدد الصغير ليس فقط في مستعمرة السودان بل منذ انتزاعهم من قبائلهم من غرب افريقيا وهم في غرب افريقيا لديهم نفس مشكلة السادة والاتباع المحتاجين يحرروا نفسهم من الفلاتة. كما تضخم عدد الفلاتة محليا بالرق وضم افراد القوميات النوبا والجزيرة والنيل الازرق المنهزمة.
ادارات وحكومات وسلطات الاستعمار الثنائي وما بعد السودنة عام 1956 واسواقهم واثريائهم الطفيليين كلهم فلاتة سواء تحدثوا بالعربي او بالعجمي وسواء كانوا صفر او زرق او مخلوطين. فلم يتولي اي وطني منصب مؤثر ولم يسمح لاي وطني ان يحقق نجاح او ثروة خلال سيطرة الفلاتة منذ السودنة اللعينة فيما عدا خلال فترة البطل الوطني النزيه طيب الذكر المرحوم جعفر نميري الذي تآمر عليه واسقطوه الفلاتة. وبالطبع لم يظهر الثراء السريع والطفيلي الفاسد في عهد جعفر نميري بل كان نقمة عليهم
ويالتاكيد الثراء السريع لاسامة داوود ووجدي ميرغني اعتمد علي العلاقات والمحاباة مع سلطة الفلاتة. وبهذه العلاقات تم الفساد والصفقات الغير مشروعة وتحقيق المصالح المضرة المشتركة التي اعتمدت علي النهب وتمكين السلطة واحتلال الفلاتة. وجري هذا علي حساب القوميات والشعب ومصالح الوطن. الراسمالية الطفيلية الفاسدة المجرمة هي فقط التي صعدت وتمكنت وجمعت اموال في زمن التركية والمهدية والثنائي والسودنة والانقاذ والجنجويد. ودائما ما يكون شركاء الفلاتة منذ الاستعمار الثنائي هم اليهود حاملي الجنسيات البريطانية والفرنسية والسوسرية. لذا يكون الفساد مرتبط دائما بالخيانة العظمي و تخريب الوطن
اقل قدر من التحقيقات والمسائلة والشفافية في نظام مفقود يحكمه القانون سيمكنهم التاكد من الاتهامات العديدة الموجهة الي اسامة داوود ووجدي ميرغني وشركائهم المعروفين. ولا اعتقد ابدا ان انتماء اسامة داوود ووجدي ميرغني للحلفاويين حقيقي. بل انتمائهم صوريا للحلفاويين بينما فعليا للفلاتة بمختلف اشكالهم ومسمياتهم الظاهرة والمندسة. وهذا اسلوب تسلل الفلاتة في مختلف القوميات
وهما بذلك يجب محاسبتهم ليس فقط علي الثراء الحرام بل ايضا علي دعم ومشاركة سلطة الكيزان والجنجويد كما يجب محاسبتهما علي مساعدة احتلال الفلاتة وعصابات غرب افريقيا للوطن والحاق الاضرار بكل القوميات والشعب بكامله
لست هنا بصدد ادراج الاتهامات تفصيلا بالادلة والشهود المتوفرة حتي الان فهذا مجاله وزمنه لم يحن بعد ولكنه قادم ولكن البعض منهم نشروا في وسائل اعلام ومتوفرة ومعلومة لمن يرغب في البحث عنهم. لا بديل سوي الحقيقة والاعتراف وطلب المغفرة وتعويض الشعب المتضرر من الفساد والجرائم والعمالة. اما التحايل طمعا في الافلات فلن ينتج عنه سوي عواقب وخيمة.
لقد سئم الحلفاويين من مشاهدة افراد يدعوا الانتماء لهم بينما يقوموا بمساعدة احتلال وتخريب مستقبل ابنائهم والوطن ويدعموا تخلف عصابات غرب افريقيا في جرائمهم ضد القوميات المختلفة وضد الشعب وتدمير الوطن والاقتصاد والاخلاق والدين.
التحرير والكرامة و العدالة والسلام لابد ان يفرضوا عما قريب. لان اي تاخير وتقصير سينتج عنه تدمير وضياع شامل للشعب وللوطن. فالتغيير قادم لاشك في ذلك سواء سليما او علي الارجح بقوة السلاح ولن يغفر الشعب للمستعمريين والمجرمين والفاسدين واعوانهم. ولن يسمح الشعب لهم بالافلات من العقاب لان في القصاص حياة لاولي الالباب. https://wp.me/p1TBMj-Pq




لمعرفة اخر تطورات فيروس كرونا في بلدك وفي العالم كله انقر على هذا الرابط
https://ahewar.org/Corona.asp





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,080,089,414
- نجوي قدح الدم وكل الفلاتة محتلين وجواسيس وعملاء صهيونية
- اللغة العربية غزت افريقيا بالاعراب العموريين والفولاني وليس ...
- العلاقات القديمة بين الفولاني واليهود والترك والاعراب والبرب ...
- الفولاني يستولوا علي السلطة عبر بنات ونساء الاثرياء والملوك
- الحكام والادارات الاهلية للفور والجعليين والبني عامر هم فلات ...
- إستهداف عصابات غرب افريقيا لأرض البجا وشعوب بلاد بونت
- جميع مكونات شعب البجا هم من شعوب بلاد بونت
- مصر المحتلة هي شريكة العبيد ومصر الحرة هي حبيبة الاحرار
- البطل جون قرنق ارتكب خطأ فادح في فهمه للمشكلة
- تاريخ إحتلال مصر والسودان وتاريخ صناعة السودان
- تكوين الفونج وسنار والعبدلاب والصراع بين البيرتا والفولاني
- مجموعات غرب افريقيا من رقيق الي صيادي رقيق يدعوا انهم عرب وا ...
- قيام واصول الفونج والعبدلاب وعلاقتهما بالرق
- اكتشاف اصل الاكاديين الاجنبي كبداية للهكسوس واليهود
- افعال الهكسوس خليط تركمنغول وعموريين ومنتجهم اليهود ورقيقهم ...
- اتهامات خيانة عظمي 30 ضد الصادق وما يدعي حزب الامة
- عداء وتخريب كردفان لشمال وشرق وغرب وجنوب السودان
- اهم نقاط فرضية بلاد بونت لتفسير التوارة واصل بني اسرائيل
- هي كمت ... لا قبط و لا مصر و لا فراعنة و لا ايجبت
- استعادة التاريخ و الهوية و الحضارة في كمت


المزيد.....




- لماذا أقرت إيران قانونا تنسحب بموجبه عمليا من الصفقة النووية ...
- لأول مرة في التاريخ... تشكيل أوركسترا من كل دول العالم لتسجي ...
- موسكو تعزز دفاعات جزر الكوريل
- التحالف العربي يعلن عن تدمير مسيرة مفخخة للحوثيين استهدفت ال ...
- حديقة حيوان في تشيلي تقدم زوجين من الباندا الحمراء النادرة ل ...
- رؤساء أميركيون سابقون مستعدون لأخذ لقاح كورونا أمام الكاميرا ...
- إعلام صيني: علاقات بكين مع الولايات المتحدة تتحول إلى -مسار ...
- التوتر بين الصين والولايات المتحدة: رئيس الاستخبارات الأمريك ...
- التحالف العربي: اعتراض وتدمير طائرة بدون طيار أطلقتها -أنصار ...
- إيران ترفض شروط بايدن للعودة إلى الاتفاق النووي


المزيد.....

- روايات ما بعد الاستعمار وشتات جزر الكاريبي/ جزر الهند الغربي ... / أشرف إبراهيم زيدان
- روايات المهاجرين من جنوب آسيا إلي انجلترا في زمن ما بعد الاس ... / أشرف إبراهيم زيدان
- انتفاضة أفريل 1938 في تونس ضدّ الاحتلال الفرنسي / فاروق الصيّاحي
- بين التحرر من الاستعمار والتحرر من الاستبداد. بحث في المصطلح / محمد علي مقلد
- حرب التحرير في البانيا / محمد شيخو
- التدخل الأوربي بإفريقيا جنوب الصحراء / خالد الكزولي
- عن حدتو واليسار والحركة الوطنية بمصر / أحمد القصير
- الأممية الثانية و المستعمرات .هنري لوزراي ترجمة معز الراجحي / معز الراجحي
- البلشفية وقضايا الثورة الصينية / ستالين
- السودان - الاقتصاد والجغرافيا والتاريخ - / محمد عادل زكى


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الإستعمار وتجارب التحرّر الوطني - طارق محمد عنتر - اسامة داوود ووجدي ميرغني اشباه حلفاويين يخونوا الشعب