أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - ملف: وباء - فيروس كورونا (كوفيد-19) الاسباب والنتائج، الأبعاد والتداعيات المجتمعية في كافة المجالات - مشعل يسار - مفارقات زماننا!














المزيد.....

مفارقات زماننا!


مشعل يسار

الحوار المتمدن-العدد: 6693 - 2020 / 10 / 2 - 00:01
المحور: ملف: وباء - فيروس كورونا (كوفيد-19) الاسباب والنتائج، الأبعاد والتداعيات المجتمعية في كافة المجالات
    


يسير أحدهم، وهو شاب متعلم، مكمماً وينزّه كلبه بلا كمامة. حل الكلب محل الإنسان!!
عقول البشر أصبحت ممسوخة!!!! في مكان الدماغ إست ملآن بالخراء!
لكن،علام تقرأ مزاميرك يا داود، ما دامت الأحزاب الشيوعية واليسارية نفسها لا تفعل شيئا إزاء ما يحصل منذ حوالى العشرين عاماً، إنها كتنظيمات لا تستغل هذه الهجمة المستمرة على الحقوق والحريات الشخصية والجماعية لتحرض الناس على الرأسمالية التي بلغ إجرامها الخط الأحمر. هي لا تزال تعيش في الماضي. تتكلم فقط عن الاستغلال الرأسمالي عموما وعن فائض القيمة وتجتر الشعارات الماركسية حتى في غير محلها، حين تتطلب الظروف الجديدة مقاربة ماركسية ولينينة جديدة. مقاربة من صميم وجوهر الماركسية لا مقاربة شكلية.
الرأسمالية باتت تلجأ إلى أحابيل جديدة لتثبّت هيمنتها على البشرية، باتت تشكل خطرا وجوديا حتى على البشر باسم الحفاظ على البيئة وتحسين النسل وحصر الموارد وما شاكل من شعارات جميلة.
أحدهم - قال إنه بلشفي- طالبني اليوم بالفصل بين الرأسمالية ووباء الكورونا!!!! أي فصل هذا، أيها البلشفي العقيم! والكورونا كفيروس معروف منذ زمن حسب تأكيد علماء الفيروسات، ويعيش معنا منذ زمان كغيره من أسرة الفيروسات. ولم يصبح "قاتلا" بحجم جائحة إلا عندما جعل منه هؤلاء الرأسماليون المجرمون السفاحون "جائحة" بفضل الإعلام المركز والبرطلة الشاملة لمعظم قادة الدول شبه المستعمرة في إمبراطورية المال المعاصرة المبنية على صندوق النقد الدولي والبنك الدولي ونظام الاحتياطي الأميركي ومنظمة الصحة العالمية، وكلها مؤسسات خاصة رأسمالية تابعة لروكفلر وروتشيلد وكل العصابة النصابة المالكة القسم الأكبر من ثروات الأرض. وبفضل القمع والبطش المادي من خلال الغرامات الكبيرة والمعنوي بفضل التخويف وغسل الدماغ اليومي عبر "صندوق الفرجة" السخيف المتهافت دوره الحضاري والتحضيري.
وهذه العربدة بدأت لا اليوم، بل منذ عام 2001 مع تدمير البرجين في نيويورك من قبل السي آي إي والموساد، أي بعد استراحة 10 سنوات لـ"هضم" الانتصار على الاتحاد السوفياتي والاشتراكية. مذذاك أخذوا بحجة الإرهاب الدولي يفتشوننا في المطارات حتى التزليط بحجة حماية أرواحنا ولكيلا تسقط الطائرة بنا!!!
إنه النفاق البرجوازي: في كل مرة يمتهنون كرامتنا ويصادرون حقوقنا وحرياتنا باسم الحرص علينا وعلى صحتنا. إنه تطوير لشعارات الديمقراطية وحقوق الإنسان الكاذبة ومعاداة الدكتاتورية التي طالما تشدق بها البرجوازيون لقهر الاشتراكية وحركات التحرر الوطني.
لا سبيل لنا بعد أن صار الرجعي والتقدمي متساويين في المواقف سوى الانتظام في تنظيمات جديدة فاعلة ماركسية لينينة حقا وفعلا لا اسماً بلا مسمى تحضيراً لثورة شعبية جديدة بعد أن أضحى 99% من البشر بروليتاريا وبروليتاريا رثة بلا عمل ولا أمل.
فضل الكورونا وتدابيرها المجرمة في الإغلاق والإفلاسات الهائلة لإعادة تقاسم العالم كما كان الأمر في الحربين العالميتين السابقتين أنها أزاحت الطبقة البرجوازية الصغيرة المتذبذبة دائما وأبداً من الوجود بعد أن كانت الفاصل بين الثورة البروليتارية والبرجوازية. وعلى الشباب أن يبدأوا مثل هذا الانتظام، وإلا فإن مستقبلهم مأساوي.
إلى الأمام!!!!!!!






اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار حول اعمال وارث الكاتبة والمناضلة الكبيرة نوال السعداوي - الجزء الثاني
حوار حول اعمال وارث الكاتبة والمناضلة الكبيرة نوال السعداوي - الجزء الاول


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- عدوى وحَجْرٌ وإغلاق بلا نهاية؟؟!!!
- أي رئيس أمريكي لا يحب أن يصالح اليهود والعرب؟
- لنتظاهر ضد تدابير الكورونا المنافقة وغير المقبولة!!
- تجارة الطب في الرأسمالية واستحداثها قسم -الطب الإجرامي-
- الشيوعيون والثورات المخملية
- لقاح بيل غيتس أداة لاستعباد البشرية الفاقدة روح الثورة
- تقاتل الإمبرياليين على الغاز... والهجوم التركي!
- رجعت حليمة...!!!
- منظمة الصحة العالمية تدعو جميع دول العالم إلى الكف عن فرض ال ...
- بين هيمنة وهيمنة الأقربون أولى بالمعروف!
- -قنبلة موقوتة- لبيروت
- انفجار بيروت قد يكون هجوماً إرهابياً: خبير لجنة مكافحة الإره ...
- خواطر ما بعد افتضاح اللعبة القذرة!
- بيل غيتس والمحكمة الدولية
- عالم الأوبئة غونداروف: الإجراءات المتخدة ضد الكورونا لا لزوم ...
- أبطال الماضي وأبطال الحاضر
- عقوبات الكورونا إمعان في إفقارنا!
- المصير الأسود ينتظرنا ما لم نسقط سياسة حكوماتنا المأجورة!
- التاريخ يعيد نفسه!!!
- الخطوة التي لا بد منها للخروج من الجمود!


المزيد.....




- يائير لابيد ينشر صورة مع سفير الإمارات بعد لقاء في الكنيست و ...
- تاريخ غني بالثورة ونيل الحرية.. هذه الساحة في براغ شاهدة على ...
- -جملة- للسيسي خلال لقاء رئيس وزراء اليونان تثير تفاعلا.. عمر ...
- تداول فيديو مشاجرة عنيفة بين سيدتين داخل طائرة.. ومصر للطيرا ...
- بإطلالة بانورامية إلى السماء..مغامر يوثق فتحة كهف ناتجة عن ت ...
- -نخلة جميرا- تصل إلى عمر الـ 20 عامًا.. ما الذي جعل المشروع ...
- يائير لابيد ينشر صورة مع سفير الإمارات بعد لقاء في الكنيست و ...
- -جملة- للسيسي خلال لقاء رئيس وزراء اليونان تثير تفاعلا.. عمر ...
- تداول فيديو مشاجرة عنيفة بين سيدتين داخل طائرة.. ومصر للطيرا ...
- فيديو | -قعر جهنم-.. حفرة اليمن الغامضة حيث تحوم أساطير الجن ...


المزيد.....

- جائحة الرأسمالية، فيروس كورونا والأزمة الاقتصادية / اريك توسان
- الرواسب الثقافية وأساليب التعامل مع المرض في صعيد مصر فيروس ... / الفنجري أحمد محمد محمد
- التعاون الدولي في زمن -كوفيد-19- / محمد أوبالاك


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - ملف: وباء - فيروس كورونا (كوفيد-19) الاسباب والنتائج، الأبعاد والتداعيات المجتمعية في كافة المجالات - مشعل يسار - مفارقات زماننا!