أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - ملف: وباء - فيروس كورونا (كوفيد-19) الاسباب والنتائج، الأبعاد والتداعيات المجتمعية في كافة المجالات - مشعل يسار - منظمة الصحة العالمية تدعو جميع دول العالم إلى الكف عن فرض الحجر الصحي بعد الآن














المزيد.....

منظمة الصحة العالمية تدعو جميع دول العالم إلى الكف عن فرض الحجر الصحي بعد الآن


مشعل يسار

الحوار المتمدن-العدد: 6652 - 2020 / 8 / 20 - 01:18
المحور: ملف: وباء - فيروس كورونا (كوفيد-19) الاسباب والنتائج، الأبعاد والتداعيات المجتمعية في كافة المجالات
    


في ضوء نصيحة ممثلة منظمة الصحة العالمية إيمان الشنقيطي للبنان بفرض الحجر الصحي في أرجاء البلاد مجدداً وإغلاق كل المؤسسات باستثناء المطار الدولي، يجدر القول إن منظمة الصحة العالمية وجهت أخيرا نداءً مذهلاً للعالم. فقد دعت إلى الكف عن فرض الحجر الصحي بعد اليوم بسبب فيروس كورونا ، رغم أنها سبق أن طلبت في وقت سابق عكس ذلك.

لقد أثار وباء الفيروس التاجي بعض الشكوك في شأن توصيات منظمة الصحة العالمية التي كان اعتاد الجنس البشري الاستماع إليها. لذلك ، في بداية الوباء ، عندما كان من شأن إغلاق الحدود مع الصين أن يؤدي إلى لجم حجم المأساة بشكل كبير (أو جعلها محلية بالكامل) ، حث مسؤولو منظمة الصحة العالمية بنشاط على عدم القيام بذلك ، وعلى السماح للسياح من الصين بالسفر إلى جميع البلدان وعدم إثارة "اللامساواة". مع ذلك أغلقت الحدود ، ولكن عندما كان الوباء قد بدأ في الانتشار حول العالم. إذذاك أدركت منظمة الصحة العالمية صحة إغلاق الحدود. لكن بعد ذلك بعدة أشهر ، أكد خبراء منظمة الصحة العالمية أن الأشخاص الأصحاء لا يحتاجون إلى أقنعة طبية. وعندما تم إثبات العكس (وأصيب الملايين مجدداً بسبب خطأ التوصيات الأولية) ، نصحت منظمة الصحة العالمية الجميع مرة أخرى بارتداء الأقنعة دون استثناء.

نصحت منظمة الصحة العالمية جميع دول العالم تقريبًا لفترة طويلة بالإغلاق وفرض الحجر الصحي الصارم ، وكان من المفترض أن يخفف هذا من تطور الوباء. والآن أعلنت رئيسة علماء الأوبئة في المنظمة ، ماريا فان كيركوف ، عدم مقبولية الحجر الصحي خلال الموجة الثانية وجميع الموجات اللاحقة من COVID-19.

اتضح أن العواقب الاقتصادية للحجر الصحي مخيفة وتتجاوز بكثير المكاسب الطبية المفترضة. وثانيًا ، وفقًا لنفس الخبراء ، يعتبر ارتداء الأقنعة ومراعاة المسافة الاجتماعية كافياً تمامًا لدرء هذا الوباء.
حتى رئيس الأمم المتحدة ، أنطونيو غوتيريش ، وصف إغلاق المدارس أثناء الحجر الصحي بأنه "كارثة للأجيال". غني عن البيان أن مئات الآلاف من الأورام السرطانية المهملة والنوبات القلبية والسكتات الدماغية وعواقب الخمول البدني على الأطفال والمتقاعدين والاضطراب في علاج مئات الأمراض الخطيرة والاكتئاب والضغط والبطالة والفوضى والصراعات الاجتماعية وما شابه ذلك، سيتعين علينا التعامل معها لسنوات طويلة بعد انتهاء الوباء.
في ضوء ما سبق، هل يمكن استنتاج أن الشنقيطي هي التي نصحت وزير الصحة اللبناني حمد حسن بفرض الحجر مجدداً في لبنان، أم أنه كان هو من نصحها بناء على أوامر من القيادة العليا بأن يجعلها تنصحه بهذا الحجر الذي أقرته الحكومة لمدة أسبوعين لأن الحكومة لا تقوى على معالجة أية مشاكل حقيقية من تلك التي انهالت على البلاد في الأشهر الأخيرة ابتداء من رفض الأميركي عقد مؤتمر سيدر الأخير والكف عن مساعدة لبنان المبذر لأية مساعدات، مرورا بتهريب العملة الصعبة وحجز البنوك اللبنانية لودائع المواطنين خلافا لأي قانون وعرف وضمير، وبخفض قيمة الليرة اللبنانية خفضا رهيباً، وانتهاء بتفجير مرفإ بيروت وقتل عدد من أهلها وتدمير نصف مبانيها؟






اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار حول اعمال وارث الكاتبة والمناضلة الكبيرة نوال السعداوي - الجزء الثاني
حوار حول اعمال وارث الكاتبة والمناضلة الكبيرة نوال السعداوي - الجزء الاول


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- بين هيمنة وهيمنة الأقربون أولى بالمعروف!
- -قنبلة موقوتة- لبيروت
- انفجار بيروت قد يكون هجوماً إرهابياً: خبير لجنة مكافحة الإره ...
- خواطر ما بعد افتضاح اللعبة القذرة!
- بيل غيتس والمحكمة الدولية
- عالم الأوبئة غونداروف: الإجراءات المتخدة ضد الكورونا لا لزوم ...
- أبطال الماضي وأبطال الحاضر
- عقوبات الكورونا إمعان في إفقارنا!
- المصير الأسود ينتظرنا ما لم نسقط سياسة حكوماتنا المأجورة!
- التاريخ يعيد نفسه!!!
- الخطوة التي لا بد منها للخروج من الجمود!
- فيروس متلون بألف لون، ولا يصيب إلا المؤمنين به!!
- اللقاحات سبب أمراض الجهاز العصبي
- مؤامرة الفيروس التاجي: أهل المال راهنوا على الاقتصاد الرقمي ...
- المؤرخ أندريه فورسوف: خمس مهام رئيسية مطلوب من خلال الجائحة ...
- كاتاسونوف: التطعيم كخفض طبي لعدد السكان
- مصير بوتين وبينغ وترامب في ترابط رغم كل تناقضاتهم، عدوهم الد ...
- -عيد روسيا- في 12 يونيو/حزيران: نشأته تفصح عن مضمونه
- آل روكفلر سادة أمريكا الحقيقيون وسيناريوهات فيروس كورونا وما ...
- -عندما في المرة الثانية سيبدأون بتشغيل 5G، سيموت ملايين النا ...


المزيد.....




- بايدن يوقع على قانون يعتبر 19 يونيو عطلة فيدرالية بذكرى إلغا ...
- استطلاع: نسبة التصويت في الانتخابات الإيرانية 44%
- الصين تخطط لتطوير جيل جديد من الصواريخ الفضائية
- رئيس ساحل العاج السابق غباغبو يصل إلى بلاده بعد تبرئته من ال ...
- وعد تبون بـ-جزائر جديدة- يصطدم بنتائج الانتخابات التشريعية
- فيديو: العثور على رضيعة في صندوق كان طافياً على وجه نهر الغا ...
- رئيس ساحل العاج السابق غباغبو يصل إلى بلاده بعد تبرئته من ال ...
- وعد تبون بـ-جزائر جديدة- يصطدم بنتائج الانتخابات التشريعية
- فيديو: العثور على رضيعة في صندوق كان طافياً على وجه نهر الغا ...
- إيطاليا.. حل قضية تأشيرات عسكريين عالقين في ليبيا


المزيد.....

- جائحة الرأسمالية، فيروس كورونا والأزمة الاقتصادية / اريك توسان
- الرواسب الثقافية وأساليب التعامل مع المرض في صعيد مصر فيروس ... / الفنجري أحمد محمد محمد
- التعاون الدولي في زمن -كوفيد-19- / محمد أوبالاك


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - ملف: وباء - فيروس كورونا (كوفيد-19) الاسباب والنتائج، الأبعاد والتداعيات المجتمعية في كافة المجالات - مشعل يسار - منظمة الصحة العالمية تدعو جميع دول العالم إلى الكف عن فرض الحجر الصحي بعد الآن