أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - ملف: وباء - فيروس كورونا (كوفيد-19) الاسباب والنتائج، الأبعاد والتداعيات المجتمعية في كافة المجالات - مشعل يسار - لقاح بيل غيتس أداة لاستعباد البشرية الفاقدة روح الثورة














المزيد.....

لقاح بيل غيتس أداة لاستعباد البشرية الفاقدة روح الثورة


مشعل يسار

الحوار المتمدن-العدد: 6661 - 2020 / 8 / 29 - 10:23
المحور: ملف: وباء - فيروس كورونا (كوفيد-19) الاسباب والنتائج، الأبعاد والتداعيات المجتمعية في كافة المجالات
    


=======
ما حاجة بيل غيتس، يا ترى، إلى لقاح فيروس كورونا ليروج له كل هذا الترويج؟
يعتقد بيل غيتس، مؤسس شركة مايكروسوفت ومجرم الحرب الفاشية الهجينة حاليا، أن من الضروري تطعيم 80٪ من الناس حول العالم، حيث يعتقد أن الإصابة بفيروس كورونا ستستمر في قتل الناس (؟). وقد أصبح معروفا للقاصي والداني أن هذا الملياردير الفاشي شاطر جدا بإعطاء البرطيل لهذا وذاك من الرؤساء والوزراء والمدراء والأطباء ووسائل التزوير الإعلامي المتحكمة بعقول المستمعين والقراء على صعيد العالم كله. فيضمون إلى قائمة "قتلى" الفيروس كل من مات من سرطان أو نوبة قلبية أو أي مرض عضال آخر، ويصبح الوباء في حد ذاته وباء "إعلامياً" بحتاً.

فبيل غيتس لا يهتم بصحة الإنسان على الإطلاق وهو يسعى من خلال ما يسمى منظمة الصحة العالمية المأجورة لتحقيق أهداف مختلفة تمامًا. يسعى ليربح المزيد من المليارات وليحكم البشرية. ويشاركه مطامحه هذه كل حاكم محلي حقير يريد أن يثري على حساب شعبه واقتصاد بلده، وضيقُ أفقه وأنانيته يحجبان عنه حقيقة أن دوره في أن تأكله السمكة الأكبر آت لا محالة. ففي عالم رأس المال الذي تسوده شريعة الغاب لا مكان للنزعة الإنسانية، للتعاون والتعاضد والإخاء والعدالة رغم أنها كانت أول شعارات البرجوازية الصاعدة منذ أيام الثورة الفرنسية عام 1789.
إن لقاحه هذا لن يكون فعالًا إلا في مجال استعباد البشر من خلال زرع شرائح نانوية إلكترونية تقضي على مناعتهم ومَنعَتهم فيصبحون كالأغنام لا يقوون على أي مقاومة، ولن يكون قادرًا على تطوير أي مناعة مزعومة ضد فيروس كورونا.
وما كان لبيل غيتس أن يحرز أي نجاح في مساعيه الإجرامية هذه لولا الحكام المأجورون الذين يضطهدون شعوبهم في معظم البلدان التي يعتبرها اليانكي حرة مستقلة.
إن خلاص الناس هو بيدهم. فإذا تخلصوا من الخوف الذي زرعه فيهم هذا النصاب العالمي والنصابون حكامنا ووزراؤنا وصحفنا وتلفزيوناتنا وقوانا الأمنية التي تنفذ قراراتهم وكثيرون من مثقفينا المزعومين الخائفين على جلدهم الناعم ونهضوا معاً وأسقطوا هذه الأنظمة العميلة العفنة اللامسؤولة الظالمة في حق شعوبها واقتصادها ومستقبل أجيالها، وأنشأوا أحزابا ونقابات جديدة تكون على مستوى المرحلة لأن كل الأحزاب القديمة التقليدية و"الثورية" فقدت كل فاعلية وكل بوصلة، سيخلصون أنفسهم وأبناءهم وأحفادهم من المصير القاتم.
ليست الكورونا إلا حرباً تخاض ضد الشعوب، ولكنها حرب من نوع جديد. وكل من يفهمها غير ذلك ويستسلم للخوف ويصدق كذبة هؤلاء الدجالين الذن لم يَصدُقوا يوما مع الشعوب، يكون قد تخلف عن الركب النضالي وتجاوزته القافلة.




لمعرفة اخر تطورات فيروس كرونا في بلدك وفي العالم كله انقر على هذا الرابط
https://ahewar.org/Corona.asp





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,229,179,307
- تقاتل الإمبرياليين على الغاز... والهجوم التركي!
- رجعت حليمة...!!!
- منظمة الصحة العالمية تدعو جميع دول العالم إلى الكف عن فرض ال ...
- بين هيمنة وهيمنة الأقربون أولى بالمعروف!
- -قنبلة موقوتة- لبيروت
- انفجار بيروت قد يكون هجوماً إرهابياً: خبير لجنة مكافحة الإره ...
- خواطر ما بعد افتضاح اللعبة القذرة!
- بيل غيتس والمحكمة الدولية
- عالم الأوبئة غونداروف: الإجراءات المتخدة ضد الكورونا لا لزوم ...
- أبطال الماضي وأبطال الحاضر
- عقوبات الكورونا إمعان في إفقارنا!
- المصير الأسود ينتظرنا ما لم نسقط سياسة حكوماتنا المأجورة!
- التاريخ يعيد نفسه!!!
- الخطوة التي لا بد منها للخروج من الجمود!
- فيروس متلون بألف لون، ولا يصيب إلا المؤمنين به!!
- اللقاحات سبب أمراض الجهاز العصبي
- مؤامرة الفيروس التاجي: أهل المال راهنوا على الاقتصاد الرقمي ...
- المؤرخ أندريه فورسوف: خمس مهام رئيسية مطلوب من خلال الجائحة ...
- كاتاسونوف: التطعيم كخفض طبي لعدد السكان
- مصير بوتين وبينغ وترامب في ترابط رغم كل تناقضاتهم، عدوهم الد ...


المزيد.....




- بعد حرمانها من الدراسة.. عراقية تتقن الفن وتعبر عن واقعها عل ...
- مشروبات ينبغي تجنبها لفقدان دهون البطن الضارة!
- وزارة النفط السورية: تعرض خط غاز في ريف دير الزور لاعتداء
- هل سيعرّض تقرير الاستخبارات بخصوص مقتل خاشقجي العلاقات الأ ...
- هل سيعرّض تقرير الاستخبارات بخصوص مقتل خاشقجي العلاقات الأ ...
- فصيل عراقي يطلب من الكاظمي ’’محاسبة’’ وزير الخارجية بسبب تصر ...
- بريطانيا تدخل على خط أحداث الناصرية في العراق
- قطر توجه رسالة حاسمة إلى فرنسا وألمانيا وبريطانيا بشأن الاتف ...
- وزير خارجية بنغلاديش: لسنا ملزمين بقبول لاجئي الروهينغا العا ...
- هل تتمكن الحكومة السورية من السيطرة على تفشي الجريمة والفساد ...


المزيد.....

- جائحة الرأسمالية، فيروس كورونا والأزمة الاقتصادية / اريك توسان
- الرواسب الثقافية وأساليب التعامل مع المرض في صعيد مصر فيروس ... / الفنجري أحمد محمد محمد
- التعاون الدولي في زمن -كوفيد-19- / محمد أوبالاك


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - ملف: وباء - فيروس كورونا (كوفيد-19) الاسباب والنتائج، الأبعاد والتداعيات المجتمعية في كافة المجالات - مشعل يسار - لقاح بيل غيتس أداة لاستعباد البشرية الفاقدة روح الثورة