أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - شيرزاد همزاني - ألا يا أيها الساقي 88














المزيد.....

ألا يا أيها الساقي 88


شيرزاد همزاني

الحوار المتمدن-العدد: 6683 - 2020 / 9 / 21 - 20:43
المحور: الادب والفن
    


كتبت قصائد حبٍ لِمَ أحببتها
أحببتها ,آهٍ وكم أحببتها
كم كثيراً بألآلهة شبهتها
واليوم حتى القشور عنها أزلتها
ألا يا أيها الساقي أسقني
شراباً مسكراً
كرضابٍ أرتشفه من شفتها
خذني لمجلس العشاق
ليخبروني لِمَ لا أشتهي غيرها
هذي النساء وسع ألأرض
لم لا تهيج الرجولة مع غيرها
أتراها سحرتني
أتراها كبلت شبقي
أم إن سراً يختبئ وراء جسدها
يقول العشاق
أولم نقل أن الحب لأول حبٍ
عاندت
تجرب غيرها
هي ألأرض
هي المطر
دون ترابٍ ومطرٍ
لا تنبت ألأرض نباتها
مهما آنست من حواءات العالم
فأنها وحدها
من تفعل فعلها
قد تعاشر هذه
أو تلك
لكن فعل الحب ليس إلاّ معها
يا أيها العشاق
هي سراب
وأنا ماء
لا لقاء لي معها
ااعيش عمري أسير حلمٍ
ما ذنبي أن لا أبدل غيرها
قالوا
هي هكذا الحياة
لن تعدل مع من يستذكر دوماً أول شرارة كونها
هي خلقتك
مهما حاولت
أنت ألأسير
خاب ألأسر أن غلب المأسور فك قيدها
حاول
عِش
لكن لا متعة دونها
ألا يا أيها الساقي
أسقني
شراباً مسكراً
كرضاب أرتشفته من شفتها






قناة الحوار المتمدن على اليوتيوب
واقع ومستقبل اليسار العالمي والعربي حوار مع المفكر الماركسي الفلسطيني غازي الصوراني
حول آفاق ومكانة اليسار ، حوار مع الرفيق تاج السر عثمان عضو المكتب السياسي - الحزب الشيوعي السوداني


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- إلى عينين ناعستين
- عشقي لكِ هو كل حقوقي
- ألا يا أيها الساقي 87
- ألا يا أيها الساقي 86
- أبي مريض
- حسنكِ فاق خيال الشعراء
- توافق ألإلهين
- فلا تبخلين
- ليبتلعني بعدها الفناء
- لا ينقصني إلاّ حضورها
- هامش على توزيع الرواتب - ليست قسمةً ضيزى
- مفعول
- تسعٌ وعشرون سنة
- عندما أحلمُ بكِ
- قانون كوردستان
- ألا يا أيها الساقي 85
- القذى
- جاء العيد ولم تأتِ الدنانير
- وهل خيراً منك أستقبلت السماء .. الى الدكتور محمد مشالي
- لا يعبد الحب سوايا


المزيد.....




- بعد اشتعال أزمة بينه وبين فنانة كويتية.. الفنان العراقي علي ...
- كاريكاتير -القدس- لليوم الأحد
- الجاي يستعرض ميلاد وتأثير -المسرح الشعبي- على حركة -أب الفنو ...
- عباس: رغم المعاناة والظلم نحتفل ببيت لحم عاصمة للثقافة العرب ...
- هُوَ في عُرفِ الصابرينَ مَسِيحُ
- -آخر سلطنة-... جورج وسوف ينشر فيديو له مع أم كلثوم... فيديو ...
- عمرو دياب معلقا على ظهور تركي آل شيخ مع رامز جلال: -أنا مش ق ...
- مدير الكشف الأثري بالسودان: محاولات كثيرة لفك شفرات -اللغة ا ...
- تأجيل عرض 3 أفلام من بطولة توم كروز
- عمر الشريف بعيدا عن هوليود.. تجارب سينمائية فريدة للمغامر ال ...


المزيد.....

- رجل من الشمال وقصص أخرى / مراد سليمان علو
- مدونة الصمت / أحمد الشطري
- رواية القاهرة تولوز / محمد الفقي
- كما رواه شاهد عيان: الباب السابع / دلور ميقري
- الأعمال الشعرية / محمد رشو
- ديوان شعر 22 ( صلاة العاشق ) / منصور الريكان
- هل يسأم النهب من نفسه؟ / محمد الحنفي
- في رثاء عامودا / عبداللطيف الحسيني
- ظلال الاسم الجريح / عبداللطيف الحسيني
- أسأم / لا أسأم... / محمد الحنفي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - شيرزاد همزاني - ألا يا أيها الساقي 88