أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - موسى فرج - تجري الرياح بما لا تشتهي السفن...‏














المزيد.....

تجري الرياح بما لا تشتهي السفن...‏


موسى فرج

الحوار المتمدن-العدد: 6655 - 2020 / 8 / 23 - 00:17
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


‏*الكاظمي...أرسلوه لينهي التواجد الأمريكي عاد ليقول لهم اتفقنا على موعد أقله ثلاث سنوات ‏وشرط أنهاء ما تعتبره أمريكا فصائل إرهاب ويسمى محلياً مقاومه...‏
‏*محمد بن زايد الذي قال للناس التطبيع تم مع إسرائيل على شرط أن توقف ضم الأراضي ‏الفلسطينية وعاد ليقول لهم نتنياهو لن يوقف الضم، فاجأه طحنون أخوه ليقول له كوشنر الذي قال ‏لي سنجهزكم بـ ‏F35‎‏ مقابل التطبيع عاد ليقول البنتاغون لا يوافق لأن ذلك يخل بالتفوق ‏الإسرائيلي...‏
‏*تم الإعلان عن اجتماع في الأسبوع القادم بين السيسي والملك عبد الله والكاظمي والتكهنات ‏قائمة على قدم وساق أن ذلك يستهدف تعديل الهلال الشيعي...واليوم أعلنت وزارة الخارجية ‏الإسرائيلية، عن فتح سفارة افتراضية في العراق من منطلق "أن العراق يستحق أن ينعم ‏بالاستقرار، فهو يعاني من التدخلات الخارجية"...فمن يا ترى يلعب دور طحنون العراقي...؟‏
‏*همام حمودي، إبراهيم الجعفري تقاعدوا ولزموا بيوتهم وكان العشم أن يحذوا رجال الرعيل ‏الأول حذوهم لكن المالكي فاجأ الجميع بالانتقال من خانة الفقاعه إلى خانة المحافظات الساقطة ‏فألهب الجو مجدداً...‏
‏*عمار الحكيم غادر الحكمة والوسطية وبات الوريث الشعبي للحراك الشعبي وساحات الاحتجاج ‏تحت شعار"قبل تشرين لم يكن لدينا هوية وطنية بالمقدار الذي أصبحت عليه بعد تشرين لذا يجب ‏العمل على ترسيخها وتعزيزها" وقد يعتلي بناية المطعم التركي ويتربع على جبل أُحد قبل ‏الانتخابات بشهر...‏
‏* ترامب بعد إن فشل في تجديد الحظر التسليحي على إيران اهتدى إلى فقره قرار الحظر السابق ‏تقول: إذا قدم أحد ممثلي الخمس الدائمة العضوية طلباً لإلغاء الحظر واعترض عليه أحد ممثلي ‏الدول الدائمة العضوية الآخرين فإن الحظر يتم تجديده تلقائياً...فقرر أن يقوم المندوب الأمريكي ‏بتقديم الطلب لرفع الحظر وهو نفسه أي المندوب يعترض على رفع الحظر...فتتحقق النبوءه ويتم ‏تجديد الحظر تلقائياً وهي طريقة لم يفكر بها حتى ريسزچية أيام زمان ‏... ‏



#موسى_فرج (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حول الانتخابات في البرازيل مع عالم الاجتماع والفيلسوف الماركسي ميكائيل لووي - اضواء على احداث ساخنة
حوار مع صلاح عدلي الامين العام للحزب الشيوعي المصري حول اوضاع ومكانة القوى اليسارية والتقدمية في مصر


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- أخيراً...الحلم العربي بالصلاة في الأقصى يتحقق...‏ ولكن عبر م ...
- مئالات الخراب في لبنان والعراق هي ذاتها وهي قادمة ولا ريب... ...
- خسارة الغانمي وزير الداخلية أكبر من خسارة الصبي المعتدى عليه ...
- قرروا موعد الانتخابات...وماذا يعني...؟‏
- شيعة العراق مناهضون للحكم بالفطره...‏
- على هامش الخلاف بين علي وعمر...‏
- دعوات مبتسره ودعوة أزعم أنها ناضجة...‏
- صدور كتاب: الفوضى المستدامة في العراق، حوار مفتوح...‏
- نريد للكاظمي أن يكون ناجحاً...هذا كل ما في الأمر...‏
- هل نحن على أعتاب عصر المماليك والصبيان في العراق ...؟‏
- حمى إسقاط التماثيل والنزعة الصفرية عند العراقيين...‏
- ما اجتمع مسؤول كويتي بنظيره العراقي إلا والشيطان ثالثهما ... ...
- شعارات الكاظمي مثل رضيع يلبس حذاء والده... ‏
- الفوضى المستدامة في العراق ‏...‏
- رمضانيات...‏
- قضية مكافحة الفساد في العراق...ثمة خطأ شائع
- بين د. قاسم حسين صالح وسعدي الحلي...
- ما قل ودل...
- جابر...الذي لم ينصفه قومه...
- إنهم يأكلون ما لله وما لقيصر وما لعلاوي...


المزيد.....




- كلفة عشاء بايدن وماكرون بلغت نصف مليون دولار
- بعد انتقادات من ماكرون.. بايدن: هناك ثغرات في -قانون المناخ- ...
- واشنطن وباريس تسعيان إلى الاستقلال عن روسيا في مجال الطاقة ا ...
- لافروف: روسيا تقصف البنى التحتية التي تستخدها كييف لقتل الرو ...
- هزة أرضية بقوة 5.2 درجة تضرب جنوبي إيران
- اتفاق ائتلافي بين نتنياهو وحزب -الصهيونية الدينية- المتطرف
- كييف تسعى للحصول على صواريخ -إس 300- من الغرب
- شاهد: مشجع أرجنتيني يتقدم لخطبة صديقته البولندية في الدوحة و ...
- شاهد: أطفال وشباب أثيوبيون يشاركون في مسيرة من أجل السلام في ...
- بوريل يسعى لتحميل روسيا تكلفة إعادة إعمار أوكرانيا


المزيد.....

- دفاعاً عن النظرية الماركسية الجزء 2 / فلاح أمين الرهيمي
- إريك بلان، كارل كاوتسكي والطريق الديمقراطي للاشتراكية / جون ماروت
- التقرير السياسي الصادر عن أعمال دورة اجتماعات المكتب السياسي ... / الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين
- تحولات المثقف المصري / بهاء الدين الصالحي
- بصمة عراقية / سعد الكناني
- التطورات المخيفة للاقتصاد العالمي القادم / محمود يوسف بكير
- صدور العدد 58 من «كراسات ملف» / الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين
- التلاعب السياسي عبر الأدلجة التضليلية للأزمة 2-2 / حسين علوان حسين
- البطالة كعاهة رأسمالية طبقية لا علاج لها / عبد السلام أديب
- جريدة طريق الثورة، العدد 68، جانفي-فيفري 2022 / حزب الكادحين


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - موسى فرج - تجري الرياح بما لا تشتهي السفن...‏