أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - كمال انمار احمد - - نصائح غير واضحة ليست لأحد-














المزيد.....

- نصائح غير واضحة ليست لأحد-


كمال انمار احمد
كاتب ليبرالي

(Kamal Anmar Ahmed)


الحوار المتمدن-العدد: 6625 - 2020 / 7 / 22 - 17:44
المحور: الادب والفن
    


إلزموا صمتكم
و تمسكوا بالصلاة
و تمسكوا بالصوم
و لا أنسى،
ان تتمسكوا بالثلاجة
فالطعام مثل الاله
يحفظ كل شيء فينا
*

و افتحوا نوافذكم صباحا
و استمعوا لفيروز و الكوكب
و لا تخجلوا،
إن استمعتم للقرآن
ففي الأبحاث
وفي التجارب
قالوا
إن لكلا الأمرين نفس النتيجة
و هي ان لكلاهما،لحن مختلف
لحن هادئ،و لطيف
و لكن ليس أكثر من ذلك
**
و اذكروا في المساء
أحاديث المحصنين
و النوافل،
و تعقيبات الصلوات
و لا تنجروا الى فلك الشر
حيث لا رغيف،و لا خير
و لا تتهادنوا مع الشيطان
حيث لا نعما و لا أمان
و لا تنجروا الى فلك الشر
فانه الموت المحصن
*
و إقرئوا الحياة و إنتقدوا
و إمرحوا و إرقصوا دوما
و لا تجعلوا كل شيء كئيب
فالورد حين يرى الماء يبتسم
كونوا منتبهين لكل كلمة
لأن الثعالب يملأون الكتب
فإن صدقتم فلقد وقعتم
في الفخ المنصوب قديما
*
و حين ترقصوا خذوا حبيباتكم
و عانقوهن بقوة و رهفة
فالقبر غدا لن يجعلك تفعل ذلك
ستبقى هناك،
فعانق بكل حال
و قَبَّل الحبيبة بكل حال
فغدا الموت و الزوال
إلزموا صمتكم رجاءا
و كونوا مرحين






قناة الحوار المتمدن على اليوتيوب
واقع ومستقبل اليسار العالمي والعربي حوار مع المفكر الماركسي الفلسطيني غازي الصوراني
حول آفاق ومكانة اليسار ، حوار مع الرفيق تاج السر عثمان عضو المكتب السياسي - الحزب الشيوعي السوداني


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- قصيدة مُهداة إلى السيد الكاظمي
- جالس على الطريق
- إليها كل هذا..قصيدة إليها
- ( رسالة خطيرة إلى رسالة...)
- حين إلتقينا..قصيدة لقائية
- إلى جدي...
- مولود هناك ...قصيدة في الحرب و الولادة
- الصوت و صاحبه..قصيدة عن صوت إحداهن
- عندما أُحبك..قصيدة مُحبَّة
- صوتها و نفسي ..قصيدة ممزوجة بكل شيء
- محادثة مع إمرأة حكيمة
- شمعة اللامكان...قصة قصيرة
- أقوال متفرقة في طبيعة حياة مختلفة 3
- كلمات منسية تحت الوسادة...قصائد متنوعة
- الى سيادة الأرانب
- أقوال متفرقة في طبيعة حياة مختلفة 2
- مقابلة مع السيد الوزير ..قصيدة وزيرية
- (ردي...وسنعود لارضنا)
- لم أقتل الإمام ...قصيدة إمامية
- أقوال متفرقة في طبيعة حياة مختلفة 1


المزيد.....




- تحقيق في فرنسا حول شعارات مناهضة للإسلام على جدران مسجد غرب ...
- للمرة الثانية.. محمد رمضان يسخر من عمرو أديب: -إنت حاشر دماغ ...
- إختطاف الممثلة الشابة إنتصار الحمادي وثلاث اخريات في العاصمة ...
- مهرجان القاهرة السينمائي الدولي يعلن موعد دورته الجديدة
- سعيد يحضر أمسية فنية مصرية تونسية في دار الأوبرا احتفاء بزيا ...
- 4 فصول في دمشق.. كتاب لصحفية هولندية عن جحيم الفلسطينيين في ...
- أمسية عن المسرح الأنصاري
- السعودية تدعم صناع السينما المحليين بتخفض أسعار تذاكر الأفل ...
- جوائز بافتا: المخرجة البريطانية-الفلسطينية فرح النابلسي تقطف ...
- رواية -الرجل الذى صلب المسيح- للكاتب الفرنسي إيريك إيمانويل ...


المزيد.....

- رجل من الشمال وقصص أخرى / مراد سليمان علو
- مدونة الصمت / أحمد الشطري
- رواية القاهرة تولوز / محمد الفقي
- كما رواه شاهد عيان: الباب السابع / دلور ميقري
- الأعمال الشعرية / محمد رشو
- ديوان شعر 22 ( صلاة العاشق ) / منصور الريكان
- هل يسأم النهب من نفسه؟ / محمد الحنفي
- في رثاء عامودا / عبداللطيف الحسيني
- ظلال الاسم الجريح / عبداللطيف الحسيني
- أسأم / لا أسأم... / محمد الحنفي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - كمال انمار احمد - - نصائح غير واضحة ليست لأحد-