أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - مصطفى محمد غريب - نصان 1 اسوار كورونا














المزيد.....

نصان 1 اسوار كورونا


مصطفى محمد غريب

الحوار المتمدن-العدد: 6620 - 2020 / 7 / 16 - 23:15
المحور: الادب والفن
    


الدهليز المغلق
اغلقْ بالفرض حصار مصنوع
المغلق حتى اشعارٍ آخر
والقادم ممنوع
والاعلانْ.. كورونا اليأجوج المأجوج قدام الأبواب الخلفية *
تطرق اجساد النمل المنقوع
لا باباً مفتوحٌ إلا الباب الترف التلفزيوني
والاعلام الموبوء
وقرارات نظام مفزوع بالأمراض السرية
الكل مباع في التشريع
الا الراس من المال الحاكم
فهو الرابح من ضيق العالم
وهو الرابح من اغلاق الفكر البشري
وهو الرابح من موت الألاف
وهو الرابح من تشغيلٍ دون مقابل لا مدفوع
يا بشراً ظل على هاجس من تغيير
طاقاتٌ شتى لمَ لا نولجها؟
ام ان حصاراً من أسوارٍ لا مرئية
أسوار اليأجوج المأجوج
أم أن حصاراً بدل حجْته
عبر مسالك حجريةْ
أم جلدك مدبوغ؟
بالثمن المدفوع

28 / 6 / 2020
*يأجوج ومأجوج: ذكرتهم جميع الأديان "هم قوم محبوسين خلف سور بناه ذو القرنين" سيخرجون عندما تظهر الشمس من المغرب.

نص 2 ــــ لنكن فطناء نجيب

حسناً..
لنكنْ فطناء وصريحينْ
الشعر في عمق الرؤيا
يدعوني استأجر تكسي شعبي
كي افصل ما بين طريق العرق البلوري،
وزقاق اللمس الوردي
أعلن في الأرصفة السفليةْ
وانا في ضفة العمر الآخر
الشعر الموزون،
يتفرع من جهةٍ عليا من نهرٍ فاض
لا داعي للتحقيق
لنخوض المعركة القصوى في التدقيق،
نتوصل مغمومينْ نحو الابداع المجدي
من منا لا يسأل نفسهْ عن رحلته العمرية؟
ليجيب الفطنة في التلويح
الشعر الفطنة
..........
حسناً..
العمر سفينة ابعادٍ قصرية
ذات الوزرات الغنجية
من منا يسكت في اقصى المعرفة؟
ايغالي القول؟
جوابٌ محسوب
لا فطنة ان كنت تريد المنصوص
الشعر ملازم منصوصة
آفاق النونات الصوتية
ورصاصٌ يلمع كالنجمات
حَجرات الابليس المخصي
بالفتوى السريةْ
العمر الاحكام المقصوصة في الخيمات
وبقايا من عاهاتٍ نوعيةْ
بقايانا في الجدران؟
الشعر سفينةْ مكتظة بالفئران الجرذانْ
والحسناوات من الالحان
الشعرْ يتميز بالأوزان
..........
حسناً
لنكن فطناء صريحين
لنكن فطناء!
الشعر الوردة في الغابات
14 - 7- 2020






قناة الحوار المتمدن على اليوتيوب
نحو يسار عربي جديد حوار مع الباحث الماركسي اللبناني د. محمد علي مقلد
واقع ومستقبل اليسار العالمي والعربي حوار مع المفكر الماركسي الفلسطيني غازي الصوراني


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- تداعيات حرب المياه القضية المصيرية لحياة العراقيين
- حصر السلاح وملاحقة الفساد ومشكلة المنافذ الحدودية
- فما عندي سوى حبي
- تداعيات بعبع الخوف والادعاء بضياع السلطة
- ألم يحن الوقت للوقوف ضد اعتداءات النظام التركي العدوانية؟!.
- خيارات الانتخابات التشريعية وقانون الانتخابات والمفوضية
- نص وهم المسرح
- نهب خزينة الدولة وتداعيات تشكيل الحكومة الجديدة
- المطلب الشعبي لانتخابات مبكرة ومفوضية للانتخابات نزيهة
- نصان 1 أين سرى وجهي في ركضة الزمان؟
- لفساد والفقر وكورونا والمحاصصة في العراق فصل من فصول الأزمة! ...
- الحلول الجذرية مع الإقليم للتمتع بالاستقرار والأمان والبناء
- نص بقايا أنهر الدمع في ليل السقم
- مجرمون حتى في زمن كورونا بدون حساب
- مستلزمات الانتصار على الإرهاب عسكرياً وفكرياً
- نص لم يكن حلمي!..
- حقيقة الرأسمالية ونظامها الاستغلالي غير العادل
- نص المستجد كورونا
- نكبة الهيمنة والفراغ السياسي ورئيس الوزراء
- جانحة كورونا والكارثة المأساة


المزيد.....




- كاريكاتير -القدس- لليوم الثلاثاء
- زينب ياسر ومصطفى الليموني: نقول #هنيونا لبعض الإعلاميين والف ...
- لا يا إلهةَ عينِ الرأدِ اخطأتِ
- لغزيوي يكتب: اللاعبون ب« الشعب الذي يريد صلاة التراويح » !
- الميناء القديم.. -لؤلؤة- بنزرت التونسية وقلبها النابض
- -نوبة يأس- ....
- بدء المباحثات الفنية بين إيران والوكالة الدولية للطاقة الذري ...
- ما حقيقة اقتباس فكرة مسلسل -نجيب زاهي زركش- من فيلم إيطالي؟ ...
- المهرجان الفضائي يوزع الجوائز على الفائزين
- -ميزان سورة القدر في سورة القدر- لعبدالمنعم طواف


المزيد.....

- القصة المايكرو / محمد نجيب السعد
- رجل من الشمال وقصص أخرى / مراد سليمان علو
- مدونة الصمت / أحمد الشطري
- رواية القاهرة تولوز / محمد الفقي
- كما رواه شاهد عيان: الباب السابع / دلور ميقري
- الأعمال الشعرية / محمد رشو
- ديوان شعر 22 ( صلاة العاشق ) / منصور الريكان
- هل يسأم النهب من نفسه؟ / محمد الحنفي
- في رثاء عامودا / عبداللطيف الحسيني
- ظلال الاسم الجريح / عبداللطيف الحسيني


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - مصطفى محمد غريب - نصان 1 اسوار كورونا