أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الفلسفة ,علم النفس , وعلم الاجتماع - حنان بديع - صراع العقل والقلب














المزيد.....

صراع العقل والقلب


حنان بديع
كاتبة وشاعرة

(Hanan Badih)


الحوار المتمدن-العدد: 6602 - 2020 / 6 / 25 - 11:56
المحور: الفلسفة ,علم النفس , وعلم الاجتماع
    


نشعر بأننا مركز الكون وأن مشاكلنا الصغيرة وقراراتنا السخيفة منها والمهمة تبدو وكأنها قضية كونية في نظرنا على الأقل ، رغم أن حياتنا على الارض تبدو كحياة الفراشات بالنسبة لعمر الأرض والمجرة وكأننا نعيش دقائق أو ثواني لكن معظمنا يفلسف حياته العظيمة هذه رغم قصرها زمنيا!
هذه الحياة الأقصر من قصيرة نعيشها في صراع أزلي ما بين العقل والقلب ونحتار في اتخاذ قرارات مصيرية في حياتنا مثل الوظيفة والزواج ..
إذن العقل أم القلب ؟الفكر أم العاطفة ؟ المنطق أم الحدس ؟
هذا السؤال خطير للغاية ومحير ذلك لأن القلوب تبدو كالشعراء يتبعها الغاوون، حتى تبدو رحلتنا مع قلوبنا المتقلبة كالمغامرة العاطفية التي لا خريطة طريق لديها سوى سعادة منشودة طالت أم قصرت ، وفي الوقت الذي نعتقد فيه أن من الذكاء والحكمة اتباع العقل والمنطق ونصائح الأهل والأصدقاء نقع في فخ آخر ونغدو كالرجل الآلي نفعل ما يجب أن يكون لا ما نشعر به ونرتاح له.
دوختنا الدراسات والأبحاث ..
من دراسة تؤكد على أن المشاعر مصدرها العقل فالعقل في الحقيقة هو الذي يحب ويكره ولا دور للقلب في هذا الى دراسات أخرى تؤكد العكس وترى أن القلب ليس مجرد أداة لضخ الدماء وأن المشاعر تخضع لإدارة عقل يرأسه القلب بشكل أو بآخر ! أما كيف، فلان القلب يتحكم بالعقل أكثر مما كان يخيل للعلماء.
صحيح أن العقل هو الذي يتحكم بأفعالنا لكن وعلى ما يبدو حين يتعلق الأمر بالقرارات فإن المصدر بيولوجيا هو القلب ، فالقلب هو العقل الصغير الذي يتواصل مع العقل والجسم بطرق مختلفة منها الجهاز العصبي والهرمونات التي يفرزها وموجات ضغط الدم والحقل المغناطيسي والكهرباء للجسم .
أي أن المخ القلبي هذا يتعلم ويتذكر ويشعر ويخاف ويترجم هذه المعلومات على شكل إشارات عصبية ترسل من القلب الى المخ.

الأمر المثير للاهتمام أيضا هو أن المرضى الذين استبدلت قلوبهم بقلوب صناعية فقدو الاحساس والعواطف والقدرة على الحب ! بل وعانوا من مشاكل وخلل في الفهم والادراك وحدثت لديهم تغييرات كثيرة في الشخصية ، اذن هي نحن ونحن هي .. "عواطفنا"
وفي دراسة أعدت من قبل (ميديكال أليرت بايرز غايد) على عينة من 1011 شخصا سواء تعلق الأمر بشراء منزل أو اختيار مسار مهني أو القبول بوظيفة جديدة ..الخ
كشفت النتائج أن من يتخذون القرار بناء على ما يريده القلب يحققون نجاحا في المجال المهني ثم يعيشون حياة أسعد في نهاية المطاف..
لكن أي مغامرة تلك التي نعيش فيها الحياة كنهر جاري يتبع قدره دون حسيب أو رقيب ؟ وأيهما أكثر شجاعة ، العقلانيين أم العاطفيين ؟
في النهاية نعود لنسأل .. ما بين العقل والقلب ، أيهما العربة وأيهما الحصان ؟
صراع أزلي ودائم عصي على الحل ..صراع العقل والقلب.
سيوصلك عقلك دائما الى بر الأمان لكنه بر فسيح جدا وجاف وربما يكون خالي منك "أنت" .
أعلم أن اتخاذك القرارات المصيرية بدافع الايمان بفكرة أو الاحساس بشعور ما فقط يبدو غير منطقي حسابيا ، ,وادرك بأن ما يهمس لك به قلبك قد يكون هو الآخر غبيا لكنه أكثر دفئا وعمقا وحبا مما يمليه عليه عقلك ..
فكر قليلا بقلبك وافتخر .. الصواب أن تكون نفسك أولا وأخيرا ، فقد جئت للحياة لتختبر حقيقتك وتترجمها لا لتعاندها .



#حنان_بديع (هاشتاغ)       Hanan_Badih#          



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع الكاتبة اللبنانية د. عايدة الجوهري حول مشروع الدولة المدنية العلمانية وأوضاع المرأة في لبنان
حوار مع د.سامي الذيب حول الأديان ومعتقداته الدينية وطبعته العربية وترجماته للقرآن والقضية الفلسطينية


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- فيروسات السلوك والمشاعر
- فكرت في أن أفعلها وأطالب
- نحن ونظرية الفراشة
- نحن ومرايانا
- لنتحدث عن العنصرية
- ماذا يعني أن تكون عاديا ؟
- كن نفسك وكفى
- انتبه ، إنه ينصت اليك !
- هل حضارتنا على وشك الانتحار؟
- أهلا كورونا
- مذكرات قطة
- مذكرات قطة -قصة قصيرة
- ليست مؤامرة أو مجرد صدفة
- الم الحياة يفوق متعتها بكثير
- ترى هل من عودة الى الوراء ؟
- (الماسك) في زمن الكورونا
- كلنا مشروع مجرم
- فيروس كورونا .. معذور
- الأمومة .. غريزة أم قرار؟
- عزيزي القارئ ..في أي سن نضجت؟


المزيد.....




- السيسي للمصريين في ذكرى 30 يونيو: وطنكم يسير على الطريق الصح ...
- اعتداءات 13 نوفمبر 2015 بباريس: ترحيب بالأحكام الصادرة وعائل ...
- الوداد الرياضي بطلا للدوري المغربي وشغب بعد مباراته مع مولود ...
- إزالة عوامات نيل القاهرة والملاك يستغيثون
- إدارة بايدن تدعم صفقة محتملة لبيع طائرات إف16 إلى تركيا
- لافروف: -ستار حديدي- يقوم بين روسيا والغرب
- انقلب السحر على الساحر.. أوروبا كلها أصبحت ناتو!
- قتلى جدد في أحدث المظاهرات ضد الحكم العسكري في السودان
- -بيلد-: راتب شولتس يتجاوز الـ30 ألف يورو لأول مرة
- بوتين يتهم الغرب بالإخلال بتوازن سوق المواد الغذائية


المزيد.....

- عبء الاثبات في الحوار الفلسفي: الفصل الرابع: أنطوني فلو: افت ... / عادل عبدالله
- عِبءُ الإثباتِ في الحوار الفلسفي على أيٍّ من الطرفين يقعُ عب ... / عادل عبدالله
- الفئات الفقيرة الهشة بين استراتيجيات البقاء ومجتمع المخاطرة ... / وليد محمد عبدالحليم محمد عاشور
- إشكالية الصورة والخيال / سعود سالم
- الإنسان المتعثر في مثاليته . / سامى لبيب
- مقال في كتاب / علي سيف الرعيني
- قضايا وطن / علي سيف الرعيني
- مرايا الفلسفة / السعيد عبدالغني
- مقاربة ماركسية لعلم النفس والطب النفسى – جوزيف ناهيم / سعيد العليمى
- الماركسية وعلم النفس – بقلم سوزان روزنتال * / سعيد العليمى


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الفلسفة ,علم النفس , وعلم الاجتماع - حنان بديع - صراع العقل والقلب