أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - ميلاد ثابت إسكندر - الاختيار














المزيد.....

الاختيار


ميلاد ثابت إسكندر
(Melad Thabet Eskander)


الحوار المتمدن-العدد: 6576 - 2020 / 5 / 28 - 03:54
المحور: الادب والفن
    


لم أشاهده حتي الأن ، ولكني عرفت فحواه من الحالة التي أحدثها علي صفحات التواصل الاجتماعي والتي صنعت تلاحم نفسي بين الشعب والجيش، ونجاحه في توجيه العقل العربي عامة والمصري خاصة، إلي اعادة التفكير في جزء من التراث الديني، وبعض الكتب التي تُدَرس لطلاب المؤسسات الدينية، هذه التعاليم التي أطاحت بكل ما هو إنساني، وقلبتْ موازين المنطق، وألبست الرذيلة ثوب الفضيلة، وجعلت من الذين ينهلون من تلك الثقافة- الغريبة عن مجتمعاتنا- وحوش تُسرع لسفك الدماء، مُخدرة ضمائرهم تجاه جرائمهم ، بفعل ما رضعوه منذ نعومة أظافرهم: من كراهية وتكفير كل مَن يخالفهم الرأي والفكر، وما يترتب علي التكفير من أحكام وحدود: قتل وذبح وسبي ....إلخ
مُنكرين حرية الفرد في اختيار مصيره وقناعاته في الحياة،
وكأنهم رسل وأنبياء ووكلاء الله ! نعم قد صنعتْ القوة الناعمة ما عجزتْ عن صُنعه محاولات ومواجهات مُسلحة لا حصر لها، فمحاربة الفكر المتطرف باقتلاع بذوره من العقول، وتجريم كل تعليم ضد القيم الفاضلة والمنطق السليم، هو خطوة مهمة وضرورية لبناء مجتمع حضاري أساسه الحق والخير والجمال، والحرية والشفافية بلا قمع وتزييف وتبرير وتعتيم. فقد سئمنا الكذب ولي عُنق الحقائق؛ لمجرد التمسك بما أفسد علينا حياتنا،
حقاً لم تَعد هناك رمال لدفن رؤوسنا.
وختاماً :
سـينفجر بركان الحق يوماً بعدما
ظن الأغبياء أنهم جعلوه في قرار
فـكـثـرة الـضغـط لا تُـسَـكِـن إنما
كـلـما زاد الضغط زاد الانفجـار
*****************
فنان تشكيلي



#ميلاد_ثابت_إسكندر (هاشتاغ)       Melad_Thabet_Eskander#          



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع الباحثة اللبنانية د. ريتا فرج حول الاسلام والجندر واتجاهاته الفكرية في التاريخ المعاصر
الموقف من الدين والاسلام السياسي، حوار مع د. صادق إطيمش حول الاوضاع السياسية والاجتماعية في العراق


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- أنتي شمس دايمَه الشروق
- ما هو الصليب ؟
- وحشتيني
- يصنعون ونصنع أيضاً
- شكراً كورونا
- كرونا
- كراكيب
- نفسي أصدق
- فرحتي مش محتاجة سمَّاعة
- رئيس الجامعة الإنسان
- نعم نحن نزرع الشوك
- ديوان -حس بيا-
- ده كلام بجد
- نايمين بنشَّخَّر
- بين المطرقة والسندان
- اليابان كمان وكمان
- ضحكات ساخرة
- إعلام وإعتام
- فهمت حاجة ؟
- آه ياني


المزيد.....




- مكتبة البوابة: -الصريم- روايةٌ بنكهةِ الأصالةِ
- -الاستبدال الكبير يقع بأعماق البحر أيضا-.. ضجة مستمرة بعد لع ...
- روسيا وأوكرانيا: إلغاء حفلات روجر ووترز في بولندا وسط رد فعل ...
- استشهاد شيرين أبو عاقلة في سجل توثيقي جديد لمؤسسة الدراسات ا ...
- المخرج الإيراني أصغر فرهادي يدعو للتضامن مع مواطنيه المتظاهر ...
- عاجل| الخارجية الإيرانية: استدعاء سفير بريطانيا في طهران على ...
- فنان يمني ينحت مجسما لكأس العالم من جذع شجرة
- وفاة الفنان السوري ذياب مشهور
- رحيل الفنان السوري ذياب مشهور
- عبداللهيان ينعى الفنان الايراني أمين تاريخ


المزيد.....

- قميص السعادة - مسرحية للأطفال - نسخة محدثة / السيد حافظ
- الأميرة حب الرمان و خيزران - مسرحية للأطفال / السيد حافظ
- الفارة يويو والقطة نونو - مسرحية للأطفال / السيد حافظ
- قطر الندى - مسرحية للأطفال / السيد حافظ
- علي بابا. مسرحية أطفال / السيد حافظ
- سفروتة في الغابة. مسرحية أطفال / السيد حافظ
- فستق وبندق مسرحية للأطفال / السيد حافظ
- مسرحية سندريلا -للأطفال / السيد حافظ
- عنتر بن شداد - مسرحية للأطفال / السيد حافظ
- نوسة والعم عزوز - مسرحية للأطفال / السيد حافظ


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - ميلاد ثابت إسكندر - الاختيار