أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم
إذا لديكم مشاكل تقنية في تصفح الحوار المتمدن نرجو النقر هنا لاستخدام الموقع البديل

الصفحة الرئيسية - ملف: وباء - فيروس كورونا (كوفيد-19) الاسباب والنتائج، الأبعاد والتداعيات المجتمعية في كافة المجالات - جلال الاسدي - كورونا … مصيره الحتمي إلى زوال !














المزيد.....

كورونا … مصيره الحتمي إلى زوال !


جلال الاسدي
(Jalal Al_asady)


الحوار المتمدن-العدد: 6527 - 2020 / 4 / 1 - 21:56
المحور: ملف: وباء - فيروس كورونا (كوفيد-19) الاسباب والنتائج، الأبعاد والتداعيات المجتمعية في كافة المجالات
    


السنا نعيش حياتنا ونعلم ان الموت سيأخذها … ؟
لا نزال منقوعين في بيوتنا مستسلمين لقدر الحجر … لكن البيت فقد مع الأيام مناخه النقي ، ومرحه الاصيل … الكلام اللذيذ نضب ، المداعبات خمدت ، المعنويات تداعت أو في طريقها ، وحل الوجوم والانطواء ، وبدء الملل والتململ زحفهما إلى النفوس القلقة !
تواصلت الحياة ثقيلة ، مغلقة النوافذ ، متجهمة الوجه … تقطر قتامة ، وتغوص في غموض شامل … عكس ما تعودناه في السابق من إيقاع نشيط مرح يسابق الزمن ، ويتركه ورائه مهزوما … !
واليوم اذا بقي الحال على ما هو عليه فعلينا وعلى دنيانا السلام … !! وإذا طالت المدة اكثر ، واستمرت حركة الإنتاج على هذا التوقف المقلق ، وكثر الاعتماد في تغذية السوق على المخزون الاستراتيجي سيقل هذا الأخير ، وسيحل الفقر وتنتشر البطالة ، ويهدد الافلاس بعض الدول ، وربما تدفع هذه الإرهاصات اجزاء من العالم إلى انياب مجاعة شاملة ، ومن لم يمت بكورونا فالجوع والبطالة بانتظاره !
امريكا صاحبة أقوى اقتصاد في العالم تضرر اقتصادها بشكل مخيف ، وبين عشية وضحاها تصاعد عدد العاطلين إلى اكثر من ثلاثة ملايين عاطل بالرغم من ضخ أدارة ترامب اثنين ترليون دولار لإنقاذ الاقتصاد من الانهيار ، ومن المؤكد ستقل حظوظ ترامب في فترة رئاسية ثانية أمام منافسه الديمقراطي واحد من اثنين بايدن أو ساندرز … لاسيما وان ترامب كان يراهن ويتفاخر بورقته الرابحة … البطالة وتقليلها … ! واليوم يحذر ترامب من أيام سوداء قادمة ، على الأمريكيين الاستعداد لها !
اما الأنظمة الصحية في أوروبا وأمريكا بدأت تعاني ، وتترنح … فهي ليست مؤهلة لمكافحة وباء كهذا الوباء الذي لم تعرف له البشرية مثيل ، وأنما مجرد مشاريع استثمارية ربحية ، أضف إلى ذلك افتقارها لمخزون احتياطي كافي يمكنها من مواجهة الموقف لذلك بدأت بالانهيار او على وشك … !
للأسف العالم يصرف ببذخ لاحد له على الجيوش وتسليحها ، ويمتلك أسلحة وذخيرة بعدد حبات الرمل أو يزيد ، ولكنه لا يمتلك اجهزة كافية للتنفس … اي مفارقة هذه التي تكشف الحقيقة المرة في تداعي ثقافة الحياة لصالح ثقافة الموت … !
مع كثرة الأقاويل والإشاعات وما نراه من خوف وهلع على الشاشات ومنصات التواصل … لا يدري الواحد منا هل يتفائل ويفك حالة القلق والخوف التي استولت على الكل منذ بداية الأزمة ولليوم … أم يبقى محبوسا في خوفه والنتيجة واحدة في الحالتين … فلا مفتاح سحري يستطيع تغيير نتيجة هذه المعادلة المعقدة ، والصعبة التي فرضها هذا الوباء وبطله كورونا على كل البشر … وما علينا الا ان نداوي جراحنا بلعقة من صبر بانتظار الفرج ونتمنى ان يكون قريب !
فلكل بداية نهاية ولابد ان تنتهي هذه المعاناة … وفي يوم ما سوف تنقشع الأحزان وينهمر المطر مصحوبا بالفرح من جديد !!



#جلال_الاسدي (هاشتاغ)       Jalal_Al_asady#          



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع د. علي بداي حول التلوث البيئي والتغيير المناخي، اسبابهما وتاثيراتهما على الارض الان ومستقبلا
حوار مع الكاتب الروائي البحريني احمد جمعة حول الادب الروائي في المنطقة العربية ودوره في قضايا اليسار


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

الكاتب-ة لايسمح بالتعليق على هذا الموضوع


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- كورونا … يطارد الخلق بهراوة الموت والفناء !!
- الدين … سلوك ، وليس عبادة فقط !
- كورونا والدوتشي ترامب … وجهان لبلوة واحدة !
- الإسلاميون … وعقدة الصدق والأمانة !
- هل يصلح العطار ما افسده كورونا ؟!
- ادولف كورونا … لا يمزح !
- كورونا … من زبانية جهنم !
- الشيوخ … فيروسات اشبه بكورونا !
- الأم … في ذكراها !
- إيطاليا تدخل مرحلة طب الحروب … !
- كورونا ليس فيروس الصدفة … !
- ما قبل كورونا ليس كما بعده … !
- دون كورونا … !
- عند الامتحان يكرم المرء أو يهان … !
- لماذا يُعطِّش بعض العرب حروفاً عربية بعينها … ؟
- العرب … إلى أين ؟!
- ذاب الثلج وظهر المرج … !
- نيرون يغني ، وروما تحترق … !!
- كورونا … خراب مستعجل !
- الدين عند الله الإسلام … !


المزيد.....




- شاهد: طلاءٌ على مدخل مقر -توتال- في باريس.. هكذا ردّ نشطاء غ ...
- أزمة جديدة أم ماذا؟ أميرة بوراوي تعلن عودتها قريبا للجزائر و ...
- شاهد: الانهيارات الأرضية تودي بحياة 15 شخصًا على الأقل جنوب ...
- كأس ألمانيا: دورتموند ونورمبرغ يتأهلان إلى ربع النهائي
- السعودية.. مقطع فيديو يوثق احتراق مركبة في حادث قطار الحرمين ...
- على هامش توأمة المدن.. برشلونة تعلق توأمتها مع تل أبيب بسبب ...
- خلال اجتماع في باريس.. زيلينسكي يطلب من ماكرون وشولتس تزويد ...
- لقطات جديدة من كهرمان مرعش تظهر آثارا كارثية للزلزال
- بايدن: نتنافس مع الصين ولا نسعى لنزاع معها
- لافروف يصل السودان للقاء البرهان


المزيد.....

- جائحة الرأسمالية، فيروس كورونا والأزمة الاقتصادية / اريك توسان
- الرواسب الثقافية وأساليب التعامل مع المرض في صعيد مصر فيروس ... / الفنجري أحمد محمد محمد
- التعاون الدولي في زمن -كوفيد-19- / محمد أوبالاك


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - ملف: وباء - فيروس كورونا (كوفيد-19) الاسباب والنتائج، الأبعاد والتداعيات المجتمعية في كافة المجالات - جلال الاسدي - كورونا … مصيره الحتمي إلى زوال !