أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - فاروق سلوم - ارتجالات














المزيد.....

ارتجالات


فاروق سلوم

الحوار المتمدن-العدد: 6506 - 2020 / 3 / 5 - 00:01
المحور: الادب والفن
    


جغرافيا الشعر هي المكان واللاّمكان
مدن الشعر حالة فكر ، وهي الوهم والسراب والمستحيل
وهي الحقيقة التي يكشف الشعر معناها غيرالمُدرَكْ العميق
والشاعر مخلوق اللمس ، يلامس بخياله كل غموض
ويرى بقلبه كل محرّم!! وغريب
*
المرايا تراه ..
و يرى مالذي خلف تلك المرايا
لو اباح وحرّرَ ماكان في قلبه يراه
لغدت كل ايامه والفتهِ وهواه
بقايا
و غدت صحبة الناسِ عصف َشظايا
*
أسمّي سلالة الجنود بين ابناء بيث نهرين
واراهم .. بأحلامهم وجعباتهم ، وخوذاتهم المائلة
حيث نمشي معا بنبض دمائنا نحو زهرة آشور
نينوى .. نطلقها حرة ً في البراري
لتزهر املا ومحبة ً ، و .. حرية .
نمشي نحو مدن البلاد لنغني نشيد الأمل
*
مُدُنُ العشق ِ هناك ْ ،
ولقد احببتُ على شرفاتِ منازِلِها الزنبقَ والياسمينْ
ماعادت مدن َ العشق ِ ، وهاجرَ كل العشاق ِ
وتاهت محبوبة ُ قلبي في عتمةِ بحر ٍ .. وضياع ِ سنين ْ
*
يجتاز حماقات المدن
يجوب غابات الغموض
و يؤاخي الطير والوحش
خطوته ُ تيه ُ الغابات
وقلبه ملاذ شمس بعيدة
بيأسه يبتكر عصر الرومانس الجديد
*
يساومُ ايامَهُ بالسكوت ..
عطشُ الصمت ِ على شفتيه
وزهرة ايامه وهي تذوي بين يديه
والحقيقةُ في قسوة العالم في كل يوم.. تموت ْ
*
يقتلني وطني .. يقتلني الوسواسْ
تقتلني لوعة اهلي في طرق ِ التيه ِ
وتقتلني اوجاعُ الناسْ
فقد اشتبك الأعداءُ على وطني
واشتبك لصوص الدار عليه ِ
واشتبك الحراسْ
*
ابتكرُ المعنى كي تزهر في عينيّ الأيام ْ
اقفلُ صوت َ المذياع ِ واترك صحفَ اليوم ِ السوداءْ
ارمي من نافذة البرد تراب الأسماءْ
علّي في لحظة ِ وهم ٍ ، استدعي ترنيمة َ لحن ٍ و رنين َمقامْ
وبقايا خيط ٍ من احلامْ
*
اهرب من كــَلـِمة ْ اهرب من معنى
ماعادت لغتي تصلُحُ للقول ولاقلبي للحب
وكأن ْ ماكـنتم .. وكأنا ماكُُنــّا
*
الشاعر مخلوق كوني
صوفي مأخوذ
فيه من هوَ .. وهو َ متقمّصٌ فيه
ذاتٌ عائمةٌ فوق قوس الوجود
ليس لديه من الموعظة والحكمة مايكفي
وليس لديه من النصح
كي يمنع احدا من قراءة سورة الشعراء
*
ربما هي رؤيا ..
وهي مالاتراه العيونْ
هي اسئلة الروح اين نمضي
واين غدا في شتاتنا .. سنكونْ
*
هذه الناس تائهة ..لاتميّز بين ما مرّ من وجع
والذي سوف يأتي ولاتميز بين الفروقْ
وكأن جراح الزمان الذي مر جفّت مواجعها
مثلما عطش الأرضِ ليس غير شقوق ْ
*
يابلادي ..يابلاد المياه
نبرة الشوق لاتكتفي بالحنين ولا بالأنين
وهي لاتكتفي بغناء حزين ٍ ولا بصيحة .. آه
انت في وحشة انتظاري فتاة المياه
انت عشبة روحي
وتصيرين ترياق علّتي
وتصيرين كل وصايا الجنون




لمعرفة اخر تطورات فيروس كرونا في بلدك وفي العالم كله انقر على هذا الرابط
https://ahewar.org/Corona.asp





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,226,084,584
- تنويعات النهار
- هروب مبكر
- يوميات الشاعر - 23
- يوميات الشاعر- 22
- يوميات الشاعر - 21
- يوميات الشاعر - 20
- يوميات الشاعر - 19
- تذكر لتنسى
- يوميات الشاعر 18
- إلـهٌ عاطل
- يوميات الشاعر - 17
- يوميات الشاعر- 16
- حياة مكثفة
- يوميات الشاعر - 15
- يوميات الشاعر - 14
- يوميات الشاعر - 13
- يوميات الشاعر - 12
- يوميات الشاعر - 11
- يوميات الشاعر - 10
- يوميات الشاعر - 9


المزيد.....




- المسلسل الكوميدي الشهير -فريرز- يعود للشاشة بعد غياب 17 عاما ...
- رئيس الحكومة: إنجاح حملة التلقيح إنجاز يحق لجميع المغاربة ال ...
- المفكر الفلسطيني الأميركي إدوارد سعيد وموقف نقدي من الأدب ال ...
- وفاة الفنان الكويتي مشاري البلام عن عمر يناهز 48 عامًا بعد م ...
- الموت يغيب فنانا كويتيا مشهورا
- الساحة الغنائية تودع رائدة الاغنية الشعبية أيمان عبدالعليم ا ...
- وفاة الفنان الكويتي مشاري البلام متأثرا بكورونا
- نصير شمة يكشف عن الرقم الحقيقي لضحايا ملجأ العامرية!
- جمهورية بوروندي تجدد دعمها للوحدة الترابية للمملكة ولوحدتها ...
- كيف ابتكر فنانون خدعا بصرية لتضليل الألمان في الحرب العالمية ...


المزيد.....

- هل يسأم النهب من نفسه؟ / محمد الحنفي
- في رثاء عامودا / عبداللطيف الحسيني
- ظلال الاسم الجريح / عبداللطيف الحسيني
- أسأم / لا أسأم... / محمد الحنفي
- ستّ مجموعات شِعرية- الجزءالثاني / مبارك وساط
- ظلال الاسم الجريح / عبداللطيف الحسيني
- خواطر وقصص قصيرة / محمود فنون
- هل يسأم النهب من نفسه؟ / محمد الحنفي
- قصة المايكرو / محمد نجيب السعد
- ديوان شعر 21 ( غلاصم الزمن ) / منصور الريكان


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - فاروق سلوم - ارتجالات