أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - سلام قاسم - الجبهة الوطنية المتحدة و وزارة نوري السعيد الرابعة عشرة














المزيد.....

الجبهة الوطنية المتحدة و وزارة نوري السعيد الرابعة عشرة


سلام قاسم
كاتب وإعلامي

(زsalam Kasem)


الحوار المتمدن-العدد: 6490 - 2020 / 2 / 12 - 22:35
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


ألف نوري السعيد وزارته في 3 آذار 1958. كانت مهمة الوزارة تقضي بحل المجلس النيابي وإجراء الانتخابات. وقد أنجز السعيد مهامه بتشكيل مجلس نيابي جديد كان تدخل السعيد واضحاً ومكشوفاً في الانتخابات حتى نجح 118 نائباً بالتزكية من أصل 148 نائباً. بقي شيوخ العشائر ورجال الاقطاع يمثلون العمود الفقري الذي يستند اليه المجلس. اجتمع المجلس وأقر لائحة تعديل الدستور العراقي، ومشروع دستور الاتحاد مع الأردن.
تشكلت (الجبهة الوطنية المتحدة) على أثر العدوان الثلاثي على مصر، وتشكلت الجبهة من أربعة أحزاب هي (حزب الاستقلال مثله محمد مهدي كبة، والحزب الوطني الديمقراطي محمد حديد، و حزب البعث فؤاد الركابي فلما اعتقل مثل الحزب شمس الدين كاظم، والحزب الشيوعي مثله عزيز الشيخ). وكانت الجبهة تهدف إلى:
أ- حل المجلس النيابي، وتنحية نوري السعيد
ب- مقاومة التدخل الاستعماري بشتى اشكاله ومصادره، وانتهاج سياسة عربية مستقلة اساسها الحياد.
جـ- الخروج من حلف بغداد، وتوحيد سياسة العراق مع سياسة البلدان العربية المتحررة.
د- إطلاق الحريات العامة
هـ- إلغاء الإدارة العرفية، وإطلاق سراح السجناء السياسيين، وإعادة المدرسين والموظفين والطلاب المفصولين.
تتابعت لقاءات ممثلي الأحزاب وقرروا استخدام مطبعة الحزب الشيوعي السرية المهيأة تماماً من موسكو. وتألفت اللجنة العليا لجبهة الاتحاد الوطني، وأصدرت بيانها الأول في 9 آذار 1958.
وسط هذه الاحداث استقال نوري السعيد بعد ان انهى المهمة التي كلف بها لكي يتولى رئاسة الاتحاد العربي. انه سياسي لا يتعب ابداً فقد طرق ابواب السبعين دون ان يغير طريقته في اللعب او خطه الذي سار عليه طيلة القسم الاخير من حياته حين لمع كأحسن اللاعبين في الساحة العربية حاملاً الراية البريطانية حتى نهايته نهاية بلا قبر.
انتهت مهمة السعيد بإجراء الانتخابات و اجتماع المجلس وتعديل الدستور، ووضع دستور الاتحاد العربي فقدم السعيد استقالة حكومته في 19 آيار 1958.






الرأسمالية والصراع الطبقي، وافاق الماركسية في العالم العربي حوار مع المفكر الماركسي د.هشام غصيب
حوار مع الكاتب و المفكر الماركسي د.جلبير الأشقر حول مكانة وافاق اليسار و الماركسية في العالم العربي


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- إلى رئيس الوزراء الجديد محمد علاوي.
- ناجي شوكت يلعن اليوم الذي دخل فيه السياسة
- ناجي شوكت ومشكلة حل مجلس النواب
- فوضى البرامج الحوارية العراقية
- الديمقراطية أم التنمية
- النصر حليف الشباب في معركتهم المصيرية
- لقد كسرنا حاجز الخوف
- الشعب غير مهيء بعد
- الإعلام المنفلت والسلاح المنفلت
- مصلحون أم مفسدون
- لماذا الاستغراب!!
- دولار أم يورو
- مشاهداتي خلال فترة العدوان الأمريكي على العراق مشهد رقم 3
- مشاهداتي خلال فترة العدوان الأمريكي على العراق مشهد رقم 2
- مشاهداتي خلال فترة العدوان الأمريكي على العراق ، مشهد رقم 1
- احفاد بابل وسومر يشكون العطش
- جائزة ستوكهولم جونيور للمياه
- البيئة السياسية في العراق
- شر عل حبل
- هل يستحق العبادي ولاية الثانية


المزيد.....




- السعودية.. مبادرة لتجميل جدة تتلقى ردود فعل سلبية وأمير منطق ...
- شاهد.. الأضرار في عسقلان وغزة بعد تبادل إطلاق الصواريخ
- شاهد.. الأضرار في عسقلان وغزة بعد تبادل إطلاق الصواريخ
- نائب وزير الدفاع السعودي يصل بغداد على رأس وفد رفيع
- غزة.. -كتائب القسام- تعلن سقوط قتلى في صفوفها و-سرايا القدس- ...
- -القناة 12-: صواريخ استهدفت مدينة أسدود خلال وجود غانتس الذي ...
- ميزات إضافية لاجتذاب المستخدمين تظهر في -يوتيوب-
- أنقرة: إسرائيل تتحمل جل المسؤولية عن تصاعد الأحداث في الأراض ...
- سفينة خفر أمريكية تدخل ميناء أوديسا الأوكراني
- بدء مهلة تقديم الترشيحات للانتخابات الرئاسية في إيران


المزيد.....

- التحليل الماركسي للعرق وتقاطعه مع الطبقة / زهير الصباغ
- البحث عن موسى في ظل فرويد / عيسى بن ضيف الله حداد
- »الحرية هي دوما حرية أصحاب الفكر المختلف« عن الثورة والحزب و ... / روزا لوكسمبورغ
- مخاطر الإستراتيجية الأمريكية بآسيا - الجزء الثاني من ثلاثة أ ... / الطاهر المعز
- في مواجهة المجهول .. الوباء والنظام العالمي / اغناسيو رامونيت / ترجمة رشيد غويلب
- سيمون فايل بين تحليل الاضطهاد وتحرير المجتمع / زهير الخويلدي
- سوريا: مستودع التناقضات الإقليمية والعالمية / سمير حسن
- إقتراح بحزمة من الحوافز الدولية لدفع عملية السلام الإسرائيلى ... / عبدالجواد سيد
- مقالات ودراسات ومحاضرات في الفكر والسياسة والاقتصاد والمجتمع ... / غازي الصوراني
- استفحال الأزمة في تونس/ جائحة كورونا وجائحة التّرويكا / الطايع الهراغي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - سلام قاسم - الجبهة الوطنية المتحدة و وزارة نوري السعيد الرابعة عشرة