أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - محمد الحنفي - في ذكرى الاستشهاد... استشهاد الشهيد عمر...














المزيد.....

في ذكرى الاستشهاد... استشهاد الشهيد عمر...


محمد الحنفي

الحوار المتمدن-العدد: 6430 - 2019 / 12 / 6 - 11:44
المحور: الادب والفن
    


في ثمانية عشر يوما...
من دجنبر...
خمسة وسبعين...
من القرن العشرين...
كانت حادثة استشهاد...
الشهيد عمر...
على يد الظلاميين...
لتفقد الحركة...
قائدها العظيم...
ليفقد كل العمال...
كل الأجراء...
ليفقد الكادحون...
والكادحات...
من قام بترسيم...
أيديولوجية الكادحين...
في تنظيم الحركة...
°°°°°°
وكان الاستشهاد...
على يد...
عميل...
من عملاء...
أقطاب الظلام...
من عملاء دولتنا...
المخزنية...
اللا ديمقراطية...
واللا شعبية...
°°°°°°
فكان ما كان...
وكان رفع الشعار...
(كلنا الشهيد عمر)...
لكن الشهيد عمر...
أشرف...
على ترسيم...
أيديولوجية الكادحين...
°°°°°°
والمتطلعون...
الانتخابيون...
كانوا...
حين ذاك...
لا يرتاحون...
إلى أيديولوجية الكادحين...
وبعد اغتيال...
الشهيد عمر...
صاروا يحاربون...
أيديولوجية الكادحين...
فانقسمت الحركة...
إلى خط النضال...
الديمقراطي...
إلى خط أيديولوجية...
الانتخابات...
°°°°°°
والفرق كبير...
بين الخطين...
كالفرق...
بين المنهج العلمي...
وبين...
منهج الانتهازيين...
وبين...
طموحات الحركة...
وبين...
تطلعات الأفراد...
بين الحرص...
على تحقيق الأهداف...
والحرص...
على نمو الرأسمال...
على تحقيق أي تطلع...
فكانت...
محطة الفصل...
بين الخطين...
في ثمانية مايو...
ثلاث وثمانين...
من القرن العشرين...
فكانت...
زمرة النهب...
زمرة الاستفادة...
من أموال الجماعات...
تنظر للانتخابات...
لما لها...
من فضل عليهم...
°°°°°°
وكان المناضلون...
الأوفياء...
لروح الشهيد عمر...
داخل السجن...
فجاءت مفاجأة كبرى...
تتجلى...
في الرقم...
(أربعة وثلاثين)...
من الأوفياء...
في السجن...
(أربعة وثلاثين)...
من الانتخابويين...
في البرلمان...
°°°°°°
ودولة الاستبداد...
حين تخطط...
تمارس...
كل أشكال الفساد...
تعانق...
الفاسدين...
تترجم...
ما يقوم به...
الفاسدون...
إلى ممارسة...
يومية...
في كل...
مجالات الحياة...
في إدارات...
دولة الاستبداد...
في إدارات...
الجماعات الترابية...
في كل مؤسسة...
إنتاجية...
في كل مؤسسة...
خدمية...
إلى أن صار الظلام...
بديلا للدين...
دين الإسلام...
وصارت زيارة (الأولياء)...
كفرا مؤكد...
وصارت...
نيابة...
أحزاب الظلام...
عن الله...
مكرسة...
يقوم بها...
زعماء أحزاب...
أدلجة دين الإسلام...
التكرس...
دين الظلام...
اليعبدهم...
كل عضو...
من أعضاء أحزاب الظلام...
°°°°°°
ومصيبة هذا الوطن...
أن اللشعب...
لا يبالي...
بما يجري في أحزاب الظلام...
يعتقد...
أن أحزاب الظلام...
أن أدلجة دين الإسلام...
التقوم بها...
أحزاب الظلام...
هي الدين (الصحيح)...
وأن فهم الأولين...
لدين الإسلام...
ليس صحيحا...
فكأن ارتباط الشعب...
بأحزاب الظلام...
الصارت ملاذا...
لكل متطلع...
إلى تكديس الثروات...
لتحقيق التطلع...
إلى الحور العين...
في (جنات الخلد)...
°°°°°°
وبعد اغتيال...
الشهيد عمر...
اللا يعوض...
داخل الحركة...
وفي إنتاج...
أيديولوجية الكادحين...
وفي قيادة...
نضالات الحركة...
°°°°°°
لقد قتل الظلاميون...
الشهيد عمر...
أو قفوا...
حياة الجسد...
ولم يستطيعوا...
ولن يستطيعوا...
إيقاف...
فكر الشهيد عمر...
اللا زال...
يتأكد...
أنه الفكر البديل...
في مستقبل...
كل البشر...






قناة الحوار المتمدن على اليوتيوب
نحو يسار عربي جديد حوار مع الباحث الماركسي اللبناني د. محمد علي مقلد
واقع ومستقبل اليسار العالمي والعربي حوار مع المفكر الماركسي الفلسطيني غازي الصوراني


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- هكذا هو الشهيد عمر...
- نبدأ من الأسس في أي تنمية مستقبلية.....4
- الإنسان... الشهيد عمر...
- يوم كان الشهيد عمر... أملا في بناء الحركة...
- عمر بنجلون... أيها الثائر... في صحراء لا ماء فيها...
- البطولة لا تأتي من السماء... البطولة تكتسب...
- حينما يهزم الشهيد المهدي... مخزننا...
- أيا بطلا في التاريخ... صار عريسا للشهداء...
- علم كان المهدي ولا زال علم...
- قضيت بما كان يقضي به... الشهيد المهدي...
- الوفاء للشهيد المهدي... رمز للحركة...
- هل تصير الشهادة وسيلة للتحرير؟...
- أحلام الشهداء أمل المستمرين في الحياة...
- يحن إلينا... نحن إليه... في ذكراه العظيمة...
- الشهيد المهدي العائد من خلال فكره...
- تحلم كل الشعوب... بتحقيق أحلام الشهيد المهدي...
- كم كان الشهيد المهدي... جديرا بالاحترام؟...
- هو الحب... لا غيره... يحضر في ذكرى الشهيد المهدي...
- والشهداء... عندما يحتفلون... بالشهيد المهدي... بعريس الشهداء ...
- لا تتحقق الأمنيات إلا بمنهج الشهيد المهدي...


المزيد.....




- المغرب يثني على موقف الكويت من قضية الصحراء المغربية
- يوميات رمضان من القاهرة مع الفنان التشكيلي محمد عبلة
- حبوب البن الساحرة.. مزيج من التجارة والسياسة والغنى والمؤامر ...
- ترشيح كتاب بقلم وزير الدفاع الروسي لنيل جائزة أدبية
- -المختصر في العقيدة المتفق عليها بين المسلمين- تأليف هيثم بن ...
- مجلة -جنى- تصدر عددا خاصا يعنى بثقافة المرأة
- بوريطة يتباحث مع نظيرته الأندونيسيه
- الطلاب الروس في الدول العربية
- مجلس النواب يصادق على مشروع قانون يتعلق بمكافحة غسل الأموال ...
- فيلم -تشيرنوبل- يتصدر إيرادات شباك التذاكر الروسي


المزيد.....

- القصة المايكرو / محمد نجيب السعد
- رجل من الشمال وقصص أخرى / مراد سليمان علو
- مدونة الصمت / أحمد الشطري
- رواية القاهرة تولوز / محمد الفقي
- كما رواه شاهد عيان: الباب السابع / دلور ميقري
- الأعمال الشعرية / محمد رشو
- ديوان شعر 22 ( صلاة العاشق ) / منصور الريكان
- هل يسأم النهب من نفسه؟ / محمد الحنفي
- في رثاء عامودا / عبداللطيف الحسيني
- ظلال الاسم الجريح / عبداللطيف الحسيني


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - محمد الحنفي - في ذكرى الاستشهاد... استشهاد الشهيد عمر...