أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - القضية الفلسطينية - صالح الشقباوي - اله اليهود ليس الاهنا














المزيد.....

اله اليهود ليس الاهنا


صالح الشقباوي

الحوار المتمدن-العدد: 6371 - 2019 / 10 / 6 - 17:49
المحور: القضية الفلسطينية
    


اله اليهود ليس الاهنا...!!!
_________________

د.صالح الشقباوي
استاذ محاضر بجامعة بودواو- الجزائر

من اهم صفات الله، الغفران، والتسامح، والقدرة الفائقة للعقل
من هنا ومن خلال قراءتي للنص المزدوج ؛" التوراة ، والتلمود ، والمزامير " وبالمناسبة ..المزامير ..هي اناشيد ..نشدها العقل اليهودي الانساني تمجيدا لافعال وانتصارات اليهود على اعداءهم...وهي مأخوذة حرفيا من الاناشيد
الفرعونية ايام تحوتمس الثالث ، وما يهمني التأكيد على ان رجال الدين اليهود المستحدثين ، قاموا باختراع ايديولوجية معاصرة ، عمدت على احياء وبعث الاله " يهوى" وهو اله خاص بهم ولا تربطه اي علاقة بربوبية اله العالمين..اهم ما يميزه انه اله محارب ..يخوض المعارك عن اليهود ..الذين نجحوا في تصوير هذا الاله باطباعهم الداخلية وفكرهم المنعزل ..وعلوهم النخبوي ..كوصفهم لحالهم" بشعب الله المختار ، والشعب المقدس ، وامة الكهنة" ،وذلك لكي يبرروا لانفسهم أنانيتهم المفرطة بما يرتكبوه من قتل ومجازر يومية.. بحق الشعب الفلسطيني ،..وهنا اذكر ما فعله العالم والمفكر والفيلسوف " شتاير فخت" عندما دخل قاعة التدريس وقال لطلبته اليوم " معا نريد ان نخلق الله..وطلب من كل متمدرس ان يصف له الهه، فحصل على وصفات متعددة لالهة مختلفه ، فكل طالب وصف الاله انطلاقا من وعيه وثقافته وبيئته..وهنا يؤكد فخت ان اليهود صنعوا وخلقوا لانفسهم الاله المحارب الاله العنيف ، الاله الدموي " ، من هنا أؤكد واجزم ان اله اليهود ليس الاهنا وليس ربنا ..وان الهنا وربنا الحقيقي ليس اله النصوص ..وليس اله التوراة .وليس اله خلقه العقل اليهودي صاحب النص التوراتي والنص التلمودي ..فالاهنا اله اامحبة والسلام اله الانسانية والغفران ..خلق الانسان على هيئته ليكون ظله على الارض وخليفته.
بكلام اكثر دقة اقول ان اليهود ومعهم كل الجماعات الاسلامية المتطرفةالحالية استغلوا الدين لمآرب سياسية قاتلة
ونشروا الجهل المقدس في عقول اتباعهم لخدمة اهدافهم الدنيوية البغضاء والتي لا تمت الى الدين بشعره..خاصة اذا علمنا ان احبار وحاخامات اليهود اليوم ..ومعهم ترامب..مازالوا يؤمنون ان الحرب الدائرة رحاها على ارض فلسطين هي حرب بين الآلهة وان الههم يهوى اقوى من الاهنا وانه هزمه ومازل منذ حرب السبعة والستون يهزم الاهنا .
.واليوم الشراسة في التصرف ضد شعبنا تنطلق من بقايا الاله المحارب التي مازالت عالقة في عقل كل يهودي كان مستوطنا ام وزيرا ام جنديا ..يعيش على ارض فلسطين ..وهذا ما يفسر علميا ارتفاع منسوب قتلهم لنا واطلاق النار على كل متحرك يقترب منهم...كما انهم يرفضون وجودنا ..وهذا يدخل ايضا في نسق انانيتهم المرتفع ..والذي يغطون به على التعاليم السامحة والتي تميز الاله الانسانوي وليس الاله العنيف ..وهذا يوصلنا الى النهاية والتي يسبقها سؤال كبير ..كيف لاله خالق يفرق بين خلقه ومخلوقاته!!!
واجيب انا ببساطة واقول بان التفريق والاختلاف والتمايز خلقه العقل الحاخامي ..العقل اليهودي الأنسانوي المشبع بالحقد والكراهية للانسان ولانسانيته ..ولم ينزل من السماء بل اولده الانتماء ..الى الطائفة .






قناة الحوار المتمدن على اليوتيوب
واقع ومستقبل اليسار العالمي والعربي حوار مع المفكر الماركسي الفلسطيني غازي الصوراني
حول آفاق ومكانة اليسار ، حوار مع الرفيق تاج السر عثمان عضو المكتب السياسي - الحزب الشيوعي السوداني


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- سسيولوجية البحث الابستيمي
- الرئيس ابو مازن ينتصر ع العدم
- شقبا تنصر العلم وتعيد انبعث مجد حضارة النطوف
- مشهد مخيف يحيط بالقضية الفلسطينية
- القضية الفلسطينية الى اين ؟!
- د.رياض المالكي ان وقت الرحيل
- فيزياء الروح وجغرافية الوطن
- كنت في مخيم الرشيدية
- ماذا يريدون من شعبنا في لبنان
- نحن اقوياء يا ابو مازن
- كيف لبعض العرب مساندة حق اسرائيل
- السيد نبيل عمر حفظة الله
- الدرس الفلسفي الذي يجب تعلمه من تجربة البرفسور صائب عريقات ب ...
- كينونة الزمن الفلسطيني وفشل العدم الوجودي الصهيوني
- الصهيونية والفلسطينية ضدان لا يلتقيان
- نداء الى فتح وحماس ..كل عام وانتم بخير
- فلسطين الحضارة لن تسمح لاهل العروبة العاربة بيعها
- سوسيولوجيا العودة الى النكبة
- الامتان تنهزمان امام اورشليم اليهودية
- اسرائيل تعيش اشكال انطلوجي وقلق ع الهوية


المزيد.....




- حادث تصادم طريق أسيوط- البحر الأحمر: مصرع 20 شخصا على الأقل ...
- الاتفاق النووي الإيراني: فرنسا تنسق مع قوى دولية لمواجهة خطط ...
- سد النهضة: رئيس الوزراء السوداني حمدوك يدعو نظيريه المصري وا ...
- مصرع 20 شخصا بعد احتراق حافلة إثر اصطدامها بسيارة نقل في مصر ...
- المغرب يعلق الرحلات الجوية مع تونس
- هونغ كونغ تحظر الحملات الداعية لمقاطعة الانتخابات
- حصيلة وفيات كورونا في الولايات المتحدة تسجل 559741 حالة
- الرئاسة الفلسطينية تدعو المجتمع الدولي لوقف عدوان إسرائيل عل ...
- اتهام رئيس بوركينا فاسو السابق بقتل الزعيم توماس سانكارا
- بايدن يرسل وفدا غير رسمي إلى تايوان لتأكيد دعم الجزيرة


المزيد.....

- مواقف الحزب الشيوعي العراقي إزاء القضية الفلسطينية / كاظم حبيب
- ثورة 1936م-1939م مقدمات ونتائج / محمود فنون
- حول القضية الفلسطينية / احمد المغربي
- إسهام فى الموقف الماركسي من دولة الاستعمار الاستيطانى اسرائي ... / سعيد العليمى
- بصدد الصھيونية و الدولة الإسرائيلية: النشأة والتطور / جمال الدين العمارتي
-   كتاب :  عواصف الحرب وعواصف السلام  [1] / غازي الصوراني
- كتاب :الأسطورة والإمبراطورية والدولة اليهودية / غازي الصوراني
- كلام في السياسة / غازي الصوراني
- كتاب: - صفقة القرن - في الميدان / الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين
- صفقة القرن أو السلام للازدهار / محمود الصباغ


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - القضية الفلسطينية - صالح الشقباوي - اله اليهود ليس الاهنا