أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - خالد كروم - عربات الآلهة اليهودية ... والأضحية بالبشرية ...ج1















المزيد.....

عربات الآلهة اليهودية ... والأضحية بالبشرية ...ج1


خالد كروم
كاتب ومؤرخ د / خالد كروم

(Khaled - Kroom)


الحوار المتمدن-العدد: 6339 - 2019 / 9 / 2 - 07:43
المحور: العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني
    


تهميدية :-

القصص في الكتاب المقدس هي روايات عن حسابات قديمة...لطالما اقترح أن القصص في الكتاب المقدس هي روايات عن حسابات قديمة أكثر ...

على سبيل المثال ...... وود (2003) قد لفت الانتباه إلى حقيقة أن هناك أوجه تشابه ملحوظة بين قائمة الملك السومري والحسابات في سفر التكوين ....... من أوصاف الفيضان العظيم ..... .

إلى الحكام الثمانية الذين حكموا قبل الطوفان .... وتقليل طول عمر الناس بعد الطوفان ...

وقد أجرى دينيس ماكدونالد ........ أستاذ العهد الجديد والأصول المسيحية ....... بحثًا مستفيضًا في كل من العهد الجديد والعقيدة....وقد وجدت أيضا أساطير مشابه بين القصص في الكتاب المقدس والأساطير والخرافات من الحضارات القديمة .....

يروي الكتاب المقدس القصة الميتافيزيقية والجسدية ..... والعامية الكونية التي يمكن أن يفهمها الناس منذ 2300 سنة في الشرق الأوسط ......

الكتاب المقدس عبارة وثيقة يونانية قديمة وواحدة من أحدث طبعات الدليل خطوة بخطوة في العمليات السرية المتقدمة التي تدور حولك ....... عقلك وكيف يعمل ...... واتصالك بالكون والكون وكيفية رفع الوعي الخاص بك ...

مثل جميع الطبعات السابقة .....هو مكتوب تغطية لتغطية الوثيقة اليونانية في التصوف الشرقية القديمة ..... رمزية ، المثل ..... رمزي ..... أقوال مظلمة من القديم ....... علم الأعداد. ..... علم التنجيم وعلم الكون ....


العجول والتضحية لدي الديانة اليهودية ..

عادة الهمجي اكدت الحفر الاثرية...... بشكل عام .... كلمة ...(("مولوك")).. تعني شيء كبير.... فظيع و فظيع.....

ومع ذلك .... في العصور القديمة..... كان اسم الالهة والتقاليد اليهودية التي وصفت طاغوت هو التمثال البرونزي للحرق النار.....حيث تم رمي ضحايا الاطفال.....

وسوف يتم رد modla من طاغوت .....وسوف يتم في وقت لاحق ان تعقد ضحية الاطفال في يديها.....هناك في كثير من الاحيان تمثال مع العديد من الغرف التي قام بها الضحايا.....


اذا كنا قد اخذ الكتاب المقدس حرفيا..... ثم لن يكون هناك شك في طقوس الاطفال القديمة من اجل اله اسمه (مولوك).....

وعلى سبيل المثال ..... التضحية التي لم تكتمل ل ...((ايزيك))... خلال امتحان ...((ابراهام)).... يمكن ان تفهم على انها رمز للانفصال عن هذه الطائفة الطائفة.....

ومع ذلك ....هناك ايضا اراء بان ضحايا الاطفال لا يمثلون سوى احدث طقوس التطهير الافتراضي..... والتي تم الها من قبل وفاة الرضع اين هي الحقيقة وما هي النتائج الاثرية.....

في الاصل, القانون اليوناني الجديد يذكر طاغوت مرة واحدة فقط.... في اعمال ...((apostles )) .... حيث يخدم تذكير بالعبادة القذرة لشعب اسرائيل في العصر الصحراوي بعد ترك الكتاب المقدس....

اللغة العبرية تستخدم تعبير ...(("مولوك"))... بدلا من بديل يوناني لاحق ...((" مولوك "))... والذي يعني ...((" ملك العار "))..... تم انشاء الموعد النهائي عن طريق الجمع بين كلمة ...((" ملك "- او- " ملك "))... و حروف العلة من ..(("bosset" )) ....

تعني " العار "..... ..(( Suslovo)) ...طاغوت هو بالتاكيد يدين الصورة الخاطئة.....ثم يقول القانون القديم عن ...(( piers)) ...فيما يتعلق بال الحظر على الانسان, وهي ضحايا الاطفال....

اي شخص من شعب اسرائيل سيعطيه شخص من ذريته.... لا بد انه مات اذا لم يكن مثل هذا الشخص يعاقب بالموت..... الله وحده لكان قد اخرجه من مجتمع الناس ومع كل ذلك "في الزنا مع ..molek " تلاته.....

وفي كتب اخرى.....يقولون من بين امور اخرى.....ان من " يؤدي ابنهم او ابنته بالنار "..... هذا ما يفعله الرب " في الفواحش ".....

الكتاب الاول من الملكية - جزء من القانون القديم - يقول ان الملك سليمان.... تحت تاثير امراته التي غالبا ما تولد..... قد اخذ بعيدا عن الاصنام من الاباء....وفي قمة القدس.... في حزمة....

انهم هم.....بالتحدث عن ملاذ ايدول الامون, الذين كانوا احد القبائل المجاورة لاسرائيل والتي ولدت مملكها في اراضي الاردن اليوم.....

الكتاب الثاني ثم يشير الى الحدث عندما امر الملك جوزيه جوزيه كاهنه لتنظيف معبد المعبد وغيرها من الاماكن حول بقايا عبادة عبادة و طقوس الى الله بعل والهة اشر.....كما تم تدميرها من قبل القدس.... ولم يكن هناك اي مفر في وادي بن-جهنم....

كلمة ...(( " topheth " )) ....تعني في ترجمة اللغة الارامية ..." تفشي ".....وفي البيئة اليهودية.... المكان الذي تم فيه تنفيذ ضحايا الحارقة.....

ومن الواضح ان ال الشهيرة في وادي بن- جهنم خدم اطفال ...((molech )) ...وعلى ما يبدو عمل حتى اصلاح جوزيه السابق في القرن 7.....قبل الميلاد من اسم الموقع في وقت لاحق..... تم انشاء التعبير العبرية "جهنم".... مما يشير الى الجحيم.... حيث الحياة الاخرة يحدث الى الابد حرق النار.....

وصف الكتاب المقدس لطائفة ...((molech))... مشابهة جدا لسجل اليونان عن ضحايا الاطفال في قرطاج: - الكتاب القديم من ذكر الاطفال الحرق بوصفه شكل تضحية من تيتانيوم تيتانيوم..... الذين كانوا يتعاملون مع ال الرئيسية من قبل الله .. ((baals )) ...كانوا بما فيها ما يكفي لاعطاءهم موازية مع فروع....


صحيح ان هناك شكوك حول مزاعم المؤلفين القدامى.... لم يعتقد شكاكي ان المعلومات عن ضحايا الاطفال يمكن اختراعها.....او هي الدعاية الرومانية الاكثر فعالية بعد الحروب الحربية.....

وفقا لن نظرتهم.... الرومان كانوا على وشك تصوير العدو بقدر الامكان و...(( nejbarbarji)) ......ومع ذلك....اكدت النتائج الاثرية في وقت لاحق ممارسة ضحايا الاطفال في قرطاج....

ووصف التاريخ اليوناني ...((kleitarchos )) ...في القرن ال 4.....من القرن التاسع عشر من القرن التاسع عشر من القرن التاسع عشر ....في وسطها.... كان التمثال البرونزي لـ ...((الكرونا)).... واقفا وتم وصول يديها الى الشبكة....

حيث كانت النيران في الاطفال.....لقد ولدت. وقال الفم المفتوح للم اللوغو, بالاضافة الى ذلك.... ان القدر القاسي للضحايا كان يضحك بشكل ساخر.....


كما ان وجود ...(( الكرونا البرونزي ))...في قرطاج ابلغ ايضا الـ ....صقلية في القرن الـ 1...!! قبل الميلاد......

بالاضافة الى وصف مشابه جدا..... قال قصة عن احد المذابح العسكرية للمدينة.... وبعد ذلك يعتقد النبل انه لم يكن عبادة الالهة..... لان الطبقات الاجتماعية الدنيا.....ثم حاولت الجريمة ان تكفر عن الى نسل من افضل العائلات.....

كما كتب ...(( plutarchos )) ...لاحقا ان ضحايا الاطفال موجودون في قرطاج.... والذين لا يمتلكون احفاد يقال انهم اشتروا من الفقراء.....

امام المكان, تم سماع الصوت العالي من المزامير وال الطبول لكي لا يصل صراخ الاطفال الى اذان التاريخ اليوناني وعاش الفلاسفة.....ومع ذلك.... فقط في دور الـ 1. و 2...... القرن التاسع عشر.....وهو بالضرورة سحب من مصادر اخرى.....

كما سيتم العثور على ذكر الكتاب المقدس لضحايا الاطفال والاطفال في ملفاتهم من قبل علماء اليهود في القرون الوسطى.....

على سبيل المثال .....كتب الحاخام الفرنسي بن اسحاق ....في القرن التاسع عشر.....ان الـ من صورة ...(( mosadznou )) .. الناس ..((roztápىli )) ..القاع ثم وضع الطفل في يدها ثم الكاهن طبل بصوت عال لكي يبقي الاطفال يصرخون.....

وقد اظهر نص ...(( rabínský )) ...مختلف بالتفصيل ان الـ ...((modla )) ...كان اجوف وتقسيم الى سبعة اجزاء..... الى واحد دقيق ...((nasypali )) .. الى الثاني خلي طير.... يليه الغنم.... برج الحمل.... العجل....الثور واخيرا حتى سبعة شمل الطفل.....داخل تمثال...((rozohriatej )) ... تم حرق كل شيء.....

ومع ذلك..... فان علماء السن المبكرة تلقوا بشكل عام تقارير الكتاب المقدس عن ضحايا الاطفال باعتبارها معقولة....ولكننا راينا بالفعل اراء انهم لا يمكن ان تحمل الا اهمية رمزية.....

على سبيل المثال ... قال الفيلسوف والـ المحامي الانجليزي ...((جون سالدن )) ...في مقالة من عام 1617 ان العبارة العبرية ...(("تمر بالنار طاغوت" ))...يمكن ان تشير اليها بوصفها طقوس طقوس بدلا من الضحية البشرية.....

كتب معلم اكسفورد ...((جون سبنسر )) ...دراسة هامة حول الموضوع..... حيث قدم فيها نظرية مؤثرة..... ومدد في وقت لاحق بان مولوك كان عبد اله مشمس....ومن ثم فان العلاقة مع من جوهر النجم.....

سلسلة من المؤلفين من طاغوت الكتاب المقدس مع الالهة ...((púnskymi )) ....الرئيسية من ...((balom )) ..او ...((kronom )) ...ومع ذلك فان علاقة ضحايا الاطفال في قرطاج مع ..((مولوك)).. تستند الى سلطة النصوص القديمة بدلا" من نتائج البحوث الاثرية.....

وفي عام 1874..... وفي عام 1874....يدعي ا لاهو الالماني ...((فريدريش فون )) .....((baudissin )) ...من عام 1874 انه كان اسم مولوك من اصل ...(( fenického )) ..وليس بالتالي العبرية او اشور....

كان من المقرر نقل ممارسة ضحايا الاطفال الى مستعمرة قرطاج الفينيقية من مدينة ...((fenického )) ...في اراضي لبنان اليوم.... حيث ضحوا بعد عهد الملك اليهودية اهاب في القرن 9.....وهي الطائفة التي ضحوا بها بعد عهد الملك اليهودية....من بين شعب اسرائيل ووجد صدى في الكتاب المقدس العبرية....


وفي بداية القرن التاسع عشر.... بدات اراء العلماء حول ضحايا الاطفال القدامى في التاثير على علم الاثار:....وفي منطقة سوريا اليوم ولبنان وفلسطين واسرائيل - - في منطقة سوريا اليوم ولبنان وفلسطين واسرائيل....

دليل على التضحية في اوائل 20. s.... كشفت البحوث الفرنسية عن عدد من الجرار.... التي تحتوي على عظام الحيوانات والاطفال.....

حتى ان عالم الاثار وال المستشرق رينيه ...((dussaud )) ...حدد صورة ضحية الاطفال في القرن التاسع عشر من القرن التاسع عشر... وايضا المعبد في الاردن عمان من القرن 13 th. ن. ل......والذي في عام 1966 كشف وفحص الاسترالي جون هينيسي, يظهر وجود ضحايا الحيوانات والبشر.....

وقد كشفت البحوث الاثرية في شمال افريقيا.... صقلية.... وسوريا.... وبالتالى في منطقة امبراطورية ....((kartáginské )) ...السابقة....عن مقبرة الاطفال والحيوانات على الاقل تسع مستوطنات.....

وفي قرطاج.... تم اكتشاف واحدة من اكبر المقابر للاطفال في العالم..... حيث تحتوي التراكوتا التراكوتا على اطفال وبقايا الحيوانات التي خضعت للاحرق.....

ثم تشير القبور الى الحجر اللوحات بالرموز والكتابات التي تقول عن تضحية ...((punskému )) ...لله بعل وزوجته تانيت.....

ومع ذلك.....وعلى اساس تحليل العظام والاسنان.... يرى جزء من الخبراء ان الاطفال الذين ماتوا بطريقة طبيعية لم يولدون في المقبرة....

ومع ذلك..... لم يتم الابلاغ عن هذه المعتقدات في السنوات الاخيرة.... والتي وفقا لها ان بقايا حديثي الولادة اقل من ثلاثة اشهر.....

لا تتوافق اعمارهم مع الوفيات المتوقعة في العصور القديمة..... او نظرية وباء محتمل. ومن غير المنطقي ايضا ان تكون نقوش على ...((stélach )) ... ووفقا لها الطفل الذي اهداء الى الله للاستماع اليهم ويبارك لهم... لا يمكن تصور انهم سوف ضحوا بالذرية الميتة او المرضى...؟!






قناة الحوار المتمدن على اليوتيوب
التحولات في البحرين والمنطقة ودور ومكانة اليسار والقوى التقدمية، حوار مع الكاتب البحريني د. حسن مدن
نحو يسار عربي جديد حوار مع الباحث الماركسي اللبناني د. محمد علي مقلد


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

الكاتب-ة لايسمح بالتعليق على هذا الموضوع


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- أكذوبة الانتماء الاتوني للشعب الاسكتلندي للحضارة الفرعونية . ...
- أكذوبة الانتماء الاتوني للشعب الاسكتلندي للحضارة الفرعونية . ...
- الفهم والإدراك فى العشائرية والتقاليد لفكرة الناموس للإبراهم ...
- فوبيا -اللادينيون-والإلحاد عند الوهابية المتأسلمين ومعهم الس ...
- الأفكار الشمولية أسس الموروثات الدينية ..جزء 2
- الأفكار الشمولية أسس الموروثات الدينية ج 1
- ميثولوجيا الحضارة البشرية وتجمع الافتراس والاصطناع ج 1
- ترجمات السلوكية وافتراض المثالية فى الإديان الإبرهمية
- ديانات الإله المساعد الروبوتات
- بيئة المؤلفين في بناء الاسطورة التوراتية والإنجيلية والقرآني ...
- اعتماد الفلسفة الأدائية فى الحرب بين إيران وأمركيا .....
- وصايا شروباك هي الوصايا العشرة لموسى ...!! ج1
- النص المقدس ومجيئ المنقذ أو المخلص ...؟؟!!
- القتل بدافع الشرف فرضيات حول معتقدات العرب ؟
- من هم الحقيقيون اللات والعزى ومناة السلوي...؟! ج1
- مفهوم العدالة والخوف فى الإديان الإبراهيمية
- الموروث الدينيي فى البوذية ومفهوم الجحيم والجنة
- الشرق اوسطيون وموروث الكهنوت الدينيي
- انثروپولوجيا ... قادسية الاصنام البشرية ج 6
- انثروپولوجيا ... قادسية الاصنام البشرية ج 5


المزيد.....




- النائب الجديد لقوات القدس: انهيار اعداء الاسلام سيكون قريبا ...
- بالفيديو.. ذكرى تأسيس حرس الثورة الاسلامية في ايران
- السجن ثلاث سنوات لباحث جزائري في قضية -الاستهزاء- بالإسلام ...
- 98 مستوطنا يقتحمون المسجد الأقصى
- السلطات المصرية مستمرة في الإفراج عن معتقلي الإخوان
- لشكر: مراجعة -الإرث- لا تضر بالإسلام .. وسنتصدر -انتخابات 20 ...
- دار الإفتاء المصرية تصدر بيانا بشأن الصوم في شدة الحر
- باكستان تفرج عن 669 من أنصار جماعة إسلامية بعد إنهائها مظاهر ...
- وزارة الشؤون الإسلامية السعودية تغلق 25 مسجدا بسبب كورونا
- قصة حي: درب ليهودي


المزيد.....

- الطاعون قراءة في فكر الإرهاب المتأسلم / طارق حجي
-  عصر التنوير – العقل والتقدم / غازي الصوراني
- صفحات من التاريخ الديني والسياسي للتشيع / علي شريعتي
- أوهام أسلمة الغرب عند المسلمين / هوازن خداج
- جدل الدنيوية العقلانية والعلمانية الإلحادية / مصعب قاسم عزاوي
- كتاب النصر ( الكتاب كاملا ) / أحمد صبحى منصور
- الماركسية والدين / ميكائيل لووي
- الجيتو الاسلامى والخروج للنهار / هشام حتاته
- الكتاب كاملا :( مسلسل الحُمق في ذرية : علىّ بن أبى طالب ) / أحمد صبحى منصور
- خَلْق الكون في مقاربته القرآنية! / جواد البشيتي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - خالد كروم - عربات الآلهة اليهودية ... والأضحية بالبشرية ...ج1