أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادارة و الاقتصاد - عبد علي عوض - ديمومة السلطة مرهونة بألهيمنة على مفاصل ألإقتصاد ألوطني














المزيد.....

ديمومة السلطة مرهونة بألهيمنة على مفاصل ألإقتصاد ألوطني


عبد علي عوض

الحوار المتمدن-العدد: 6279 - 2019 / 7 / 3 - 22:12
المحور: الادارة و الاقتصاد
    


من المؤشرات الرئيسية للتداول السلمي للسلطة هي إجراء ألإنتخابات كل أربع أو خمس أوست سنوات بحسب ما ينص عليه دستور كل دولة. وفي الولايات المتحدة ألأمريكية، تجري ألإنتخابات كل أربع سنوات، ويتنافس حزبان فقط لا غير للفوز بمقاعد الكونغرس ألأمريكي ورئاسة الولايات المتحدة ... وهنا نتساءل: لماذا يتنافس فقط حزبان لخوض ألإنتخابات، ألا توجد أحزاب سياسية أخرى في الساحة ألأمريكية!... بألإرتباط مع هذه ألظاهرة " إحتكار خوض الانتخابات من قِبَل الحزبين الجمهوري والديمقراطي"، في سبعينات القرن الماضي، سُـئلَ سكرتير ألحزب الشيوعي ألأمريكي – غاس هول – عن عدم فوز ووصول أي شيوعي إلى ألكونغرس ألأمريكي، أجاب بأنّ الحزب في كل مرة من خلال اجتماع اللجنة المركزية، يُرشح رفيقاً لإنتخابات الكونغرس ولم ننجح، لكن بعد فترة إكتشفنا بأن أحد أعضاء أللجنة ألمركزية هو عميل لـ ( سي آي أ)! ... هنا تتضح الصورة حول ألتعاون ألخفي بين جهاز ألإستخبارات ألأمريكية وقيادتي الحزبين الجمهوري والديمقراطي، وألسبب الرئيسي لذلك ألتنسيق يعود إلى أنّ غالبية أعضاء ألقيادة هم أعضاء في المحفل ألماسوني وألحركة الصهيونية، ويشكّلون طبقة ألأوليغارشية ( ألطغمة ألصناعية – ألمصرفية)، ويقف من ورائهم أصحاب ألإحتكارات النفطية وألصناعات العسكرية ألضخمة ألتي جميعها تتناغم بنهجها مع السلطة ألسياسية ألأمريكية وتؤثر فيها بصورة مباشرة، ويمكن ألقول بأنّ هيكلية ألإقتصاد ألأمريكي قائمة على هيمنة ألبناء ألإخطبوطي لتلك ألإحتكارات وألتي بدورها تمثّل[ الدولة ألعميقة].... ففي ظل هكذا بناء سياسي – إقتصادي، أين سيجد الحزب ألشيوعي ألأمريكي موطيء قدم له!؟.
على صعيد واقع ألإقتصاد ألعراقي، بسبب الفوضى ألتي أوجدها ألإحتلال ألأمريكي بتعمّد، خُلِقت تركيبات وجيوب طفيلية ناشطة في مجالات ألتجارة ألطفيلية وألجريمة ألمنظمة، وتقف بألضد من بناء وتطوير ألإقتصاد ألعراقي، وأصبحت متغلغلة في مفاصل ألدولة ومصدر قرارات إدارتها، وهدفها هو الوقوف بوجه كل ألخطط ألرامية إلى تحقيق ألتنمية ألشاملة ألتي بدورها تعتمد أساساً على إزدهار ألإقتصاد الوطني... ولذلك، فإنّ تلك المجاميع ألطفيلية صارت تمثّل[ الدولة ألعميقة] ألتي تتصف بحقيقتها أللاوطنية ألتدميرية ألتخريبية، وتفرِض نفسها بـ: قوة السلاح وألمال ألمسروق وفتاوي أدعياء ألدين... في حين نجد أن "ألدولة العميقة" في الولايات المتحدة ألأمريكية، تطمح دائماً ليس لتطوير وتوسيع نشاطها ألإقتصادي في داخل ألسوق ألأمريكية، إنما تسعى لغرض ألهيمنة على إقتصادات مختلف دول ألعالم/ وخاصةً ألبلدان ألنامية وألفقيرة/، لجعلها سائرة في ألفلك ألأمريكي... فهل في نيّة أطراف" ألدولة ألعميقة" بألعراق أن تأخذ على عاتقها تسويق ألمنتجات ألعراقية ألصناعية وألزراعية إلى خارج العراق... لن يكون ذلك، لأنها تستلم توجيهاتها من وراء ألحدود بهدف ألتدمير ألشامل لكل ما هو إنتاج وطني.




#عبد_علي_عوض (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع المفكر اليساري عدنان الصباح حول دور واوضاع اليسار في المنطقة العربية عموما وفلسطين بشكل خاص
د. اشراقة مصطفى حامد الكاتبة والناشطة السودانية في حوار حول المراة في المهجر والاوضاع في السودان


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- ملف طباعة ألكُتب ألمدرسية خارج ألعراق ...وما يكتنفه من فساد!
- محاولة إيران لجَر العراق إلى ألفخ ألإقتصادي
- ألدولار ... ألمسيرة وألهيمنة
- ألدولة ألعميقة ... تعني غياب دولة ألمؤسسات ألدستورية!
- ألمجلس ألأعلى لمكافحة ألفساد ... أم مجلس لإدارة وتطوير ألفسا ...
- ألإقتصاد ألمعرفي – كعامل لتطوير ألإبتكارات في القرن 21
- هل ستصب ألإتفاقيات ألإقتصادية مع ألأردن في مصلحة ألإقتصاد أل ...
- ألمناطق ألحرة .. خطرٌ يهدّد نهوض ألإقتصاد العراقي في الظروف ...
- برهم صالح ... نرجسية فاضحة وفاقعة ...!
- ألإندماج وألإبتلاع في ظروف ألعولمة
- سباق ألتسلح .. ألإنفراج .. ألتنمية -2
- سباق ألتسلح .. ألإنفراج .. ألتنمية - 1
- عادل عبد ألمهدي ... بئسَ ألإختيار!
- وزارة التخطيط بين المهم وألأهَم
- السياسة الإجتماعية... المؤشرات الواصِفة للمستوى المعيشي للسك ...
- ألعشوائيات ... كارثة ألعراق وأوكار عصابات ألجرائم... ألحلول
- ألإقتصاد ألرقمي ... وحاجة إستعماله بنشاط ألإقتصاد ألعراقي
- ثقافة ألفرهود ومسيرة تطورها
- ألحقيقة الفاضحة ... تجلّي ألمحاصصة لإختيار المشرفين على انتخ ...
- عن إقتصاد السوق ألإجتماعي ... وأي نمط إقتصادي يناسب العراق


المزيد.....




- صندوق النقد يعلن توقعاته للنمو والتضخم بالسعودية.. ويوضح رؤي ...
- بلغاريا تحظر تصدير الأخشاب بسبب الارتفاع الشديد في أسعار الح ...
- لمواجهة التضخم.. “المركزي” يسحب 100 مليار جنيه سيولة من البن ...
- الأمين العام الجديد لـ -أوبك-: نعم نحن نثق بروسيا
- السعودية وأوزبكستان توقعان 10 اتفاقيات بقيمة 45 مليار ريال
- رئيس لجنة الطاقة في البوندستاغ الألماني يدعو إلى التفاوض بشأ ...
- في بورصة موسكو.. اليورو ينخفض لأدنى مستوى في نحو أسبوع
- طفي النور يا بهية| إطفاء الأنوار في شوارع وميدان القاهرة يثي ...
- محافظ البنك المركزي المصري يكشف عن سبب استقالته المفاجئة ويو ...
- في حال توقف إمدادات الغاز الروسي.. كم يوما يكفي ألمانيا مخزو ...


المزيد.....

- تجربة مملكة النرويج في الاصلاح النقدي وتغيير سعر الصرف ومدى ... / سناء عبد القادر مصطفى
- اقتصادات الدول العربية والعمل الاقتصادي العربي المشترك / الأستاذ الدكتور مصطفى العبد الله الكفري
- كتاب - محاسبة التكاليف دراسات / صباح قدوري
- الاقتصاد المصري.. المشاريع التجميلية بديلاً عن التنمية الهيك ... / مجدى عبد الهادى
- الأزمة المالية والاقتصادية العالمية أزمة ثقة نخرت نظام الائت ... / مصطفى العبد الله الكفري
- مقدمة الترجمة العربية لكتاب -الاقتصاد المصري في نصف قرن- لخا ... / مجدى عبد الهادى
- العجز الثلاثي.. فجوات التجارة والمالية والنقد في اقتصاد ريعي ... / مجدى عبد الهادى
- السياسة الضريبية واستراتيجية التنمية / عبد السلام أديب
- الاقتصاد السياسي للتدهور الخدماتي في مصر / مجدى عبد الهادى
- العلاقة الجدلية بين البنية الاقتصادية والبنية الاجتماعية في ... / كاظم حبيب


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادارة و الاقتصاد - عبد علي عوض - ديمومة السلطة مرهونة بألهيمنة على مفاصل ألإقتصاد ألوطني