أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - سهيل قبلان - ​وتجلى الزعتر ناشرا شذاه














المزيد.....

​وتجلى الزعتر ناشرا شذاه


سهيل قبلان

الحوار المتمدن-العدد: 6197 - 2019 / 4 / 10 - 22:52
المحور: الادب والفن
    





وتجلى الزعتر ناشرا شذاه
مع الياسمين والجعساس
والزنبق والريحان
وزهر الاس
لكي يصير الوعر اشهى
احلى وابهى
وقفت هاتفا امامهم
متيما بالشغف
لنسمة الوادي
لرفة الفراشة
سقسقة الندى
وعاشقا للحياه
في وطني الذي
لا وطن لي سواه
ازرعوني زعترا اخضر
في القلوب والصدور
وفي كل المواقع
في ارضنا الخضراء
خصيبة التراب
وفيرة العطاء
فانا من هذي السهول
من الينابيع
ومن سناسل الكروم
من العباهر
من السنابل
ملاى باطيب الغلال
من الهضاب
تقول لي نشوى
جذلى بفرحة اللقاء
بين الزنود والمعاول
صديقنا الوفي انت يا سهيل
لانني
صديق الزهور
صديق الطيور
صديق الجداول
والسنديان
والصبر والزيتون
وللدوالي والرمان
وتوام الجبال
يا وطني الحبيب
انت في القلب نطفة الحياه
فيك انا
وجدان شعب يرفض الخنوع
يرفض الرحيل
يرفض الخضوع للطغاة
يابى المساومة
يقاوم الجلاد شامخا
منور وثابت
بوحدة قوية
يمضي الى الغد
محملا باطيب الثمار
باهله الشجعان
منه انا
اشعر بالبهجة
عندما اقابل كل الناس
منتصب القامة
ورافع الراس
لانني اريدهم
ان يستمتعوا بملاقاتي
مبتسما لهم
وساعيا للخير
وللفضائل
تقديس صدق اللسان
ضم مكارم الاخلاق
كطفلة
تداعب طفلا
تلهو بلعبة
وروعة التعاون البناء
والحفظ للكرامة
والنبذ للشرور
والعنف والغرور
وللفساد والضغائن
نعم
انت صديقنا الوفي يا سهيل
لانني
احب الارض والناس
كل الناس
على قناعة بقولهم
للابتسامة النقية
تاثيرها القوي في الناس
لما تكون صادقه
وعابقه
باطيب المحبة
ليست لغاية ما
لا تعرف الضحك على الذقون
ولا التثعلب المشين
وتانف اللقمطة
تشدهم بعضا الى بعض
كالزهر للنحل
وابسم للحياة
وللكتاب
وفي الرد على الهاتف
ليس باسلوب بارد
ارفع السماعة باسما
ليشعر المتصل
بانني سعيد
بالاستماع له
ودعوته
لرشف فنجان من القهوة
توطيد الوشائج
بين كل الناس
لكي يكون بيننا
خبز وملح
وعندما انظر في المراه
والوجه عابس
اشعر بالمرارة
اقول للوجه
لا بد من نزع الوجوم
من المحيا العابس
فالعمر يخلص
ولا تخلص الهموم
هذي هي الحياه
الحب والجمال والامل
والعلم والعمل
والبر والاحسان
"ضحك ولعب وجد وحب"
وتاجها النضال
لكي تكون جنة لكل الناس
لا بد من نزع الوجوم
وكشرة الذئاب
والزرع للفرح
وبسمة الندى
على وجوه كل الناس
توحيدهم
لمحو ظلم الحاكم
من فقد الاحساس بالناس
وغايتي
كسب الصداقة
مع الجماهير
اشعر عندما ابسم للناس
بالامن والامان
بانني انسان
يستحق اجمل الحياه
يسير في قوافل النضال
للانتقال من واقع الحروب
والبؤس والشقاء
والفقر والالام
والظلم والحرمان
الى مباهج السلام
والشم للريحان
والعلم والعمل
والفن والابداع
والحب والاخلاص والوفاء
لاجمل القيم
والحفظ للناس
كل الناس
ضمة ورد
وحينما ابسم
اكون انسانا
لا يعرف الوسواس
ويكره الخناس
ويانف الدساس
وكل ما يشوه الناس
وكل ما يشوه.....






قناة الحوار المتمدن على اليوتيوب
واقع ومستقبل اليسار العالمي والعربي حوار مع المفكر الماركسي الفلسطيني غازي الصوراني
حول آفاق ومكانة اليسار ، حوار مع الرفيق تاج السر عثمان عضو المكتب السياسي - الحزب الشيوعي السوداني


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- ​الشيوعية افكار هدفها تطور البشر ونموهم فكريا وجماليا ...
- ونور اللوز قبيل الموسم
- الجولان العربي سوري شاء من شاء وابى من ابى
- ​في البال بعض الكلمات
- ​اسوا الشرور في اسرائيل التاقلم مع العنصرية!!
- ​غرست قلبي في ثرى الوطن
- نهج الويلات المتحدة العدواني لن يؤخر شروق شمس الشيوعية الحتم ...
- ​كل جديد هو انتصار ولكن....!
- ​الشيوعية وحدها القادرة على تخليص الانسانية من الكينون ...
- ا​حفظوا الوصية
- اروع ما في الانسان انسانيته وجماليتها
- وانتصر الاحرار في سوريا
- اقدر الحياة حلوة
- ​واجب الساعة القضاء على الجراد الانساني الخطير !
- أطلقوا سراح كمال يامن زيدان من بيت جن
- الهجمة السلطوية تفرض على الجماهير العربية التمسك بالقائمة ال ...
- غاية الشيوعية تحويل الصحارى الى جنائن خضراء
- روعة المرأة تكمن في قدرتها على العطاء والإبداع والقيادة، ورو ...
- تبًّا للحروب ومشعليها القساة المجرمين
- أبدًا على هذا الطريق


المزيد.....




- عباس: رغم المعاناة والظلم نحتفل ببيت لحم عاصمة للثقافة العرب ...
- -آخر سلطنة-... جورج وسوف ينشر فيديو له مع أم كلثوم... فيديو ...
- عمرو دياب معلقا على ظهور تركي آل شيخ مع رامز جلال: -أنا مش ق ...
- مدير الكشف الأثري بالسودان: محاولات كثيرة لفك شفرات -اللغة ا ...
- تأجيل عرض 3 أفلام من بطولة توم كروز
- عمر الشريف بعيدا عن هوليود.. تجارب سينمائية فريدة للمغامر ال ...
- رواية الفلسطيني في -أرض البرتقال الحزين- غسان كنفاني
- فوز الشاعر سلطان الضيط من السعودية بلقب أمير الشعراء
- جائزة التحبير للقرآن الكريم وعلومه تنطلق أول رمضان
- بيرناردين إيفاريسو أول امرأة سمراء تفوز بجائزة بوكر تكتب مذك ...


المزيد.....

- رجل من الشمال وقصص أخرى / مراد سليمان علو
- مدونة الصمت / أحمد الشطري
- رواية القاهرة تولوز / محمد الفقي
- كما رواه شاهد عيان: الباب السابع / دلور ميقري
- الأعمال الشعرية / محمد رشو
- ديوان شعر 22 ( صلاة العاشق ) / منصور الريكان
- هل يسأم النهب من نفسه؟ / محمد الحنفي
- في رثاء عامودا / عبداللطيف الحسيني
- ظلال الاسم الجريح / عبداللطيف الحسيني
- أسأم / لا أسأم... / محمد الحنفي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - سهيل قبلان - ​وتجلى الزعتر ناشرا شذاه