أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - منصور الريكان - حكاية مُعدم














المزيد.....

حكاية مُعدم


منصور الريكان

الحوار المتمدن-العدد: 6191 - 2019 / 4 / 4 - 01:29
المحور: الادب والفن
    



كان يقرأ تاريخه المملوء بالحروب والنكباتْ
إنه المعدم وفي مسيره المر رفضوه أبناء الذواتْ
كان يحلم بامرأة عاشقةْ
يحث خطاه لمقهىً قريب يدخن أحزانه ويشرب الشاي على مضضٍ في قهرْ
الطريق إليها بعيد وكيف السبيل إليها موجع ينتظرْ
هي الآن حالمةْ
تمر الليالي وكل العمرْ
يَقُولُ ،،،،،،،،،،،،،،
- ( وأسمع صوت القرى كيف عاشت على جذوة تستعرْ
البلاد محنّطة بسور من الرافضينْ
وكيف يعيش أصحابها من غلال زراعتهم ينتظرون المطرْ
المدى واسع والبلاد على حالها
حبيبتي كنت من الجنود الذين يشار لهم بالبنانْ
أعيش كفافيْ
أبي مات في الحرب وأمي من الحزن صارت عجوزْ
تقول بُنيَ تعال لأحضنكْ
تقبلني كلما أغادر البيت وترسم صورة الله في الجبينْ
في بلادي يعيش الجلاوزة وكل محرفي الدينْ
البلاد التي عصرتني وكنت من الأولينْ
البلاد التي ركلتني وما عاد لي بها سوى بيت خوصْ
غير إني اشتعلت أصابني الوهم منذ النغوصْ
وأمي تدندن تقول لقد فاتك أيها الشاخص القطارْ
محطاته واقفة والطريق إلى الحبيبة طويلْ
أقول حبيبتي هلّمي أنا بانتظارك وأرضى بشيء قليلْ )

3/4/2019






الرأسمالية والصراع الطبقي، وافاق الماركسية في العالم العربي حوار مع المفكر الماركسي د.هشام غصيب
حوار مع الكاتب و المفكر الماركسي د.جلبير الأشقر حول مكانة وافاق اليسار و الماركسية في العالم العربي


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- أحلام مؤجلة
- إعتذار متأخر ،،،،،،،،،م
- يا عاذلي ،،،،،،،،،
- المتاهة ،،،،،،،،،،،
- صدى الأيام
- هجرة
- وجوه شاحبة
- دندنة
- حلمي الياسمين
- حكاية البدوي الذي فقد ظله
- قمر الليالي ،،،،،،،،،
- كل عام وأنتم بخير أحبتي
- هل من أمل ؟؟؟؟؟
- ما هكذا أيها الوطن !!!!!!
- ذهول
- قصة عشق
- رماد الذكريات
- تراتيل العاشق
- غناء الريح
- الساحر والتاريخ


المزيد.....




- نحن وفلسطين: خلاصة الكلام !
- أمير المؤمنين الملك محمد السادس يحيي ليلة القدر بفاس
- في حركة رمزية: شباب القصرين يتحدى قرارات الحكومة بالغناء في ...
- بركة: استضافة إسبانيا لزعيم -البوليساريو- يسيء بشدة للشراكة ...
- الكشف عن آخر تطورات الحالة الصحية للفنان سمير غانم
- العنصر: - التوظيف الجهوي خيار استراتيجي ينسجم مع الجهوية الم ...
- رسالة -من القلب- من نجوى كرم إلى جورج وسوف وحديث عن إمكانية ...
- الموت يفجع أسرة الفنان سعيد صالح
- رحيل فايز خضور أحد شعراء سوريا البارزين
- اكتشاف هيكل عظمي لفتاة عاشت قبل 700 عام تحت أرضية أقدم قصر م ...


المزيد.....

- مجموعة نصوص خريف يذرف أوراق التوت / جاكلين سلام
- القصة المايكرو / محمد نجيب السعد
- رجل من الشمال وقصص أخرى / مراد سليمان علو
- مدونة الصمت / أحمد الشطري
- رواية القاهرة تولوز / محمد الفقي
- كما رواه شاهد عيان: الباب السابع / دلور ميقري
- الأعمال الشعرية / محمد رشو
- ديوان شعر 22 ( صلاة العاشق ) / منصور الريكان
- هل يسأم النهب من نفسه؟ / محمد الحنفي
- في رثاء عامودا / عبداللطيف الحسيني


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - منصور الريكان - حكاية مُعدم