أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - كمال تاجا - وقت مستقطع














المزيد.....

وقت مستقطع


كمال تاجا

الحوار المتمدن-العدد: 6112 - 2019 / 1 / 12 - 22:41
المحور: الادب والفن
    


وقت مستقطع

في صبيحة
يوم صحو
يفغر فجر
ابتسامة وضاءة مشرقة
تصهل بضحكة
أشعة شمس
مذهلة
لتتطلع على الوهاد
السعيدة
-
وإن كنا لا ننسى
تلبد طقس
في شتاء قارس
وعندما يتناهى إلى سمعنا
زئير عاصفة
وهي تدحم الباب
لتنبئك عن الصرير المكتوم
والذي خبا ذكره
بعدما أرتج بمفتاح
قفل كل الأبواب
-
ويدب هزيم رعد
على العتبة
لتطّلع على الهواجس
والتي كانت غافية
ومستلقية
في ظلام دامس
-
والربيع
يترك زوابع نزقة
لتطل من النافذة
على هرولة
أدراج رياح
تسابق
جنح طير
في الحط
على أعشاش
أغصان راقصة
على حلبة حفيف
من الثمالة
-
وفي الصيف
تقفز الهوادة
بملابس هفهافة
على الطرقات
لتثير عفار
مستمتع
بالتمدد على الرصيف
-
ونشاهد نسيم عليل
وهو يخفق بين سيقان بنات
منهمكة بصقل
رخام الضوء
على طلات
أجساد مدهشة
-
والرجال
ينتظرون
بفارغ الصبر
نسمة عليل
نزقة
لتحرك الستائر
وتنتظر سقوط
ورقة توت
عن عورة مندهشة
-
والطبيعة تعد العدة
للتمدد
على أرائك
راحة نفس
لاصطياد
غزلان ريم
من على فلاة
ترعى الهدب
الوسنان
-
و الشفق الغارب
يرسل ذؤابات
أشعة شمس حاسرة
عن ظلال هامدة
تستلقي على أرض
غرف النوم
-
وفي ظلام الليل
لا أعرف من الذي
طوح سكراتي
في مطب كل ثمالة
كلاعق خمر
ومن كعب الدست
-
وذلك الغصن
الذي مال
على الأرض
ليقدم لنا
وفرة النضج
وفي جني
ثمار الشهية
-
ليهز خصري
نزق ريح
هب مسرعاً
في أرجائي
فزعزع ثباتي
وأضاع صوابي
-
وأنا أقوم بدور
كومبارس
في مسرحية الوجود
أدير وجهي
على اسدال كل الستائر
-
ولكن أي خطب
جعلني مطلوب
لفروع السكر
ومداوم
في كل مجلس طرب
عن طاولة
في ملهى
يتجشأ فيه العشاق
سلوى
ومواجع
فشلهم الذريع
على المضاجع
-
ولا استطيع أن ألوم النادل
الذي يقدم لي
زجاجة خمر مرة
شديدة التركيز
تنتظر من شفاهي
أول رشفة
ليتبدل المذاق
في زواغ عقلي
-
ومثل أبله
فاقد الرشد
انتظر غانية
لتطل على الحلبة
جامعة بحوزتها
صندوق مساحيق
تطلق ملونات
كالقذى
في بؤبؤ العين
-
وهي تبتسم بأحمر شفاه قان
ورموش زائدة
عن حد
طواش الهدب
-
وترتدي ملابس مزركشة
ألفتها ثنيات جسدها
المستهلك
على المضاجع
-
و بالكاد تخبئ
وهي تطلق صرخة
ثديين بضين
ما تزال أصابع الرجال
مع نهشاتهم
معلقة فيها
تعكس صقل
نظرات نهمة
تنتهك حرمات
ضياع شرفها
منذ أن رفعت رجليها
على أكتاف
أول شاب
قفز يمتطيها
ليعدو فرجها
كفرس سبق صريع
على مضمار
كل وطء
-
والسكارى بالحانة
مثيرو ضجة
يسقطون الواحد تلو الآخر
عن الحلبة
-
وكؤوس الشراب
ذبل فيها الخمر
ومال قعرها الفارغ
على جنب
-
والثمالة تترنح
عند خنق دنان
حابسة لهاث نشوات
ساكتة
عن الطرح
بإنشوطة دهر
-
يا توبتي
ويا معصيتي
وأنا ألعق
مسراتي
بشفاه زفراتي
المسالة
في نهر
طي النسيان
-
وأنا صفصافه هرمة
على ضفاف
الطعن بالسن
-
واحتمي
بالرفض القاطع
لمحنة أرزل العمر
كمسن
يتلهى
في مغازلة أوقات
دحره المعنوي
على مدار دهر
لم يتوانى بعد
عن منحي
فاصل
وقت مستقطع
للعيش

كمال تاجا






التسجيل الكامل لحفل فوز الحوار المتمدن بجائزة ابن رشد للفكر الحر 2010 في برلين - ألمانيا
الرأسمالية والصراع الطبقي، وافاق الماركسية في العالم العربي حوار مع المفكر الماركسي د.هشام غصيب


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- إنشوطة تجهم
- نفاذ صبر
- نحيب وردة
- خالي وفاض
- حفيف أوراق
- بيت خلاء
- قض مضجع
- أوطان بديلة
- ديوان عورة العلن - قصيدة - المدى واسع
- ديوان عابر سريرة - قصيدة - أتلمس دربي المظلم
- ديوان عابر سريرة - قصيدة عواطف مربكة
- ديوان عابر سريرة- قصيدة -إن هي إلا وقفة مترنمة
- ديوان عاهر سبيل - قصيدة - ونحن أيضاً ماذا فعلنا
- ديوان عاهر سبيل - قصيدة فضاء صامت
- ديوان عاهر سبيل - قصيدة عاهر سبيل
- آدم
- في مهب ريح
- لفت انتعاظ
- من تحت الحزام
- بون شاسع


المزيد.....




- بحوث علمية عراقية
- بحوث لمؤسسات علمية عراقية
- بحوث أكاديمية لمؤسسات علمية عراقية
- قربلة في دورة ماي لجماعة عامر القروية بسلا
- الإمبراطورية الرومانية -غير البيضاء-.. هل كانت روما مدينة شر ...
- متحف الأدب الروسي يقيم معرضا بمناسبة الذكرى الـ200 لميلاد دو ...
- ديوان -طيور القدس- للشاعر الأردني والكاتب الروائي أيمن العتو ...
- اتهام إمام مغربي معتقل في إيطاليا بنشر الدعاية الإرهابية
- فنانة مصرية تعلن تعرضها للتحرش الجنسي
- فنانة مصرية تروي تفاصيل تحرش طبيب بيطري بها‎


المزيد.....

- مجموعة نصوص خريف يذرف أوراق التوت / جاكلين سلام
- القصة المايكرو / محمد نجيب السعد
- رجل من الشمال وقصص أخرى / مراد سليمان علو
- مدونة الصمت / أحمد الشطري
- رواية القاهرة تولوز / محمد الفقي
- كما رواه شاهد عيان: الباب السابع / دلور ميقري
- الأعمال الشعرية / محمد رشو
- ديوان شعر 22 ( صلاة العاشق ) / منصور الريكان
- هل يسأم النهب من نفسه؟ / محمد الحنفي
- في رثاء عامودا / عبداللطيف الحسيني


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - كمال تاجا - وقت مستقطع