أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - محمد نضال دروزه - حرارة بوح صديقتي لي ...وتوقها للحرية.














المزيد.....

حرارة بوح صديقتي لي ...وتوقها للحرية.


محمد نضال دروزه

الحوار المتمدن-العدد: 6035 - 2018 / 10 / 26 - 02:18
المحور: الادب والفن
    


حرارة بوح صديقتي لي ...وتوقها للحرية.
محمد نضال دروزه
قلت لها:أسعدني تواصلك معي
يسعد اوقاتك بالصحة والخير
والحرية والحب والسعادة
تفضلي عزيزتي للحديث معي
فحديثك يسرني
أجابتني قائلة: يسعد اوقاتك بالمسرات
كم تتوق نفسي للحديث معك
بحرارة كلماتي لك
من مهجتي ولوعتي بك
افتح بها شقا اتسلل منه
لقلبك ومسمعك
وأمواج عواطفك الدافئة
المليئة بالود والحنان
لنحيي صداقتنا الحميمية
وكم تتوق نفسي الى عناقك
بلهفة أشواقك الحيوية الساخنة
أميل عليك وانت تعانقني بدلال
وتميل علي بدفئ وحنان
تهبني كتفا يشعرني بالامان
واهبك كتفا يشعرك بالود
والحب والاحترام
أنا أؤمن بك حتى ...
أود ان اسقط في عمق عقائدك
وتكون شمسي ومطلعها
وتكون أنت النور الذي يبدد ظلمة عمري
كم اتمنى ألسهر معك ولو لليلة واحدة ...
أسكب فيها بقلبك الودود ماء قلبي
من تيار عواطفي ومشاعري الحرى
المشتاقة دوما اليك
أسكر بحضورك من طيبات ذكورتك
وتسكر بحضوري من طيبات انوثتي
أهرب من تعبي وأحزاني
واتحرر من آهات حرماني
وأوجاعي النفسية
ومن قيود العيب والحرام
الكاتمة لانفاسي
والمقيدة لحرية أفراح حياتي
واستريح بين يديك
وأنا أمارس حريتي
بكل ابعادها النفسية والعاطفية
والشهوات الجسدية
دون خوف او وجل
حتى تتحرر طاقاتي المكبوتة
وارقص عارية حتى القدمين
من كل هم وغم
على انغام السعادة والفرح
وانت تبث الحانك الحيوية
وأغاني المتعة والفرح في كياني
في عيد حريتي معك... بين احضانك ...

قلت لها:أنا هنا بين يديك وأحضانك
تحرري من قيودك سيدتي
ابتسمي وانسي وجعك
انت قوية بوعيك وشخصيتك
لست عاجزة او ضعيفة
اخلعي عنك خوف مضجعك
اعلني حربك ضد خوفك وترددك
وانتصري على اعداء الحياة
فصدري ميدانك والثقة بيننا عدتك
وحبي ومودتي تمنحك متع الحياة
وما فيها من اللذات تمطر عليك
أمطارالسعادة والفرح
حتى تنتعشي ... ونحن نتعانق
يتغلغل الواحد منا في الاخر
نقيم افراح اعراسنا معا
ما أروع جمالك الفتان سيدتي
تأسرني تفاصيلك الشهية وانا اتذوقها
فهي أشهى من حلاوة العسل
يا حلوة الحلوات
وانت تتذوقين حلاوة عسلي
يا حبيبة قلبي أنت عشيقتي
من رأسك الى أخمص قدميك
احضنك بشغف واقبلك بنهم
اكتب في تفاصيلك اغنيات حبي لك
وعليها أكتب أفراحك وأفراحي

قالت:أخاف البدايات ووجع النهايات
احبك ان تكون لي شعورا جميلا ممتعا
باقيا مع دقات قلبي مدى الحياة ,,,
يا حبيبي... يا حبيب عمري
ان النساء الشرقيات أمثالي
تكتفي بنصف الامنيات
حتى تتقي شر الارهاب الاجتماعي
السائد في المجتمع المتخلف
الذي يعمل على وأد النساء
وضد حرية النساء
وضد حرية النساء ....
محمد نضال دروزه.






قناة الحوار المتمدن على اليوتيوب
نحو يسار عربي جديد حوار مع الباحث الماركسي اللبناني د. محمد علي مقلد
واقع ومستقبل اليسار العالمي والعربي حوار مع المفكر الماركسي الفلسطيني غازي الصوراني


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- أنا وصديقتي شهناز
- همسات حارة بين ألصديقة ... وصديقها ...
- كأنك أبي وأخي وصديقي وعشيقي ...
- توضيح حول رواية عشيق الليدي تشاترلي.
- لماذا ترضى المرأة ان تكون عورة وبنصف عقل وموؤودة اجتماعا؟؟؟
- ان النساء المحجبات هن دواجن الفكر الداعشي
- كيف تكون المرأة حرة؟؟
- ‏ حكاية حب بين جوليا عامر ونضال دروزه
- اعشقك ..... واعشق كل شي فيك....
- من وحل الهزائم الى طريق النصر المتواصل.
- حبيبيتي نوال... انت لهفة أشواقي ...
- لا بد من تقوية الخطاب الثقافي الثوري في المجتمع.
- في قلبي لك شعب من الاشواق لا يهدأ.
- حبيبتي ... أنا أسكر من خمر أنوثتك.
- تهاجر روحي الى حضن حبك مع كل طرفة عين.
- بوح العاشقين
- الثورة على العادات.وقصيدة كل ابن آدم مقهور بعادات.(1)
- اقتراح ملتقيات ثقافية حوارية.
- الدين لله والوطن للجميع
- حبيبتي نجوى


المزيد.....




- بصورة -فريدة-.. أحلام تهنئ ولي العهد السعودي بمولوده الجديد ...
- قصة الزير سالم الكبير  تأليف أبو ليلى المهلهل الكبير
- سوريا: تحديد موعد انتخابات رئاسية تصفها المعارضة بـ-المسرحية ...
- -أرقام صادمة-... الشركة المتحدة ترد لأول مرة على تقارير عن أ ...
- أول تحرك من عائلة سعاد حسني بعد أنباء تحضير عمل سينمائي عن - ...
- ممثل يهزم بطلا للفنون القتالية المختلطة بالضربة القاضية (فيد ...
- وهبي: لن أتخلى عن البكوري وسأترافع عنه متى رفعت السرية عن ال ...
- برلماني مصري يقدم قائمة -ألفاظ بذيئة-... عقوبات تطول الممثلي ...
- قناة يمنية توقف عرض برنامج مقالب رمضاني -يقلد رامز جلال- بعد ...
- سولشار: بوغبا لن يتأثر بالفيلم الوثائقي عن حياته


المزيد.....

- القصة المايكرو / محمد نجيب السعد
- رجل من الشمال وقصص أخرى / مراد سليمان علو
- مدونة الصمت / أحمد الشطري
- رواية القاهرة تولوز / محمد الفقي
- كما رواه شاهد عيان: الباب السابع / دلور ميقري
- الأعمال الشعرية / محمد رشو
- ديوان شعر 22 ( صلاة العاشق ) / منصور الريكان
- هل يسأم النهب من نفسه؟ / محمد الحنفي
- في رثاء عامودا / عبداللطيف الحسيني
- ظلال الاسم الجريح / عبداللطيف الحسيني


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - محمد نضال دروزه - حرارة بوح صديقتي لي ...وتوقها للحرية.