أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - احمد صالح سلوم - قصيدة: لغة جديدة تقرأ وتكتب شفافيتك














المزيد.....

قصيدة: لغة جديدة تقرأ وتكتب شفافيتك


احمد صالح سلوم
شاعر و باحث في الشؤون الاقتصادية السياسية

(Ahmad Saloum)


الحوار المتمدن-العدد: 6026 - 2018 / 10 / 17 - 00:32
المحور: الادب والفن
    


لا يخطر ببالي ان اعيد خلق لغة جديدة
الا حين تطيرين كالفراشات حول تعابيري..
لا يخطر ببالي ان اكسر قواعد الفن التشكيلي
الا حين اسعى لرسم صهيل الخيول المعجونة
على نصفك اللحمي
ونصفك الشعري
ان الوانها
حركاتها اللولبية
لا تشبه أي انفلات اخر
من قواميس اللغة والفنون..
....................................
ها أنا اؤسس اكاديمية تعنى بالمادية التاريخية
المحبوكة فوق نهديك
وتاريخ نهوضه العاجي
الفريد..
هناك قوانين ينبغي استنباطها عن : حركة الكون
ولحظة الانفجار العظيم
وهناك قوانين تستمدها المجتمعات
من حياكة أثرك الخرافي
في نماذج تليق بعينيك..
تركيبها التنموي مشغول
بهدايا جملك المفيدة..
ابداعها الأدبي يذاكر
في قواميس الغزل التي تتوسع فيك
..............................................
بين كلمة وأخرى
اشعر ان بحيرات تنساب من عذوبة جسدك
وشلالات تهجم بكل عنفوانها
على احاسيسي البنفسجية..
ممارسة الحب معك
تقصي مداخل الزمن
عن كل حرف
ما سيأتي بعدها غير ما مضى قبلها
تصبح هناك ضرورة
لنكشف كل فنوننا الاستعراضية
واكتشاف ان القصص التي تروى بهذه اللغة
ترحل فوق السحاب
رغباتها العنيفة معنية
باقتلاع مراسيم المجاملات
و بتفجير كلي للغزل المسبق الصنع
وصعود لغوي
وكلمات انسيابية للرقص حتى الصباح
لا تشبهين أي لغة أخرى
و لا تعبر عنك
أي اشرعة بيانية
الا بلغة جديدة..
......................................
في زمن الاستهلاك المعلب
لا أدري كيف ازين قصائدي بلغتي
التي اخترعتها
من تلك اللمسات المقدسة
بين سماء مياهك العذبة
واقلام الرصاص..
في زمن مخافر الأجهزة السرية
من سيفك شيفرات ابجديتي
فهي لا تتعاطى الا مع حسنك..
في زمن التنميطات الاستشراقية
التي تضيق وتضيق من عوالمنا..
في زمن غوبلزي مدجج بمؤثرات الصوت والصورة
تنتابني رغبة بالبكاء
ان كل شيء يفترس
موسيقى اسفار لغتي
التي نهبتها من شفافية علاقتي مع مخطوطات
جسدك الي يخبأ خلف احاسيسه
اجمل الكنوز وانفسها و اكثرها عبقرية والهام

................................
من اصدارات مؤسسة - بيت الثقافة البلجيكي العربي - فليمال - لييج - بلجيكا
La Maison de la Culture Belgo Arabe-Flémalle- Liège- Belgique
مؤسسة بلجيكية .. علمانية ..مستقلة
مواقع المؤسسة على اليوتوب
https://www.youtube.com/channel/UCXKwEXrjOXf8vazfgfYobqA
https://www.youtube.com/channel/UCxEjaQPr2nZNbt2ZrE7cRBg
شعارنا -البديل نحو عالم شيوعي
.......................






التسجيل الكامل لحفل فوز الحوار المتمدن بجائزة ابن رشد للفكر الحر 2010 في برلين - ألمانيا
الرأسمالية والصراع الطبقي، وافاق الماركسية في العالم العربي حوار مع المفكر الماركسي د.هشام غصيب


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- هل فعلا اسرائيل تقود العالم كما يردد نتنياهو ؟
- اسعار الكتب في بلجيكا والمكتبات العامة
- قصيدة: خيال وفحم ..
- احالة جمال خاشقجي الى التقاعد!
- ذم الصين و روسيا وايران في امبراطوريات الاعلام الغربية ..ضري ...
- قصيدة : ادمان..
- قصيدة:انفجار هيولى حبكِ العظيم
- كوميديا رسالة الغفران للمعري :سخرية مريرة من الالهة وجناتهم ...
- الكومبرادور الفلسطيني ومآلات تصفية القضية الفلسطينية!
- قصيدة:الحد الفاصل بين الاوتار
- عن تجربة ايران التنموية ومقتضيات النمو الاعجازي الصيني؟
- القومجية والاسلام السياسي وجهان لعملة الخراب والتخلف العربي
- ما اسباب استحالة ان تحكم دول الاسلام السياسي العالم؟
- هل صدفة فوز الشيوخ عملاء السي اي ايه بجائزة الملك فيصل لخدمة ...
- قصيدة : ناتالي البجعة البيضاء
- قصيدة : مسافات ضوئية بيني وبينكِ
- قصيدة: نداء العناق الرملي
- تغليف المرأة بصفتها سلعة لمقاولات النكاح المالية الاسلامية ا ...
- شرط محاربة اي دولة صاعدة لقيم الخزعبلات الدينية وتنميطاتها ا ...
- قصيدة: خربشات ماريانا


المزيد.....




- إبداعات وزير الدفاع الروسي الفنية تباع في مزاد خيري بـ40 ملي ...
- دموع الفنانين عبر رسوماتهم تقدم العزاء لأهالي حي الشيخ جراح ...
- عسكرة الكتاب المقدس بين إسرائيل والولايات المتحدة.. كيف يستخ ...
- التامك يرد على واتربوري: فاجأني تدخلك في قضايا معروضة على ال ...
- المنتج السينمائي الايراني: مئة عام وقلب فلسطين مكسور 
- بالبكاء.. فنانة أردنية ترد على منتقدي حديثها عن القضية الفلس ...
- مجلس المستشارين يتدارس تدابير احتواء التداعيات الاقتصادية وا ...
- الكشف عن التفاصيل الكاملة لأزمة الفنانة مها أحمد مع أحمد الس ...
- غزة وردة فلسطين
- للا حسناء تدعو المجتمع الدولي إلى جعل التربية على التنمية ال ...


المزيد.....

- مجموعة نصوص خريف يذرف أوراق التوت / جاكلين سلام
- القصة المايكرو / محمد نجيب السعد
- رجل من الشمال وقصص أخرى / مراد سليمان علو
- مدونة الصمت / أحمد الشطري
- رواية القاهرة تولوز / محمد الفقي
- كما رواه شاهد عيان: الباب السابع / دلور ميقري
- الأعمال الشعرية / محمد رشو
- ديوان شعر 22 ( صلاة العاشق ) / منصور الريكان
- هل يسأم النهب من نفسه؟ / محمد الحنفي
- في رثاء عامودا / عبداللطيف الحسيني


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - احمد صالح سلوم - قصيدة: لغة جديدة تقرأ وتكتب شفافيتك