أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - المجتمع المدني - زهير دعيم - مجتمعنا العربيّ ومسح الجوخ














المزيد.....

مجتمعنا العربيّ ومسح الجوخ


زهير دعيم

الحوار المتمدن-العدد: 5769 - 2018 / 1 / 27 - 16:51
المحور: المجتمع المدني
    


" مسح الجوخ" و "الوجهنة" وجهان لعملة واحدة قال عنها اجدادنا القدامى التزلُّف والتملُّق والمُداهنة ، وهذه الكلمات بمعناها الواحد تعني أننا نظهر عكس ما نُضمر ، واننا نمتدح علانية والبسمة الوضيئة تزيّن محيّانا ، ذاك الذي نقدح به في ضميرنا وبالنا وفكرنا.
إنّها داء العصر ، بل وبا الشرق بشكل خاصّ ، فنروح نتزلّف لفلان لأنّه في منصب ما ، ونتملّق علّانًا لأنّ " يده طايلة" ونحن نعرف " خِصاله الحميدة" ، ونعي جيّدًا مواقفة " الجميلة" من قضايانا ، وندرك تمامًا انّه لا يسرق المال العام ويتحف بها جيوبه مع انّنا نراها منتفخة!!!
نعرف هذا وذاك واكثر ! ورغم ذلك فهناك بيننا من يروح يغازله ويداهنه ويمتدحه لغاية نعرفها، عالمين وواثقين أنّ " لا دبس في ....... النّمس " . عذرًا وأن كان هناك بعض الدّبس فهو مرٌّ وأكثر.
أمّا الأغرب من هذا انّك تجد نوعًا آخرَ أكثر خطورة ، فذاك الذي قالت عنه جدّاتنا " بالوجه مراي وبالقفا مدراي " فيمتدحك بحضورك ويثني عليك ، وما إن تدير ظهرك حتى يروح يقدح ويذمّ.
متى سنتخلّص من هذه "الخصال " يا ترى ؟!
متى سنقول كما الشعوب المتحضّرة للأعور اعور بعينه ؟ !
ومتى سنحمل معول النقد الايجابيّ وقتلع الاعشاب الضّارة والاشواك من حقولنا وقرانا ؟!
اقولها صراحةً وبصدق : لن نرتقي في مجتمعنا العربيّ ما دُمنا نسمح جوخًا ، ولن يفهم هذا الجالس على كرسي السلطة سنوات طويلة ، بينما الغبار يأكل البلدة بمن فيها ؛ لن يفهم إن ظللنا نمتدحه ونكيل له الإطراء وهو لا يستحقّه ، فأخشى أن يُصاب هذا الانسان بالغرور الكاذب فيروح يُصدّق انه أصيل وأنّه يذوب حبًّا بالتضحيات الجِسام.
حان الوقت منذ زمن طويل لأن نكون صريحين فلا ندور ولا نلفّ ولا نساوم على مصالحنا العامّة وعلى مستقبل ابنائنا وحفدتنا ونروح نبيعه بأكلة عدس كما فعل عيسو قبل آلاف السنين فندم ولاتَ ساعة مندم.
سمعت احدى السّيّدات الجريئات تقول مرّة وهي تنتقد بحقّ أحد المسؤولين : " الحكي يا خيّا بالوجه لا يُزعل" ... أنت تلبس بِذلةً أكبر منك وتجلس على كرسي رحراح ليس لك .
نعم النقد البنّاء مطلوب وضروريّ، بل وواجب ان كان من اجل البناء ومن اجل المصلحة العامّة .
أمّا النقض – والانقاض - والهدم لأجل الهدم ليس إلّا فهو مرفوض وغير مستحبّ.
هيّا وألف هيّا نتحلّى بالصّراحة خاصة اليوم وفي الايام والاشهر المقبلة ونقول لمن لا يستحقّ : ارتح..تنحّ جانبًا.. أعط الدور لمن يستحقّ.






اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حول دور وافاق اليسار في تونس، حوار مع الكاتب والمفكر فريد العليبي القيادي في حزب الكادحين التونسي
سعود قبيلات الشخصية الشيوعية المعروفة من الاردن في حوار حول افاق الماركسية واليسار في العالم العربي


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- وسمعَتِ السّماء
- الأبوّة الجميلة
- مظلومٌ أنا !
- غدّا سيزعون بحرنا مقاثي
- هيّا نُعيد حساباتنا في معركتنا مع البطركيّة
- ورحَلَ شوقي عبلّين
- خزعبلات اسموها توقّعات وتنبؤات
- أغرودةُ الحياة
- تعالوا في عبلّين نُجسّد المحبّة
- إطفاء شجرة الميلاد مرفوضٌ
- زعماؤنا من قُماشٍ خاصّ
- المجد لله في الأعالي
- الجمعيّات ذات الأيادي البيضاء
- تاء التأنيث والانتخابات
- كلّو باقي مَحلّو
- الرأي والرأي الآخَر
- بَمْبا...بَمْبا
- الاعتداء على المُعلّمين جريمة
- السّوقُ السّوداءُ أكلَت الأخضر
- لمى الجميلة


المزيد.....




- الأمم المتحدة تحدد حاجات لبنان خلال مؤتمر الدعم الدولي بـ350 ...
- -هيئة الأسرى-: الأسير المصاب سالم حمايل تعرض لظروف اعتقال وح ...
- اعتقالات في مدغشقر بينهم 5 جنرالات بعد مؤامرة لقلب نظام الحك ...
- -الوفاق- تؤكد على ضرورة تبييض السجون البحرينية والإفراج عن ا ...
- واشنطن تتعهّد استقبال الآلاف من اللاجئين الأفغان الإضافيين
- الرئاسة الفرنسية: الامم المتحدة تحدد حاجات لبنان خلال مؤتمر ...
- الاحتلال يمدد اعتقال الاسيرة الفلسطينية منى قعدان
- -العفو الدولية-: -السلطات اللبنانية تعرقل مجرى العدالة بوقاح ...
- غارديان: بالإجراءات القاسية لردع اللاجئين.. أوروبا تفقد بوصل ...
- ليبيا.. الحكومة تمدد تسجيل الناخبين وتبحث ملف الانتخابات مع ...


المزيد.....

- تحليل الاستغلال بين العمل الشاق والتطفل الضار / زهير الخويلدي
- منظمات المجتمع المدني في سوريا بعد العام 2011 .. سياسة اللاس ... / رامي نصرالله
- من أجل السلام الدائم، عمونيال كانط / زهير الخويلدي
- فراعنة فى الدنمارك / محيى الدين غريب
- منظمات «المجتمع المدني» المعاصر: بين العلم السياسي و«اللغة ا ... / جوزف عبدالله
- وسائل الاعلام والتنشئة الاجتماعية ( دور وسائل الاعلام في الت ... / فاطمة غاي
- تقرير عن مؤشر مدركات الفساد 2018 /العراق / سعيد ياسين موسى
- المجتمع المدني .. بين المخاض والولادات القسرية / بير رستم
- المثقف العربي و السلطة للدكتور زهير كعبى / زهير كعبى
- التواصل والخطاب في احتجاجات الريف: قراءة سوسيوسميائية / . وديع جعواني


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - المجتمع المدني - زهير دعيم - مجتمعنا العربيّ ومسح الجوخ