أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - حيدر حسين سويري - حزب شيزوفرينيا














المزيد.....

حزب شيزوفرينيا


حيدر حسين سويري

الحوار المتمدن-العدد: 5707 - 2017 / 11 / 23 - 21:55
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


حزب شيزوفرينيا
حيدر حسين سويري

خصصت صحيفة "الاندبندنت" البريطانية إفتتاحيتها عن وزير الخارجية العراقي، ورئيس الوزراء الأسبق "ابراهيم الجعفري" تحت عنوان: "وزير الخارجية العراقي مريض نفسي، أخذ معونات اجتماعية من الحكومة البريطانية" كما ذكرت الصحيفة نفسها أن "إبراهيم الجعفري، فشل في عملهِ الطبي، لعدم تمكنهِ من إجتياز الإختبار اللازم، لحالتهِ النفسية الصعبة، وحولته إلى لجنة طبية متخصصة، بكونهِ يعيش هستريا حادة، تقتضي منعهُ من العمل".
كما شاهدنا بقية أعضاء هذا الحزب(ونقصد الدعوة)، فـ(عبد الفلاح السوداني) وزير التجارة الهارب، والذي يشاع أنه تم القبض عليه، وأنهُ مريض نفسي آخر، فبعد سرقتهِ للمال العام ذهب وكأنهُ القديس الأكبر! ثم تلاه الدكتور "كريم عبد الخالق" الذي سرق الكثير برعاية زعيمهم المفدى وصديقهِ المقرب "مختار العصر" ثم هرب ليتحول ويعتنق النصرانية ويتهم رسولهُ الذي كان داعيةً لدينهِ بالكذب! وما الكعبةُ سوى(كشك) يطوف حولهُ الجهلاء! فأيُّ الأمراض النفسية يعانون؟!
اليوم تُصدر هيئة الأنضباط في هذا الحزب بحق الصديق المُقرب الأخر من" الجعفري والمالكي" محافظ بغداد السابق "صلاح عبد الرزاق" أمراً بطرد الأخير، لأتهامهِ بملفات فساد وثبوت التهم الموجه إليهِ، فقام "عبد الرزاق" بتقديم إستقالتهِ لحفظ ماء الوجه(إن وجد)، معاهداً زعيمهُ بأنهُ سائرٌ على نفس الخط! وهذا نوع خطير من الأمراض النفسية، فهو لا يهاب القانون ولا القضاء(فهو في مأمنٍ منهما ما دام أصدقاءه مَنْ بيدهم الحكم) وانما يكتفي بأنهُ لم يُطرد بل قدَّم إستقالتهِ!
العبادي، رئيس الوزراء والقائد العام للقوات المسلحة(وكلشي وكلاشي)، العضو الآخر في هذا الحزب(الورطة)، الصديق المقرب لمن ذكرناهم أعلاه، يطلق علينا يومياً تصريح " سنحارب الفساد" و"سنقضي على الفساد" و..... ونقول لهُ: ماذا تنتظر؟! ولسان حالنا يقول: "شمتاني؟! لو إنته مثل ذيج المشتهيه ومستحيه"، فإذا كُنتَ جاداً في قضيتك، فاعلن إنسحابك من هذا الحزب الفاشل، المريض نفسياً، وإبدأ بالفاسدين من أعضائه، وأرنا ضربتك التي من حديد كما وعدت، وإلا فأنت منهم، بل أكبرهم مرضاً، ولن تَجد من يدعمك أبداً...
بقي شئ...
ماذا ينتظر القضاء؟ ومتى يحاسب هؤلاء الفاسدين؟ فلقد ثبت فسادهم وتم طردهم من أحزابهم! فمتى تتم محاسبتهم؟
.................................................................................................
حيدر حسين سويري
كاتب وأديب وإعلامي
عضو المركز العراقي لحرية الإعلام
البريد الألكتروني:[email protected]






أضواء على تاريخ ومكانة الحركة العمالية واليسارية في العراق،حوار مع الكاتب اليساري د.عبد جاسم الساعدي
الرأسمالية والصراع الطبقي، وافاق الماركسية في العالم العربي حوار مع المفكر الماركسي د.هشام غصيب


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- جعلتني برلمانياً!
- (عَير) في المناهج التربوية برعاية الأحزاب الإسلامية
- إلمن جاي
- جاكوزي عام برعاية أحزاب الإسلام
- قصتي ولبنى 2
- قصتي ولبنى 1
- إحتجاج
- قصيدة - زينه -
- كوردستان والإستفتاء: هل هو رغبةٌ أم إفتاء؟
- أُمُ عمارٍ ما زالت حيةٌ ترزق!
- دبابيس من حبر20
- مدينة الصدر تختنق
- كَلبٌ وحَكيم
- الوطن والانسان
- غابريل غارسيا يكتب ل عادل إمام
- حكمةُ حكيمٍ أم تدبيرُ زعيم
- عندما يَغدرُ الصاحب
- دماء الشهداء تُطالب بإلغاء الأستفتاء
- تحرير الموصل: رَمَقُ أرملةٍ وصراخُ أيتام
- لماذا نَحنُّ إلى الماضي؟


المزيد.....




- اكتشاف مرعب يؤدي إلى غلق جسر في تينيسي.. وحظر مرور السيارات ...
- نتنياهو يزور القبة الحديدية: الأمر سيطول.. هاجمنا نحو ألف هد ...
- نتنياهو يزور القبة الحديدية: الأمر سيطول.. هاجمنا نحو ألف هد ...
- روسيا تحتفل بعيد الفطر
- إصابات إثر إطلاق صاروخ من غزة على منزل في سديروت
- الجناح العسكري لـ-الجهاد الإسلامي- يعلن قصفه منصة لـ-القبة ا ...
- الجيش الإسرائيلي يعلن استهداف 4 غرف عمليات لـ-حماس- في غزة
- روسيا تكشف عن قطار مسيّر يعمل بالوسادة المغناطيسية
- فيديو: مسلمو العالم من القاهرة إلى بكين يؤدون صلاة عيد الفطر ...
- التصعيد الإسرائيلي الفلسطيني: كيف يعيش فلسطينيو الداخل في ظل ...


المزيد.....

- التحليل الماركسي للعرق وتقاطعه مع الطبقة / زهير الصباغ
- البحث عن موسى في ظل فرويد / عيسى بن ضيف الله حداد
- »الحرية هي دوما حرية أصحاب الفكر المختلف« عن الثورة والحزب و ... / روزا لوكسمبورغ
- مخاطر الإستراتيجية الأمريكية بآسيا - الجزء الثاني من ثلاثة أ ... / الطاهر المعز
- في مواجهة المجهول .. الوباء والنظام العالمي / اغناسيو رامونيت / ترجمة رشيد غويلب
- سيمون فايل بين تحليل الاضطهاد وتحرير المجتمع / زهير الخويلدي
- سوريا: مستودع التناقضات الإقليمية والعالمية / سمير حسن
- إقتراح بحزمة من الحوافز الدولية لدفع عملية السلام الإسرائيلى ... / عبدالجواد سيد
- مقالات ودراسات ومحاضرات في الفكر والسياسة والاقتصاد والمجتمع ... / غازي الصوراني
- استفحال الأزمة في تونس/ جائحة كورونا وجائحة التّرويكا / الطايع الهراغي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - حيدر حسين سويري - حزب شيزوفرينيا