أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - الحزب الشيوعي العمالي اليساري العراقي - نندد بالتهديدات الحربية والاقتصادية الوقحة من الدول الاقليمية ضد جماهير كردستان














المزيد.....

نندد بالتهديدات الحربية والاقتصادية الوقحة من الدول الاقليمية ضد جماهير كردستان


الحزب الشيوعي العمالي اليساري العراقي

الحوار المتمدن-العدد: 5653 - 2017 / 9 / 28 - 06:56
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


نندد بالتهديدات الحربية والاقتصادية الوقحة من الدول الاقليمية ضد جماهير كردستان
بعد يوم واحد من انتهاء عملية الاستفتاء التي جرت في كردستان العراق في يوم 25 ايلول، شنت الحكومة المركزية في بغداد حملة اعلامية ودعائية شرسة تلوح من خلالها بالحرب على جماهير كردستان. فرئيس الوزراء العبادي أمر الاجهزة الامنية بالتحفز لما سماه "حماية المواطنين" في المناطق التي تقع تحت سيطرة القوميين الكرد. كما هدد نوري المالكي بالحرب حين قال ان الاستفتاء هو "اعلان حرب على وحدة الشعب العراقي". اما برلمان اللويا جيركا الاسلامي الطائفي العشائري فلم ينس حصته من استعراض وطنيته حين هدد بالحرب على جماهير كردستان و"افتى" بنشر قوات امنية على محيط كركوك. اما خارج العراق، فان الحكومة التركية قامت ايضا بدورها في التلويح بالحرب والغزو على لسان رئيس وزراءها علي يلدرم الذي قال بان الرد التركي على استفتاء استقلال إقليم كردستان العراق، سيتضمن جوانب "أمنية" و"اقتصادية". اما جمهورية المشانق والاعدامات – الجمهورية الاسلامية الايرانية فانها قامت بالتهديد بخرق كل الاتفاقات الامنية والدخول الى الاراضي الكردستانية على لسان الامين العام لمجلسها الاعلى للامن القومي علي شمخاني الذي صرح بان ايران ستغلق كافة المعابر مع كردستان العراق وتنهي كافة الاتفاقات الامنية والعسكرية مع الاقليم.
ان كل هذا التكالب الوقح في كل من العراق وتركيا وايران على جماهير كردستان سببه ان هذه الجماهير مارست حقها في تحديد مستقبلها وقررت انها لا تريد البقاء ضمن الحدود السياسية للعراق. هذه القوى التي دمرت المنطقة عن بكرة ابيها بعد ان استلمتها من الاحتلال الامريكي وعاثت في الجماهير اذلالا وتمزيقا وقتلا على الهوية الطائفية والدينية والقومية فانها اليوم تلوح بالحرب ضد جماهير متمدنة لا تشكل اي تهديد على استقرار وامن الجماهير في منطقة الشرق الاوسط على العكس من تلك الدول التي اغرقت المنطقة بالدم.
يندد حزبنا اشد التنديد بهذه التهديدات العسكرية الاقتصادية الوقحة التي تهدف الى تخويف الجماهير في كردستان وتهديد حياتها وامنها وكرامتها ورفاهها ويحذر من العواقب الوخيمة لهذه التهديدات. ان هذه التهديدات هي جزء من ترسانة هذه القوى غير انها اليوم تكشر بوحشية عن انيابها القومية لتزيد من لهيب الكراهية بين الجماهير وتهديد بتحويل المنطقة الى حمام دم جديد بعد ان سلم الاحتلال الامريكي المنطقة الى هذه القوى الاقليمية المتصارعة.
بين حزبنا موقفه من الاستفتاء وانه يدعم الانفصال وبين اسباب مطلبه هذا من اجل عزل حياة وامان وطمأنينة جماهير كردستان عن حكومة بغداد الطائفية الدينية القومية والعشائرية والتي باتت تلوح باعادة الاظطهاد القومي ونفس المبادئ الفاشية التي خلقت مجازر حلبجة والانفال وعمليات التهجير المليونية في الجبال والبطش القومي السافر.
حزبنا يدافع عن حق جماهير كردستان في تحديد ورسم مستقبلها بعيدا عن التهديدات القومية الشوفينية من جانب الاسلاميين والقوميين العرب في بغداد والحكومة الفاشية التركية وجمهورية المشانق في ايران. وسيناضل من اجل الدفاع عن حق جماهير كردستان في العيش بامان وطمأنينة وسلام مع كل المواطنين في جميع دول المنطقة دون تهديد او تخويف او سفك دماء.
يدعو الحزب الجماهير المتمدنة في كل انحاء العالم الى الدفاع عن حرمة جماهير كردستان من الاعتداءات العسكرية او محاولة التجويع وفرض العزلة الاقتصادية ويناضل من اجل توعية الجماهير بمخاطر الدعوات الحربية الشوفينية وضد زج الجماهير في العراق وكردستان في صراعات دموية جديدة يخطط لها الحكام من اجل ادامة نفوذهم ولصوصياتهم وفرض سياساتهم الرجعية المعادية للحرية والمساواة والتمدن.
لا للتهديدات العسكرية ضد جماهير كردستان العراق
لا لفرض الحصار والتلويح بالتجويع والمقاطعة الاقتصادية
لا للفاشية القومية. لا للاسلام السياسي. لا للطائفية
الحزب الشيوعي العمالي اليساري العراقي
27 ايلول 2017






أضواء على تاريخ ومكانة الحركة العمالية واليسارية في العراق،حوار مع الكاتب اليساري د.عبد جاسم الساعدي
الرأسمالية والصراع الطبقي، وافاق الماركسية في العالم العربي حوار مع المفكر الماركسي د.هشام غصيب


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- بيان تنديد حول اجتماع ايران و تركيا و العراق ضد الأستفتاء في ...
- قرار حول تجربة كردستان العراق و حل المسألة القومية الكردية
- نرفض بشدة امرار مشروع القانون المقترح في البرلمان العراقي ال ...
- حول سقوط دولة الخلافة الاسلامية البربرية في الموصل!
- ندين ونستنكر استهداف الاطفال من قبل الميليشيات في الموصل !
- بيان حول اجراء الأستفتاء في كردستان!!
- الاوضاع السياسية في العراق في ظل صراعات القوى العالمية والاق ...
- اختتام اعمال المؤتمر الرابع للحزب الشيوعي العمالي اليساري ال ...
- بيان الحزب بمناسبة الاول من ايار - عاش الاول من أيار يوم الع ...
- نداء الى الطبقة العاملة العراقية و كادحيها !!
- ندين بشدة الأعتداء الارهابي على مقر الحزب الشيوعي العراقي في ...
- بيان حول قضية الأستفتاء واستقلال كردستان
- بيان حول رفع علم كردستان في كركوك!
- نندد باطلاق النار على المتظاهريين في ساحة التحرير ببغداد!
- حول اضراب عمال محطة انتاج الطاقة الحرارية في واسط !
- نندد باعتقال قادة الحزب الشعوب الديمقراطي التركي!!
- تحريم الشرب في القانون هو محاولة بائسة لاسلمة المجتمع بعد ان ...
- نندد بالحملة اللأنسانية ضد النازحيين في مدينة كركوك
- حول معارك الموصل
- نحمل سلطة الميليشيات الدينية والقومية والاثنية والطائفية الم ...


المزيد.....




- وزير الدفاع التركي عن العلاقات مع مصر: يجب إدراك المنافع
- مذيعة -تتضاعف- عدة مرات في بث مباشر بسبب خلل فني.. شاهد اللح ...
- وزير الدفاع التركي عن العلاقات مع مصر: يجب إدراك المنافع
- إسرائيل شامير: الأقصى لن يحترق! موتوا بغيظكم!
- أبرز شركات الطيران الأوروبية والأمريكية التي علقت رحلاتها إل ...
- لكل مجتهد نصيب.. إيطالي توفي في حادث مروري فتقاضت زوجته وعشي ...
- لكل مجتهد نصيب.. إيطالي توفي في حادث مروري فتقاضت زوجته وعشي ...
- أبرز شركات الطيران الأوروبية والأمريكية التي علقت رحلاتها إل ...
- إصابة شرطي صهيوني بإطلاق نارٍ على سيارة للشرطة في الرملة الم ...
- المقاومة الفلسطينية لأول مرة في تاريخها، اليوم الخميس، من ضر ...


المزيد.....

- التحليل الماركسي للعرق وتقاطعه مع الطبقة / زهير الصباغ
- البحث عن موسى في ظل فرويد / عيسى بن ضيف الله حداد
- »الحرية هي دوما حرية أصحاب الفكر المختلف« عن الثورة والحزب و ... / روزا لوكسمبورغ
- مخاطر الإستراتيجية الأمريكية بآسيا - الجزء الثاني من ثلاثة أ ... / الطاهر المعز
- في مواجهة المجهول .. الوباء والنظام العالمي / اغناسيو رامونيت / ترجمة رشيد غويلب
- سيمون فايل بين تحليل الاضطهاد وتحرير المجتمع / زهير الخويلدي
- سوريا: مستودع التناقضات الإقليمية والعالمية / سمير حسن
- إقتراح بحزمة من الحوافز الدولية لدفع عملية السلام الإسرائيلى ... / عبدالجواد سيد
- مقالات ودراسات ومحاضرات في الفكر والسياسة والاقتصاد والمجتمع ... / غازي الصوراني
- استفحال الأزمة في تونس/ جائحة كورونا وجائحة التّرويكا / الطايع الهراغي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - الحزب الشيوعي العمالي اليساري العراقي - نندد بالتهديدات الحربية والاقتصادية الوقحة من الدول الاقليمية ضد جماهير كردستان