أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الفلسفة ,علم النفس , وعلم الاجتماع - هاشم عبد الرحمن تكروري - كُنْهُ الله














المزيد.....

كُنْهُ الله


هاشم عبد الرحمن تكروري

الحوار المتمدن-العدد: 5578 - 2017 / 7 / 11 - 20:19
المحور: الفلسفة ,علم النفس , وعلم الاجتماع
    


كُنْهُ الله
من هو الله؟ هو في الأدبيات الفلسفية العلة الأولى للوجود، وفي الثيولوجيا خالق الخلق؛ صاحب العلم؛ والإرادة المطلقة ؛ وفي العلم التجريبي لا محل له من الإعراب، لكن هذه الأجوبة لا تجيب عن كينونة الله بشيء، فهي تقول بوجود سبب أ علة، والعلم الحديث يقول: لا حاجة لنا لسبب أو علة، على الرغم من أن قولهم هذا بعدم الحاجة لوجود سبب أو علة يطابق تماماً حديث الإله عن نفسه عبر كتبه ورسله المخطوطة والمنظورة، ومع هذه المداخلة المتواضعة أيضاً لم نصل إلى إجابة على سؤالنا، فالبعض يقول أن العقل لا يستطيع الوصول الى معرفة الذات الالهية لعدة امور منها: أن الأشياء لا تعرف إلاّ بحدود وجودها؛ وبما أنّ الله منزّه عن الحدّ؛ فلهذا يستحيل على العقل معرفة كنه ذات الله تعالى، وبما العقل ميزان للعلم التجريبي فهو لا يعرف الأشياء إلاّ عن طريق مقايستها مع سائر الأشياء، والله تعالى لا يقاس بأحدٍ لأنّه لا مثيل له ولا شبيه، فلهذا يستحيل على العقل معرفة كنه ذات الله تعالى، غاية ما يقدر عليه العقل هو معرفة الله عن طريق المفاهيم الذهنية، وبما أنّ هذه المفاهيم محدودة، والذات الإلهية غير محدودة، فلهذا يعجز العقل عن معرفة كنه الذات الإلهية. لكن في إشارة في القرآن الكريم يُعرف الله عن نفسه بأنه ليس كمثله شيء، لكن المثلية لا تعني عدم وحدة المصدر، حتى لو كان الخالق بائن عن خلقه؛ بمعنى الانفصال وعدم وحدة الواجد والموجود، فالله عزوجل بموقع آخر يقول عن نفسه أنه: نور السماوات والأرض، وفي تصريح آخر للرسول محمد صل الله عليه وسلم؛ يقول: نور وحجبه من نور، إذن قد نكون هنا امام إله هو من نور؛ أي طاقة؛ أي فوتونات؛ أي باريونات، هذا مؤداه أن المادة واحدة للخالق والمخلوق، وهذا لا يعني تجسيد للإله أو تشبيه، فالنور لا وزن له ولا يحتاج إلى حيز، وهو قد يتجاوز الحدود، فالكون كالخط المستقيم صاحب البداية والنهاية وعند الوصول إلى نهاية الخط يصبح الضوء السائر غير مرئي لتجاوزه تلك الحدود إلى مجال آخر غير مرئي لنا، وهو بذات المعنى يحمل في طياته أن إمكانية اللامحدود في حق الخالق قائمة، بحكم عدم الاحتواء له في بعد محدد وهو الكون في موضوعنا، هذا افتراض أفترضه لا أدعي صحته، كما أني لا أمتلك برهان يجعل منه حقيقة محسوسة منظورة، لذا فهذه الفرضية لا تندرج بمدارج العلم ،بقدر كونها اجتهاد فكري يحتمل الخطأ والصواب.






اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
عصام الخفاجي مناضل واكاديمي وباحث يساري في حوار حول دور وافاق اليسار والديمقراطية في العالم العربي
نادية خلوف كاتبة واديبة وناشطة نسوية من سوريا في حوار حول تجربتها الحياتية ونضالها اليساري والنسوي


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- بناء منهجية بحثية تدمج بين العلم والدين والفلسفة...
- ما بين: ما أوتيتم من العلم إلا قليلاً؛ ومبرهنة جودل لعدم الا ...
- مبرهنة جودل على وجود إله...
- تاريخ الماء
- قانون رقم (0)؛ الخاص برواتب أعضاء المجلس التشريعي؛ والفئة ال ...
- قراءة روائية لإنجلترا البريطانية...
- قراءة في أُسس التنمية والتقدم...
- استرجاع الصوت والصورة من الماضي
- البندقية؛ رومانسية الزمن الجميل...
- بخارى؛ سمرقند، حلم الطفولة...
- هل يقيم حديث استخراج ذرية آدم من ظهره الحجة على البشر؟ أو أن ...
- استخدام الرسوم البيضاء وشراء المشاريع المنهارة والمفلسة بدول ...
- هل الروح أداة الاتصال بين الله والبشر؟
- صمت الإله
- حمورابي وتعاليم السماء
- عروة بن الورد؛ أبو الاشتراكية المغبون...
- كرة القدم؛ إله يُعبد من دون الله
- هل أشار القرآن الكريم إلى العالم دون الذري؟
- ما بين الخطيئة والشيطان
- هل الزمن مكتوب مُسبقاً؟


المزيد.....




- يصل وزنها إلى 22 طن ..حوت نادر من نوع -بريدي- يظهر في مياه أ ...
- الولايات المتحدة تؤكد دعمها لبطريرك القسطنطينية في ظل التوتر ...
- إسرائيل توفد مبعوثًا لإطلاع واشنطن على المنظمات الفلسطينية ا ...
- بذور انقلاب السودان غُرست فور سقوط البشير - الغارديان
- إسرائيل توفد مبعوثًا لإطلاع واشنطن على المنظمات الفلسطينية ا ...
- ما هو مرض التوتر المزمن وهل يمكن علاجه؟
- لامبيدوزا اليوم.. وضع كارثي يعيشه المهاجرون
- مادة غذائية تحسن ميكروبيوم الأمعاء
- اعترافات -صادمة- من -عروس الدقهلية- المصابة بطعنات في جسدها ...
- -الله.. الرسول.. القائد العام أردوغان-.. صحيفة تركية تتحدث ع ...


المزيد.....

- جائحة كورونا وإعادة انتاج الحياة الاجتماعية تأملات سوسيولوجي ... / محمود فتحى عبدالعال ابودوح
- تأملات فلسفية وسينمائية / السعيد عبدالغني
- حوار مع جان بول سارتر حياة من أجل الفلسفة / الحسن علاج
- عن المادية و الخيال و أشياء أخرى / احمد النغربي
- الفاعل الفلسفي في إبداع لويس عوض المسرحي / أبو الحسن سلام
- الماركسية كعلم 4 / طلال الربيعي
- (المثقف ضد المثقف(قراءات في أزمة المثقف العربي / ربيع العايب
- نحن والجان البرهان أن الشيطان لا يدخل جسد الإنسان / خالد محمد شويل
- الذات بين غرابة الآخرية وغربة الإنية / زهير الخويلدي
- مكامن الانحطاط / عبدالله محمد ابو شحاتة


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الفلسفة ,علم النفس , وعلم الاجتماع - هاشم عبد الرحمن تكروري - كُنْهُ الله