أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم
إذا لديكم مشاكل تقنية في تصفح الحوار المتمدن نرجو النقر هنا لاستخدام الموقع البديل

الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - سليم نزال - اشخاص يبدعون افكارا فى عالم متصارع!














المزيد.....

اشخاص يبدعون افكارا فى عالم متصارع!


سليم نزال

الحوار المتمدن-العدد: 5551 - 2017 / 6 / 14 - 22:02
المحور: العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني
    


قبل اعوام عديدة كنت العب الشطرنج مع صديق عراقى كان ينتمى الى المذهب الخلوصى و هو مذهب او تيار دينى يسعى ان يكون وسطا بين السنة و الشيعة .و العراق كان تاريخيا كما هو معروف مركز الصراع بين هاتين الفئين .قلت لزميلى الشطرنجى اعتقد ان صاحب هذه الفكرة شخص تعب بكل ما راه من تعصب و اراد ان يقدم حلا للمشكلة.

و ذات مرة و فى مؤتمر فى بيروت قابلت الشيخ الخلوصى فى الفندق فكان اول ما قلته له خير ما فعلتم من ابداع فى الافكار . و قد جاء الشيخ الخلوصى الى اوسلو كما علمت لكنى كنت مسافرا و كنت اتمنى ان استمع الى ما يقوله .فانا احب الاستماع للعقلاء ممن يسعون الى اطفاء الحرائق و تقريب الناس من بعضهم البعض و لا اطيق التعصب فى كل اشكاله و انواعه .

قس نيجيرى تعب ايضا بكل الصراعات الدينية بين المسلمين و المسيحيين فكان ان عمل كنيسة يهتف فيها الله اكبر و هللويا .لا اعرف مدى نجاح القس النيجيرى لكن ايا كانت فهى محاولات اشخاص طيبون الخلاص من هذه الصراعات المقيتة.
اما فى الهند فقد واجه الامبراطر اكبر فى القرن السادس عشر تلك المعضلة اى معضله ان الحكم اسلامى و الاغلبية هندوسية .فكان ان قام بعمل مجلس دعا اليه مسلمون و هندوس و بوذيين و مسيحيين و اطلق من هناك دين جديد اسماه دين الهى .اى ان الاله للجميع دون تفريق .تميزت سياسته بعدم التفريق بين المواطننين فى الهند و كان بالفعل اول امبراطور منغولى فى الهند يقوم بهذه الخطوة.

.و مناهج التعليم فى الهند تقدمه كملك عادل اما الباكستانيون فينظرون اليه نظره سلبية .و قد دخلت مرة فى نقاش مع زميل باكستانى حول شخصية الامبراطور اكبر فكان جل ما قاله ان الهندوس اغروا الامبراطور اكبر بنساء جميلات و هو تفسير مضحك فى راى .لا شك ان هدف اكبر كان ترسيخ نظام حكمه من خلال خلق وطن للجميع و لذا حاول ان يجتهد بحل لللمشاكل الدينية ا لترسيخ الوحدة الوطنية .و اذ نحن نعيش فى عالم ملىء بالصراعات لا يخلو العالم من اشخاص يبدعون و يقدموا افكارا جديدة لكى تعيش البشرية بسلام مع بعضها البعض .قد تبدو هذه الافكار ساذجة فى نظر البعض لكنها فى راى تعبر عن تطلعات اشخاص يسعون للخير و السلام بين البشر.



#سليم_نزال (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع د. علي بداي حول التلوث البيئي والتغيير المناخي، اسبابهما وتاثيراتهما على الارض الان ومستقبلا
حوار مع الكاتب الروائي البحريني احمد جمعة حول الادب الروائي في المنطقة العربية ودوره في قضايا اليسار


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

الكاتب-ة لايسمح بالتعليق على هذا الموضوع


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- • عن لامارتين و العصر الرومانسى!
- عن الثقافة و صناعة العقل !
- اخر حدائق القرنفل
- صيف هندى !
- انه صراع حضارى بالدرجة الاولى
- روح الشعب و الذاكرة الجماعية
- لماذا يكتب الادباء العرب فى الغرب بلغات اجنبية؟
- فى بحر الحياة!
- بين وجهات نظر
- نحو مراجعات حقيقيه لنكبة فلسطين عام 1948
- حول الثقافة ادوارد سعيد مثالا
- صاحب مطعم فلافل يقطع علاقته مع قطر!
- عدنا لمرحلة الملل العثمانية !
- هاجموهم بالثقافة و اضربوا بلا هوادة !
- الانتصار اليتيم
- من كوبنهاجن الى سكونا المحتلة فى السويد . نظرات فى تاريخ اسك ...
- عن القطيعة المعرفيه بين المشرق و المغرب!
- الثقافة فى عالم مضطرب
- فطوم حيصبيص تقفل فندق صح النوم.تفرق العشاق و مضى كل فى سبيل ...
- على طريق الحرير


المزيد.....




- قاليباف يؤكد على التضامن والتنمية المستدامة في العالم الاسلا ...
- السعودية.. الشؤون الإسلامية تشهر سلاح التقنية لقطع دابر الفس ...
- بحضور علماء عرب.. تدشين أكاديمية في إسطنبول لنصرة النبي محمد ...
- ارتفاع حصيلة تفجير المسجد في بيشاور الباكستانية
- كاتب مسيحي: الإسلام والمسيحية ديانتان تتعانقان في المحبة وال ...
- بحرية حرس الثورة الاسلامي في ايران توقف 5 سفن على متنها 400 ...
- ضبط أئمة ومؤذنين يؤجرون مرافق المساجد في السعودية
- حركة طالبان باكستان تعلن مسؤوليتها عن تفجير مسجد بيشاور
- لأول مرة في تاريخ السعودية.. الكنيسة المصرية تقيم قداسا للمس ...
- لأول مرة في تاريخ السعودية.. الكنيسة المصرية تقيم قداسا للمس ...


المزيد.....

- الجماهير تغزو عالم الخلود / سيد القمني
- المندائية آخر الأديان المعرفية / سنان نافل والي - أسعد داخل نجارة
- كتاب ( عن حرب الرّدّة ) / أحمد صبحى منصور
- فلسفة الوجود المصرية / سيد القمني
- رب الثورة: أوزيريس وعقيدة الخلود في مصر القديمة / سيد القمني
- دراسة منهجية للقرآن - الفصل الأخير - كشكول قرآني / كامل النجار
- دراسة منهجية للقرآن - الفصل الثاني عشر - الناسخ والمنسوخ وال ... / كامل النجار
- دراسة منهجية للقرآن - الفصل العاشر - قصص القرآن / كامل النجار
- دراسة منهجية للقرآن - الفصل الثالث - الأخطاء العلمية / كامل النجار
- دراسة منهجية للقرآن - الفصل الثاني، منطق القرآن / كامل النجار


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - سليم نزال - اشخاص يبدعون افكارا فى عالم متصارع!