أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - ساكري البشير - ماذا تحتاج حضارتنا: الهدم أم البناء!!














المزيد.....

ماذا تحتاج حضارتنا: الهدم أم البناء!!


ساكري البشير

الحوار المتمدن-العدد: 5106 - 2016 / 3 / 17 - 19:39
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


الهدم أم البناء، قصة توأم يتلازمان بتلازم الزمان والمكان، فإن لم تتحقق الثانية في المجتمع تحققت الأولى، وهكذا يقع المتغيرين في مسارين متوازيين في العلوم الرياضية لأنهما يسيران في نفس الإتجاه ولكن لا يلتقيان مهما كلف الأمر، أما في العلوم الإجتماعية فنقول بأنهما متناقضين تماما.
ولو حاولنا الإلمام بمقصدنا من هذا العنصر وحسب إستعراض العنوان لقلنا بأننا نسعى للبناء، إلا أننا نعيش في عالم تم هدمه منذ القرن الثالث عشر، ثم أتت محاولات لإعادة بنائه من جديد في القرن التاسع عشر، ولكن سرعان ما باءت بالفشل، لهذا أؤكد بأن مجتمعنا العربي والإسلامي يحتاج لترميم فقط، من أجل مواصلة تلك النهضة أو الحركة التي صنعها أمجاد القرن التاسع عشر.
وأول شيء يجب أن نحاول القيام به هو هجر أولئك الذين خدعونا لطيلة هذه السنين، الذي يتظاهرون بأنهم يملكون الحقيقة بين أيديهم، وأن إنتسابهم لرأي معين وقناعتهم بصحتها ما هو في نظري إلا مسايرة الرياح فقط وتقليدا لأسيادهم، وليس لهم من الحقيقة ما يقنع فردا واحدا، ولا يبني عمودا واحدا.
يجب علينا دراسة موروثنا الفكري من أجل تنقيته من الشوائب التي أصابته مع التناقل من جيل لجيل، ولا بد أن نعي أن من يقوم بهذا سيلقى في ثنايا خُطاه إعاقات، وقد تكون تهديدات لشخصه وفكره من قبل أولئك الذي يتعصبون لأحد الآراء المعارضة لذلك، كما تم مهاجمة الدكتور عدنان إبراهيم، حين أعلن للناس عامة أن صحيح مسلم يحتاج لمراجعة لأنه يؤكد مثلما أكد غيره من كبار مفكرينا أن فيه أحاديث ضعيفة مثلما أكده الشيخ لألباني رحمة الهر عليه.
يجب أن لا تبحث عن الشهرة والمال بإلتزامك بأحد القضايا العالمية، أو أن تدافع عن قضية ما بدافع المصلحة، بل حاول أن تتبرأ من ذلك في أول خطوة لك، لأنه حالما تسير في هذا الطريق ستجد الكثير من الإغراءات التي ستعرض عليك بين الحين والآخر، إما لتصمت، أو لتدافع عن باطل، فتكون ممن يخدم الآخر لهلاك نفسه وأمته، أو أن تخاطر بمواجهة السلطة إبتغاءا لمنصب، أو شهرة لأنك خضت معركة مع من لا يقوى أي مفكر أو مثقف على الخوض فيها، بل إسعى لبناء المجتمع فكريا بدلا من البحث عن السلبيات وتعريتها فقط، دون طرح البديل.
وإن فعلت ذلك، فأنظر لنفسك أمام مرآة وستكون وحدها كافية لتخبرك حقيقتك، وتُدلي على خيانتك، لأنّ الصمت وعدم الإكتراث بقضايا المجتمع وحدها كافية لتصنفك ضمن خانة الخونة، فما بالك بالتعامل مع أعداء الأمة لمساعدتهم على نشر الطائفية، وتحريض فئة على فئة أخرى؛ لذلك أنت مطالب -كما يقول باسكال بونيفاس- " بوضع موهبتك وشهرتك في خدمة قضايا أكثر عمومية، والإلتزام بالنضال ضد المظالم".






اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار حول اعمال وارث الكاتبة والمناضلة الكبيرة نوال السعداوي - الجزء الثاني
حوار حول اعمال وارث الكاتبة والمناضلة الكبيرة نوال السعداوي - الجزء الاول


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- حرب الأفكار: السبيل لبناء واقعنا
- متى ننشغل بقضايانا!!!
- كيف تقضي القوى المضادة على الأفكار؟
- بمناسبة عيد حبهم: قصة فالنتاين!!
- المثقف والمفكر...غموض المفهوم (2)
- المثقف والمفكر...غموض المفهوم (1)
- مقتطف من كتاب -المفكر والمثقف- بعنوان: بروز السكولاستيكية وإ ...
- مقتطف من كتاب: -المفكر والمثقف- - المسيحية بين مشكلة العقل و ...
- مقتطف من كتاب: -المفكر والمثقف- - بوادر ظهور أزمة العقل الغر ...
- الكاتب الناجح..والكتابة!
- صغ معدني بالعلوم
- رثاء الحبيب
- أنا والأمل والقلم
- ذكريات حزين
- جهل وغباء!!
- أزمة السؤولية والوعي الذاتي!!
- المغرب العربي..من العنف إلى الجريمة!!
- يا صاح...هذا أنا!!!
- أنا وهي...القلم والكلمة!!!
- معادلة: الحب والجنون والمنطق


المزيد.....




- الانتخابات الإيرانية: ابراهيم رئيسي -رئيس أم دمية؟-- الاندبن ...
- إبراهيم رئيسي: إسرائيل تحذر من -أشدّ رؤساء إيران تطرفًا حتى ...
- ظريف: -الأجانب- يغادرون المنطقة عاجلا أو آجلا
- كيف يحكم آبي أحمد بلادا تضم أكثر من 80 مجموعة عرقية؟
- مصر.. مصرع شاب سقط من شقة عشيقته بالطابق الرابع
- الكرملين يحدد موعد حوار الخط المباشر بين بوتين والمواطنين
- بالفيديو.. أول ظهور لسيارة سباق طائرة
- الجيش اليمني يعلن عن تدمير 75% من القدرات القتالية للحوثيين ...
- أرمينيا.. كوتشاريان يشير إلى انتهاكات كبيرة تتخلل حملة الانت ...
- الولايات المتحدة تحيي ذكرى إلغاء العبودية بزخم استثنائي


المزيد.....

- مو قف ماركسى ضد دعم الأصولية الإسلامية وأطروحات - النبى والب ... / سعيد العليمى
- فلسفة بيير لافروف الاجتماعية / زهير الخويلدي
- فى تعرية تحريفيّة الحزب الوطني الديمقاطي الثوري ( الوطد الثو ... / ناظم الماوي
- قراءة تعريفية لدور المفوضية السامية لحقوق الإنسان / هاشم عبد الرحمن تكروري
- النظام السياسي .. تحليل وتفكيك بنية الدولة المخزنية / سعيد الوجاني
- في تطورات المشهد السياسي الإسرائيلي / محمد السهلي
- التحليل الماركسي للعرق وتقاطعه مع الطبقة / زهير الصباغ
- البحث عن موسى في ظل فرويد / عيسى بن ضيف الله حداد
- »الحرية هي دوما حرية أصحاب الفكر المختلف« عن الثورة والحزب و ... / روزا لوكسمبورغ
- مخاطر الإستراتيجية الأمريكية بآسيا - الجزء الثاني من ثلاثة أ ... / الطاهر المعز


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - ساكري البشير - ماذا تحتاج حضارتنا: الهدم أم البناء!!