أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - ميلاد المكصوصي - ***طبيب افكارك***














المزيد.....

***طبيب افكارك***


ميلاد المكصوصي

الحوار المتمدن-العدد: 5033 - 2016 / 1 / 3 - 16:05
المحور: الادب والفن
    


مهما وسع عالمك ...
فلن يسعك الا قلب حبيبك ...
كلمات الغزل باصوات أخری-;- تكون كسكاكين تمزق اوصالك ...
دفء العالم كله ...لن ينفعك ...
تشعر بالبرد ...ترتجف وحدك ...وتحاول الهرب من الناس ...حيث ادمی-;- قلبك الاشتياق ...حتی-;- طفحت عيناك دما فلم تعد تملك المزيد من الدموع تخفف عنك ...تعرف في قراره نفسك ان الامر كله لا يستحق ...تتصرف وكأن شيئ لم يكن وانت وسط الناس وتخشی-;- الوحده ...لانك حين تكون وحيدا ستشتكي اليه حالك ولن يسمعك ...تغار ممن حوله وتتجرد من انسانيتك تتمنی-;- لو كان باستطاعتك ان تخفيهم جميعا بأي وسيله فربما سيفكر بك ...ويعود اليك ...يحترق فؤادك ....تردد الحان تهجو الحبيب بكلمات قاسيه ...لكن قلبك العاشق يرفض تلك العبارات فهي لا تليق به لا يمكن ان يكون كذلك لا تسمح لعقلك ان يصدق تلك الاشعار...... لا لا لا هو ليس مخادع ولا كاذب ...فمن هو ...ولماذا ضعت من دونه ...لا اعرف ...ولن تعرف انت ...
الحياه جميله ...حاول النسيان وعد لطبيعتك ...مهلا ...وكيف انسی-;- وكل ما هو جميل يذكرني به ... ينتهي يومك بعينين غائرتين وقلب محطم وملامح وجهك تكاد تتكسر وانت ترسم ابتسامه مزيفه تعصر قلبك ...تبا لك لماذا قلت تلك الكلمات التي كانت سببا بتحطيم قلبك ...هل تقتل من كان السبب لترتاح ...ربما سأقتل يوما من حرمني منك ...لا لا تفعل ذلك فالحياه اقصر من ان نعيشها بنكد وهم ومشاكل ....
لا اقوی-;- علی-;- مواصله الحياه بدونه ...جريمه واحده او عده جرائم لا يهم ساقتل نفسي لاريح العالم ...وارتاح ...يكفيك هذا اليوم ...انتهی-;- وقتك يابني عد غدا في نفس الموعد ...حبتين في اليوم ستنقذ حياتك وحياه كل من حولك ...الی-;- اللقاء ... ارتحت لاني فهمتك ...وكيف لا افهمك فانت انا وانا انت وانت سبب كل معاناتك ....






قناة الحوار المتمدن على اليوتيوب
نحو يسار عربي جديد حوار مع الباحث الماركسي اللبناني د. محمد علي مقلد
واقع ومستقبل اليسار العالمي والعربي حوار مع المفكر الماركسي الفلسطيني غازي الصوراني


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- ***افكار مجنونه*** ج2
- *** لمسه حب***
- *** يوم أخر ***
- *** حاجز الصمت ***
- *** يكفي عناد ***
- *** ليتني لم أغضبك ***
- *** لحظه صدق ***
- *** آه يا زمن***
- *** لا تبتعد كثيرا ***
- ***يا صبرك ...يا محمد ***
- ***فتوی-;---;-- أم مفجوعه***
- ***افكار مجنونه***
- يوميات عائله مسلمه ***زمن الأنانيه
- ***خير الناس من نفع الناس***
- ***الطائفه التي كرهتني***
- عرس الفرسان***تاريخ وطن
- شر خلف لخير سلف
- عرس الفرسان *** قصه مني واحمد
- عرس الفرسان***قصه مريم
- **شلالات الحزن**


المزيد.....




- فلسطين 1920.. فيلم يوثق مقومات الحياة الفلسطينية قبل النكبة ...
- الصوم في العراق قديم وقبل التاريخ ولكن بصور مختلفة
- مصر.. ابن زوج أم كلثوم يكشف 7 أسرار في حياتها من بينها علاقت ...
- المخرج السوري الليث حجو يعلق على مسلسل “قيد مجهول”
- الفنان السوري أيمن رضا ينشر نداء استغاثة إنساني عاجل
- وفاة الممثلة البريطانية هيلين ماكروري التي شاركت في سلسلة -ه ...
- وفاة الممثلة البريطانية هيلين ماكروري التي شاركت في سلسلة -ه ...
- فنانة مصرية تصدم الجمهور بتفضيلها -الزواج بمتعة- يومين كل أس ...
- وفاة الممثلة البريطانية هيلين ماكروري بسبب السرطان
- مصر.. وفاة زوجة الفنان الراحل خالد صالح متأثرة بفيروس كورونا ...


المزيد.....

- القصة المايكرو / محمد نجيب السعد
- رجل من الشمال وقصص أخرى / مراد سليمان علو
- مدونة الصمت / أحمد الشطري
- رواية القاهرة تولوز / محمد الفقي
- كما رواه شاهد عيان: الباب السابع / دلور ميقري
- الأعمال الشعرية / محمد رشو
- ديوان شعر 22 ( صلاة العاشق ) / منصور الريكان
- هل يسأم النهب من نفسه؟ / محمد الحنفي
- في رثاء عامودا / عبداللطيف الحسيني
- ظلال الاسم الجريح / عبداللطيف الحسيني


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - ميلاد المكصوصي - ***طبيب افكارك***